إجراء ثاني جراحة في العالم لزراعة وجه في الصين

تم نشره في الأحد 16 نيسان / أبريل 2006. 10:00 صباحاً
  • إجراء ثاني جراحة في العالم لزراعة وجه في الصين

   بكين- أعلنت وكالة شينخوا الصينية للأنباء أول من أمس أن أطباء صينيين أجروا اول جراحة زراعة وجه على مستوى البلاد والتي تعد الثانية من هذا النوع على مستوى العالم.

   فقد تم تغيير ثلثي وجه المريض البالغ من العمر 30 عاما والذي هاجمه دب في عملية جراحية استغرقت 14 ساعة وانتهت أول من امس.

   وقال هان يان نائب مدير قسم جراحات التجميل في مستشفى شينج في شيان عاصمة اقليم شانشي "الجراحة كانت أكثر تعقيدا من تلك التي اجريت لزراعة وجه في فرنسا في تشرين الثاني (نوفمبر) من العام الماضي."

   وقد أجرى الجراحون في فرنسا أول عملية من هذا النوع على وجه ايزابيل دينوار (38 عاما) الذي مزق كلبها شفتيها وانفها . وأشارت شينخوا الى أنه تم تثبيت وجنة جديدة للمريض الصيني اضافة الى شفة عليا وأنف وحاجب عين من متبرع واحد. وقد تعرض المريض لهجوم من دب في العام 2004 .

   وأضافت شينخوا "لقد عاش منذ ذلك الوقت منعزلا عن العالم بسبب التشوه المروع الذي أصيب به." ويتعافى المريض حاليا إلا أن الامر سيستغرق ستة أشهر لكي يستعيد المريض شعوره بالوجه الجديد.

   وأضافت شينخوا أن الامر بحاجة الى تجاوز مشكلات نفسية واخلاقية.

واشارت الوكالة الى ان "زوجته ربما تأخذ وقتا طويلا لكي تتكيف مع الوجه الجديد." وأوضحت شينخوا ان المستشفى ذاته أجرى جراحة ناجحة لزرع جلد وجه لارنب في كانون الاول (ديسمبر) الماضي حيث تم زرع نصف خلايا الجلد منقولة من أرنب نيوزيلندي.

   وتابعت الوكالة "وخلال اسبوعين عقب الجراحة كان الارنب في وضع صحي افضل حيث كانت العين في نصف الوجه الذي اجريت فيه العملية تغمض بشكل طبيعي." 

التعليق