كن مستعدا عندما تتوجه إلى جبال الألب

تم نشره في الأربعاء 20 أيلول / سبتمبر 2006. 10:00 صباحاً

 

برن - يعتبر فصل الخريف وقتا مناسبا للقيام بجولات في جبال أوروبا، لكن قبل أن يربط الشخص حذاءه ويخرج عصا التسلق من خزانة الملابس ينصح مركز "بي.إف.يو" للوقاية من الحوادث بالعاصمة السويسرية برن بالاستعداد جيدا قبل الشروع في رحلة من هذا النوع.

ومن البديهي أن السقوط أثناء السير وسط جبال الالب قد تترتب عليه عواقب مأساوية ولهذا يتعين ألا يقوم أحد بهذه الرحلة بمفرده، كما يشترط أيضا ارتداء أحذية خاصة ذات نعال صلبة مجهزة للسير على الجليد.

وينصح نادي السيارات الالماني (أداك) الآباء بعدم الخروج في رحلات جبلية برفقة أطفال ربما يحتاجون للحمل لبعض الوقت.

ويحذر متحدث باسم النادي ومقره في برلين من ارتفاع مخاطر أن يفقد الاب أو الام توازنهما أثناء حمل الطفل وينصح أعضاءه بنشاطات ترفيهية أخرى بديلة. وتسفر مثل هذه الحوادث باستمرار عن وقوع إصابات خطيرة .

وقبل القيام برحلة من هذا النوع يجب أن يسأل الشخص عن أحوال الطقس في المنطقة التي يود استكشافها أو يتعلم "قراءة" السحب لمعرفة احتمالات هطول أمطار. وكل طريق في جبال الالب يجب أيضا أن يخطط له بعناية ليوافق قدرات من يشاركون فيه.

ونظرا لحدة الشمس في الجبال، يتعين جلب كمية كافية من كريم الوقاية من الشمس في حقيبة الظهر. وينبغي ملاحظة أن نوعيات الكريم الخاصة بالاطفال تختلف عن كريمات البالغين حيث أنها توفر درجات أعلى من الحماية.

وعند استعراض إحصائيات الحوادث تظهر بوضوح أهمية توخي الحذر في الجبال. وتشير بيانات مركز "بي.إف.يو" إلى أن عدد ضحايا تسلق جبال الالب يفوق عدد ضحايا أي رياضة أخرى حيث لقي ثلاثون شخصا في سويسرا حتفهم العام الماضي في حوادث من هذا النوع.

التعليق