تعاطي التبغ من دون تدخين يزيد من خطر الإصابة بمرض عدسة العين

تم نشره في الأربعاء 26 تموز / يوليو 2006. 09:00 صباحاً
  • تعاطي التبغ من دون تدخين يزيد من خطر الإصابة بمرض عدسة العين

 

دلهي- اظهرت تقارير لباحثين في الهند ان تعاطي التبغ سواء عن طريق استنشاق مسحوقه او مضغه مرتبط بزيادة القابلية للاصابة بالمياه البيضاء وهو مرض يصيب عدسة العين (كتركتا).

قام كل من الدكتور بريما راجو من مؤسسة ابحاث الابصار وسانكر نترالايا وشيناي وزملاء لهم بتقييم استخدام التبغ ضمن 3924 شخصا بالغا يعيشون في المناطق القروية. وظهر ان من بين هؤلاء 1705 أشخاص يستخدمون التبغ بأشكال شتى.

فتسعمائة شخص، أغلبهم نساء، يستخدمون التبغ اما عن طريق الاستنشاق او المضغ بينما 731 شخصا يدخنون التبغ باصرار بلف التبغ في سجائر. اما الباقي فيستخدمون الطريقتين.

وذكر فريق الباحثين في بريتش جورنال اوف اوفثالمولوجي ان، عموما، مستخدمي التبغ عرضة اكثر بنسبة 72 بالمائة للاصابة بالكتركتا. بيد ان انتشار الكتركتا كان اكثر من الضعف بين مستخدمي التبغ من دون تدخين عن المدخنين.

وقال الباحثون ايضا ان تأثير المرض على من يفرطون في استخدام التبغ من دون تدخين كان تسع مرات اقوى عن تأثيره على المفرطين في التدخين.

وقال الدكتور راجو لرويترز يرتفع مستوى مادة الكادميوم في الدم لدى مستخدمي التبغ من دون تدخين ثلاثة اضعاف عن غير المستخدمين. ومادة الكادميوم الموجودة في التبغ تثبط مضادات الأكسدة فتصاب عدسة العين بالاكسدة.

التعليق