أولسن يصف مباريات دور الثمانية بـ"المملة"

تم نشره في الثلاثاء 4 تموز / يوليو 2006. 10:00 صباحاً

كوبنهاغن - قال مورتن أولسن المدير الفني للمنتخب الدنماركي إنه صدم من المستوى الذي ظهرت به مباريات دور الثمانية ببطولة كأس العالم لكرة القدم التي تستضيفها ألمانيا حاليا غير أنه أعرب عن انبهاره بأداء المنتخب الالماني.

ووصف أولسن"55 عاما" الذي سبق ورفض عرضا من الاتحاد الالماني لكرة القدم لتدريب الفريق قبل تولي يورغن كلينسمان طريقة لعب المنتخب الالماني في البطولة بأنها "شجاعة وإيجابية".

وقال أولسن في تصريحات صحيفة دنماركية في عددها الصادر امس الاثنين: بغض النظر عن مباراة دور الثمانية أمام الارجنتين فقد لعب المنتخب الالماني بطريقة تتميز بالمهارة والايجابية وستظل عالقة في الاذهان.

وأضاف أولسن: يجب أن ينحني المرء بشدة أمام كلينسمان لقدرته على إعادة الكرة الالمانية مرة أخرى إلى الخريطة.

وحول تعليقه على مستوى الاداء في مباريات البطولة التي تستضيفها ألمانيا حتى التاسع من الشهر الجاري قال أولسن: رغم أن دور المجموعات كان مملا إلا أن مستوى الاداء فيه كان جيدا بشكل لم يكن متوقعا وهو ما أظهر سوء الاداء في دور الثمانية الذي كان الاداء فيه نظري وخاضع لحسابات معينة حيث لهثت أعدادا كبيرة من اللاعبين خلف الكرة.

وأكد أولسن أن مباريات دور الثمانية كانت أكثر مللا حيث كان من الممكن للمشاهد عمل أشياء جانبية أثناء المباراة مثل إحضار فنجان من القهوة أو قراءة صحيفة.

ومن ناحية أخرى قال أولسن أنه لا يرى فرقا بارزا بين المنتخبات الاربعة المتبقية في البطولة.

التعليق