جديد"جرش" : دور الثقافة في التصدي للفكر التكفيري

تم نشره في الأحد 8 تشرين الأول / أكتوبر 2006. 10:00 صباحاً
  • جديد"جرش" : دور الثقافة في التصدي للفكر التكفيري

 

  عمان-الغد-صدر العدد الرابع من الفصلية الثقافية "جرش" التي تصدر عن جامعة جرش الاهلية .

وقدمت المجلة في مستهل افتتاحيتها كلمة هيئة التحرير التي جاءت تحت عنوان المبتدأ ، تلاها "اما بعد" بقلم رئيس هيئة التحرير الدكتور خالد الكركي بعنوان الخطاب الفكري للدولة الوطنية الاردنية تناول فيه دور صناع القرار "ان كانو يريدون ترك اثر في في التاريخ او بين مواطنيهم- ان يحفظوا اعلى درجات الوعي والنزاهة والجرأة والقدرة على التحليل والحوار متطرقا الى ابجديات الخطاب الفكري للدولة في زمن الامارة الاول والدولة الاردنية الاولى".

  وفي باب دراسات جاءت دراسة "توليف المنهج التاريخي في دراسة الادب" للناقد المغربي الدكتور محمد خماش، ودراسة للدكتور احمد ياسين العرود بعنوان "مناهج نقد القصة القصيرة في الاردن 1950 – 1975 " ودراسة "رواية اللامركز –استراتيجية العتبات والمصاحبات النصية " للناقد العراقي الدكتور محمد صابر عبيد، واشتمل باب دراسات ايضا على دراسة للناقد السوري د.عمران الطويل بعنوان "ملامح من الدرس اللغوي الحديث في الاردن" و "لسانيات النص بين التأسيس الغربي والتلقي العربي" للناقد الجزائري د.نعمان بوقرة .

  وفي باب ابداع ضم العدد مجموعة قصائد لشعراء اردنيين "قصائد قصيرة" للشاعر خالد محادين و "يا صاحب الوقت" للشاعرة زليخة ابو ريشة وقصيدة "لو تراعي صديقا قديما" للشاعر طارق مكاوي و"عشق" للشاعرة مها العتوم ، وقصيدة "أنا أنا" للشاعر مهند ساري .

وفي "الفكر العربي في عالم سريع التغير" جاءت دراسة د.احمد برقاوي في باب مدارات و"عبد الرحمن الداخل مؤسس الدولة الاموية في الاندلس"للناقد والباحث الفلسطيني المقيم في مدريد الدكتور محمد الجعيدي ، و"دور الثقافة في التصدي للفكر التكفيري الراديكالي" جاءت دراسة د.قاسم ابو عين الى جانب دراسة "نقد التراث العربي بين العلكية والانحياز الايدلوجي" للباحث العراقي د.محمد باسل الطائي ، و"البحث العلمي في مؤسسات التعليم العالي "للدكتور فواز عبد الحق، و"جذورية .. واستراتيجيات بعيدة المدى" دراسة للدكتور علي الشرع ، ودراسة للدكتور محمد مقدادي بعنوان "مجتمعات المعرفة في مواجهة الراهن".

وفي باب ابداع ايضا تضمن العدد جملة من القصص "ابيض ولكن .." للقاصة المصرية أمنية أمين ، و"ليلة انهيار البناء" للقاصة السورية شهلا العجيلي و"الاحتفال الاخير" للقاص حسين العمري و"صانع الاحلام" للقاصة سناء الشعلان" وقصة "المقامة الخلوية" للقاص محمد الدروبي .

  وفي باب حوار جاء لقاء الكاتبة الصحافية عزيزة علي مع صاحب ديوان "يا عنب الخليل" الكاتب والشاعر عزالدين المناصرة .

فيما اشتمل باب قراءة في كتاب "اللغة العربية في اللسانيات الاميركية" للكاتب الدكتور وليد العناتي، وكذلك قراءة في كتاب "حوار الحضارات ..آن لنا أن نتحدث" الذي كتبه الرئيس محمد خاتمي، والتي قدمها د.عباس عبد الحليم عباس، وقراءة في كتاب "الشعرية والثقافة (مفهوم الوعي الكتابي وملامحه في الشعر القديم)" للكاتب الدكتور حسن البنا عزالدين وقدم القراءة الدكتور عبد القادر الرباعي ، وقراءة في كتاب خليل ابو رجمة وقراءة التراث الكلامي "تراث المعتزلة نموذجا"والتي قدمها د.عمر حسن القيام، واختتم باب قراءة في كتاب بقراءة "ممدوح عدوان في حياة متناثرة مغامرة قصيدة النثر وشغف الحياة" قدمها الناقد والكاتب الاردني زعير غانم . وفي باب ترجمات اشتمل على ترجمتين الاولى قصة/بعنوان "لعنة الاحد" تأليف روبرت بنشلي وترجمها الدكتور عبدالله الشناق ، والترجمة الثانية /بلدانيات بعنوان "الروايات الغربية عن صنعاء من 1510 – 1962 " لككاتب ر.ب.سرجينت ورونالد ليوك وترجمها الكاتب والمترجم العراقي د.كمال نادر. وعرض باب "مكتبة جرش" لمجموعة من الكتب الصادرة حديثا في الاردن والوطن العربي ، واختتم العدد د.عبدالرحيم مراشدة بآخر الكلام الذي قال خلالها عن مجلة جرش "المجلة التي لا تشبه سواها، وما زال ظننا بمثقفينا ومبدعينا هو الامل المتبقي، والجدار الوحيد الذي يمكن ان نستند عليه".

التعليق