الانتهاء من تصوير المسلسل اللبناني "دموع الندم"

تم نشره في الخميس 6 تموز / يوليو 2006. 10:00 صباحاً

عمّان-الغد-انتهت الممثلة والمخرجة اللبنانية رندلي قديح منذ أيام قليلة في بيروت من تصوير المسلسل الدرامي اللبناني الجديد "دموع الندم" الذي كتبه فراس جبران.

وكانت أبرز مشاهده الداخلية قد صوّرت في فندق "تاكايا" في وسط بيروت على أن يتم عرضه في الموسم المقبل، بحسب ما ذكرت صحيفة المستقبل اللبنانية. والمخرجة قديح انتقلت من التمثيل الى الإخراج منذ فترة قصيرة وهي تعمل أيضاً على تصوير فيديو كليب لعدد من الأغنيات الحديثة.

  "دموع الندم" من بطولة مجموعة كبيرة من الممثلين الشباب والمخضرمين: كريستين شويري، مجدي مشموشي، وليد العلايلي، باسم مغنيّة، ريتا بعيني، يوسف بظاظا، نيكول طعمة، ماري بيل صومة، الى جانب وجوه تمثيلية من جيل السبعينيات والثمانينيات: وفاء طربيه، أمال عفيش، نجلا الهاشم، وأيضاً خالد السيد، رندا حشمة وغيرهم.

المسلسل اجتماعي يدور حول قصة فتاة شابة من أسرة غنيّة تدعى حنين وتقوم بالدور الممثلة كريستين شويري، تقع في حب شاب فقير يدعى مروان ويقدم بالدور الممثل مجدي مشموشي، لكن بالطبع سيقف الأهل في وجه هذه العلاقة، وبالتحديد والدة حنين إذ أن والدها  توفي منذ كانت حنين طفلة.

  وقسوة الأم تتضاعف حين تعرف أن ابنتها على علاقة قوية بالشاب وحين يقررا الزواج السريع - لأن الفتاة حامل من حبيبها - تكون الأم قد اتخذت قرار زواج ابنتها من شاب ثري فانتظرت أن ولدت ابنتها في مكان سري وأرسلت خادمتها لتحضر الفتاة الطفلة وتخفيها عن الأعين.

وتنتقل الأحداث عبر الزمن، من زمن مراهقة وشباب الأم والحبيب والزوج الى زمن أصبحت فيه الإبنة المبعدة شابة ابنة عشرين.

ومن جانب آخر، تقع مشاكل من نوع مختلف في عائلة حنين حين تكتشف أن زوجها الثري تاجر مخدرات كبير.

قصة اجتماعية تدور أحداثها على مدى ثماني حلقات ستعرض قريباً على الشاشات المحلية، الى جانب سلسلة أعمال درامية تحضّر لشبكة برامج الخريف المقبل.

التعليق