لارسون يهدي هدفه لابنه

تم نشره في الجمعة 23 حزيران / يونيو 2006. 10:00 صباحاً

 

ستوكهولم - ذكرت تقارير إخبارية أن المهاجم السويدي المخضرم هنريك لارسون أهدى إلى إبنه جوردان الهدف الذي أحرزه في مرمى إنجلترا في الدقيقة الاخيرة من المباراة التي جمعت بين المنتخبين في نهائيات كأس العالم.

وكان جوردان الذي بلغ عامه التاسع الثلاثاء الماضي قد تمنى أن تكون هدية والده له في عيد ميلاده أن يسجل هدفين في مرمى إنجلترا، وقال لارسون "34 عاما" لصيحفة "أكسبريسن" التي تصدر في ستوكهولم: لقد كان أمرا رائعا أن أسجل من أجل جوردان، أنه هدف خاص للغاية.

ودخل لارسون التاريخ بهذا الهدف لانه الخامس له في نهائيات كأس العالم وهو عادل بذلك الرقم القياسي المسجل باسم كينيت اندرسون الذي سجله في البطولة التي أقيمت في الولايات المتحدة عام 1994، وصار لارسون بعد مباراة إنجلترا اللاعب السويدي الاكثر مشاركة في نهائيات كأس العالم برصيد 12 مباراة.

التعليق