الاهلي يواصل الصدارة ويلحق بشباب الحسين الخسارة

تم نشره في الأربعاء 9 آب / أغسطس 2006. 10:00 صباحاً
  • الاهلي يواصل الصدارة ويلحق بشباب الحسين الخسارة

في اللقاء المؤجل من كرة الدرجة الاولى

 

صلاح الدين غنام

عمان- واصل فريق الاهلي صدارته لدوري اندية الدرجة الاولى لكرة القدم بعد ان الحق الخسارة الاولى بنظيره شباب الحسين وهزمه بهدفين نظيفين سجلهما علي وهيب وصلاح العجرمي مناصفة على مدار شوطي المباراة المؤجلة بين الفريقين من الاسبوع الثالث والتي اقيمت بينهما يوم امس على ملعب الملك عبدالله.

وبهذا الفوز يرفع الاهلي رصيد الى (12) نقطة في حين تجمد رصيد الشباب عند (6) نقاط وله مباراة مؤجلة مع المنشية ويأتي الرصيفة بالمركز الثاني وله (8) نقاط مع ختام الاسبوع الرابع من هذه البطولة.

* افضلية للاهلي

كان الاهلي اكثر جدية في التعامل مع مجريات المباراة في مراحلها الاولى بعد ان اعتمد على التمريرات السريعة والقصيرة والتي كانت تشكل ازعاجا للاعبي شباب الحسين ونجح الاهلي في الوصول الى مرمى بلال ابو لاوي مع الدقائق الاولى بعد ان ارسل شفيق عويس كرة أمامية باتجاه محمد الخواجا الذي تركها لعلاء المومني الذي اعادها للخواجا ليسددها الاخير بقوة ابعدها ابو لاوي، هذه الكرة اعطت الاهلي ثقة اكبر للامتداد نحو المرمى معطيا على وهيب والحمكري مع تقدم محمد ناجي وشفيق من الاطراف لتشكيل زيادة عددية من الناحية الهجومية ونجح الاهلي في التسجيل عند الدقيقة (12) بعد ان نفذ محمد الخواجا كرة حرة مباشرة ارتدت من القائم نحو علي وهيب الذي اعادها برأسه من فوق الحارس بلال ابو لاوي.

بعدها تراجع اداء الاهلي ليفسح المجال امام شباب الحسين لترتيب اوراقه وكاد نضال الجنيدي ان يدرك التعادل لكن رأسيته مرت جوار القائم، وتحرك امجد الشعيبي في منطقة الوسط والى جانبه احمد الكتوت معتمدين على ارسال الكرات الامامية باتجاه غانم حمارشة وماهر صرصور فيما تبادل اسامه الخطيب ونبيل ابو علي الادوار في الاسناد الهجومي ولكن كرات شباب الحسين بقيت دون خطورة خاصة وان رائد الخريشة ومراد قطيش نجحا في مراقبة الحمارشة وصرصور وكانت اخطر كرات شباب الحسين عن طريق احمد كتوت الذي عكس كرة عرضية وصلت الى غانم حمارشة ليسددها برأسه ابعدها انس طريف بحضور مميز وعاد امجد الشعيبي لينفذ حرة مباشرة على رأس صرصور الذي عكسها باتجاه المرمى ولكنها مرت بجوار القائم.

 *اندفاع بدون فاعلية

وكان من الطبيعي ان يواصل شباب الحسين اندفاعه لادراك التعادل وبدأ الحصة الثانية مهاجما مستغلا تراجع الاهلي في وقت مبكر للحفاظ على هدف التقدم، حيث اتبع نفس الاسلوب بالاعتماد على الكرات العرضية والامامية الطويلة وكانت اولى فرص شباب الحسين عن طريق صرصور بعد ان وصلته عرضية حمارشة ولكن رأسيته علت العارضة وتألق انس في ابعاد تسديدات الشعيبي وصرصور فيما لحق رامي جبلاوي بكرة غانم الذي لعبها من فوق الحارس قبل ان تجتاز خط المرمى منقذا فريقه من هدف محقق.

الاهلي الذي بالغ في الواجب الدفاعي اكتفى بالاعتماد على الهجمات المرتدة ولكن محمد الخواجا وعلاء المومني وقعا تحت حراسة ابراهيم صدقي ونضال الجنيدي وغابت خطورة الاهلي تماما عن مرمى ابو لاوي باستثناء كرة المومني التي قطعها من الجنيدي ولكن ابو لاوي ابعدها الى ركنية وبالغ المومني بالاحتفاظ بالكرة قبل ان يمررها الى الخواجا ليقطعها الحارس ابو لاوي.

ومع مرور الوقت دفع شباب الحسين بكامل اوراقه الهجومية فاشترك محمد ابو عالية بدلا من ابو هلالة ومحمد خير مكان احمد كتوت والمصري محمود اسماعيل بدلا من الجنيدي ولكن بالرغم من النزعة الهجومية لشباب الحسين الا انه فشل بفك سيطرة دفاع الاهلي الذي كان متماسكا بقيادة رامي جبلاوي ومساندة الزغل والحمكري في حين اكتفى العراقي علي وهيب بالجانب الهجومي ومساندته لعلاء المومني واحمد نوفل بديل الخواجا في الامام واجرى مدرب الاهلي تبديلا باشراك ماجد قاخون بدلا من محمد ناجي لاعادة الحيوية لوسطه واتبعه باخر بمشاركة صلاح العجرمي بدلا من علاء المومني بهدف استغلال المساحات الفارغة في دفاع الشباب الذي اندفعوا نحو الهجوم وفي هذا الوقت كان احمد نوفل يتلقف الكرة المرتدة ويرسلها عرضية باتجاه صلاح العجرمي الذي وضعها في مرمى الشباب هدف التعزيز للاهلي د. (89) وبه خرج الاهلي بفوز ثمين.

التعليق