المنتخب الألماني يستريح قبل خوض مباراة الترضية

تم نشره في الجمعة 7 تموز / يوليو 2006. 10:00 صباحاً

شكوك حول مشاركة كلوزه وغياب أكيد لميرتيساكر

مدن - تخلى مدرب المنتخب الألماني يورغن كلينسمان عن إقامة تدريب للمنتخب استعدادا للمباراة التي يخوضها يوم غد السبت أمام نظيره البرتغالي لتحديد صاحب المركز الثالث في بطولة كأس العالم ألمانيا 2006.

وبعد أن تحطم حلم المنتخب الالماني في السفر إلى برلين يوم بعد غد الاحد المقبل لخوض المباراة النهائية للبطولة طلب كلينسمان من لاعبيه امس الخميس الاسترخاء والتخلص من الضغوط استعدادا لمباراة يوم غد السبت في شتوتغارت.

ومن جانبه قال أوليفر بيرهوف مدير المنتخب: مباراة تحديد صاحب المركز الثالث ليست قضية كبرى" مشيرا إلى أن اللاعبين يحتاجون الآن للاسترخاء والتخلص من الحزن بعد أن تبددت آمالهم في اللحاق بقطار النهائي.

ويحاول كلينسمان ببطء استثارة عزيمة المنتخب مرة أخرى قبل مباراته مع المنتخب البرتغالي مؤكدا: "منتخبنا له شخصية وسنصل إلى أقصى مدى في هذه البطولة".

ويحوم الشك حول مشاركة مهاجم منتخب المانيا ميروسلاف كلوزه ضد البرتغال بسبب اصابة في ربلة الساق، وقال كلوزه: حتى الآن أشعر بآلام في ربلة الساق، اريد ان اخوض المباراة لكن في حال كان الأمر غير مجد سأعلن انسحابي.

ويتصدر كلوزه ترتيب الهدافين حاليا برصيد خمسة اهداف، وقد يتوج هدافا لان أقرب منافسيه هو الفرنسي تييري هنري بثلاثة اهداف والذي سيخوض المباراة النهائية بين فرنسا وايطاليا بعد غد الاحد في برلين.

وكان كلوزه حل ثانيا في ترتيب الهدافين في مونديال 2002 برصيد خمسة اهداف ايضا، بفارق ثلاثة اهداف خلف البرازيلي رونالدو، وتعرض المهاجم الالماني الى اصابة في ربلة الساق اليمنى بعد ان اصطدم بالحارس الارجنتيني روبرتو ابوندانزيري في مباراة المنتخبين في ربع النهائي التي انتهت بفوز المانيا بركلات الترجيح 4-2 بعد انتهاء الوقتين الاصلي والاضافي 1-1، وخرج كلوزه في نصف النهائي ضد ايطاليا في الدقيقة 111 ودخل اوليفر نوفيل بدلا منه.

سيغيب قلب دفاع منتخب المانيا لكرة القدم بير ميرتيساكر عن مباراة فريقه ضد البرتغال يوم غد السبت في شتوتغارت على المركزين الثالث والرابع لخضوعه لعملية جراحية امس الخميس.

ويعاني ميرتيساكر من التهاب في وتر أخيله الأيسر حسب ما اعلن المتحدث الرسمي باسم الاتحاد الالماني امس، الذي لم يصفح عن المدة التي سيغيبها المدافع عن الملاعب، وخاض ميرتيساكر المباريات الست لمنتخب بلاده في المونديال الحالي.

 فرصة كبيرة لمشاركة كان اساسيا ضد البرتغال

تبدو فرصة الحارس الاحتياطي في منتخب المانيا لكرة القدم اوليفر كان كبيرة للمشاركة للمرة الاولى في نهائيات مونديال المانيا في مباراة تحديد المركزين الثالث والرابع ضد البرتغال يوم غد السبت في شتوتغارت.

وقال مدرب حراس المرمى في المنتخب الالماني والدولي السابق اندرياس كوبكه يوم امس الخميس "هناك فرصة كبيرة لكان ولكن القرار النهائي لم يتخذ بعد".

وتابع "سيكون ذلك بمثابة لفتة باتجاهه لان تصرفاته كانت مثالية في الاسابيع السبعة الماضية".

وكان مدرب المنتخب يورغن كلينسمان فضل ينز ليمان على اوليفر كان الذي كان اساسيا في مونديال 2002 في كوريا الجنوبية واليابان وساهم بتأهل المانيا الى المباراة النهائية قبل ان تمنى شباكه بهدفين من البرازيلي رونالدو علما بانه اختير أفضل لاعب في البطولة.

وأعرب كان (37 عاما و85 مباراة دولية) عن امتعاضه من الجلوس على مقاعد الاحتياطيين معتبرا ان "اي لاعب محترف لا يقتنع بذلك"، لكنه لم يبخل بدعم زملائه منذ انطلاق البطولة.

وخسرت المانيا امام ايطاليا صفر-2 بعد التمديد في نصف النهائي يوم الثلاثاء الماضي في دورتموند.

وكان ليمان اعلن يوم امس ايضا انه لا يمانع بمنح مقعده بين الخشبات الثلاث ضد البرتغال الى كان بقوله "اذا اراد اوليفر كان ان يخوض المباراة ضد البرتغال، فهو يستحق هذا الشرف لانه كان مثالا للاعب المحترف وبذل جهودا كبيرة في التمارين".

التعليق