حلقات جديدة من المسلسل البوليسي "ميامي فايس"

تم نشره في الثلاثاء 15 آب / أغسطس 2006. 09:00 صباحاً
  • حلقات جديدة من المسلسل البوليسي "ميامي فايس"

 

  عمّان-الغد-تعود من جديد الحلقات البوليسية التلفزيونية الشهيرة "ميامي فايس- Miami Vice " في معالجة سينمائية مناسبة يلعب بطولتها : كولن فارل وجيمي فوكس.

  تدور أحداث المسلسل في إطار بوليسي لتعيد إلى أذهان المشاهدين مسلسل "دون جونسون" الشهير ميامي فايس حيث يقوم المخرج مايكل مان بالاستعانة بالممثل الأميركي الحائز على جائزة الأوسكار "جيمي فوكس" ليلعب دور ريكاردو توبز الذي يعيش مع المحللة "برونكس بورن" والتي لعبت دورها الممثلة البريطانية ناعومي هاريس والتي شاركت من قبل في فيلم "قراصنة الكاريبيان" بالإضافة إلى "سوني كروكيت والذي لعب دوره "كولن فارل" ،ويقوم كل من توبز وكروكيت بنقل المخدرات والعمل مع العصابة بهدف الإيقاع بها .

وتتوالى أحداث المسلسل المليء بالمغامرات والحركة والتشويق لينتصر الشرطيان في النهاية ويتم الإيقاع بالعصابة اللاتينية.

  وقد حرصت شركة الساعات السويسرية " IWC Schaffhausen "إنترناشيونال وتش كومباني" "آي دبليو سي شافهاوزن" على دعم أحداث الفيلم المليء بالحركة والتشويق من خلال إهداء شخصيات الفيلم الأساسية ساعتي "آي دبليو سي بورتوجيز كرونو أوتوماتيك-IWC  Portuguese Chrono-Automatic و"آي دبليو سي أكواتايمر سبليت مينيت كرونوجراف-IWC Aquatimer Split Minute Chronograph".

وجاءت الساعات لتتناسب مع شخصيات الفيلم البوليسية حيث قام الممثل الأميركي جيمي فوكس الحائز على جائزة أوسكار، بلعب شخصية ريكاردو توبز الذكية والتي يرتدي من خلالها ساعة "آي دبليو سي بورتوجيز كرونو أوتوماتيك-IWC  Portuguese Chrono-Automatic ذات التصميم الأنيق والميناء الأسود وسوار الجلد الأسود بالإضافة إلى إضفائها الحيوية وطابع العصرية على شخصيات وأحداث الفيلم.

  وبالنسبة للمشاهد الليلية حرص جيمي فوكس على ارتداء ساعة "آي دبليو سي أكواتايمر سبليت مينيت كرونوجراف-IWC Aquatimer Split Minute Chronograph" لتبرز قوة الشخصية التي يلعبها الممثل الأميركي والقدرة على مواجهة العصابة اللاتينية وذلك من خلال الإضاءة المميزة للساعة وعلبة التيتانيوم وسوارها الأنيق، وتتناسب هذه الساعة مع المشاهد غير العادية في الفيلم والتي تم تصويرها في باراجوي، أورجواي، جمهورية دومينكان.

  يذكر أن فلورينتين اريستو جونز أميركي من بوسطن أسس في العام 1868  شركة IWC "إنترناشيونال وتش كومباني" شركة الساعات العالمية "آي دبليو سي شافهاوزن" والتي تعد واحدة من أول شركات مبدعي صانعي الساعات التي أدركت بشدة القوة الكامنة وراء مستقبل صناعة ساعات البد الحديثة الطراز.

التعليق