العداءتان حطاب تنطلقان بحثا عن المنافسة في سباق لاترانزاك

تم نشره في الاثنين 5 حزيران / يونيو 2006. 10:00 صباحاً
  • العداءتان حطاب تنطلقان بحثا عن المنافسة في سباق لاترانزاك

عمان - الغد - بدأت العداءتان الاردنيتان ديما ولما حطاب صبيحة يوم امس رحلتهما في الركض لمسافة 260 كم في سباق لاترانزاك متعدد المراحل، والذي يعتبر من الاصعب في العالم لاحتوائه على تنوع طبيعة مراحله والتي تتطلب مهارات في السباحة احيانا والقدرة على الركض ليلا.

وتعتبر العداءتان حطاب اول عربيتين تشاركان في السباق اضافة لكونهما أول توأمين في السباق سوية، وقالت الشقيقتان ان درجة الحرارة بلغت 5 مئوية وهي شديدة البرودة بالنسبة لهما وقد خضعتا لفحص طبي روتيني وقامتا باعداد ما يلزم من الحقائب التي سيحملنها على الظهر ويشترط ان تكون خفيفة وتحتوي فقط على طعام يساعد في الاستمرارية كالعصائر والنشويات.

وبالنسبة للمرحلة الاولى والبالغة 40 كم فان السباق يبدأ الساعة الثامنة صباحا بمرحلة الشاطئ لمسافة 3 كم ومن ثم الركض وسط غابة لمسافة 10كم ومن ثم الجري داخل الماء لمسافة 500 كم والعودة للغابة لاكمال باقي المسافة للمرحلة الاولى.

معنويات عالية

واكدت الشقيقتان ان معنوياتهما عالية وتسعيان لتحقيق انجاز للاردن يظهر تمتع الرياضية الاردنية بقدرات مميزة مع قلة الامكانات واهمية دعم رياضة الجري للمسافات الطويلة، وتحظى الاختان بدعم مجوهرات الشامي وساعات الوجا السويسرية، حيث سترتديان قميصا يحمل العلامة التجارية للداعمين اضافة لشعار الاردن اولا.

يذكر ان الشقيقتين حطاب بدأتا رياضة الجري عام 1999 حيث حصلتا منذ ذلك الحين على مراكز متقدمة في ماراثون كأس الصحراء الذي اقيم في الاردن لمرتين، وماراثون دي سابل في المغرب وقطعتا ايضا المسافة الفاصلة بين فرنسا وايطاليا وشاركتا بعدة سباقات اخرى في المانيا ولبنان وتونس ومصر، اضافة لانجازاتهما الدائمة في التراماراثون البحر الميت ورئاستهما اللجنة المنظمة لماراثون جبل عشرين الصحراوي الخيري منذ خمس سنوات وتقديم المساعدات لذوي الاحتياجات الخاصة من خلال ريع السباق.

التعليق