فاست لينك يدافع عن اللقب أمام نضوج وصيفه الرياضي

تم نشره في الجمعة 14 نيسان / أبريل 2006. 10:00 صباحاً
  • فاست لينك يدافع عن اللقب أمام نضوج وصيفه الرياضي

انطلاق المرحلة النهائية على كأس دوري السلة العام

حسام بركات

عمان - قبلت قمة الدوري العام بكرة السلة للسنة الثالثة على التوالي أوراق اعتماد حامل اللقب فاست لينك ووصيفه الرياضي- ارامكس، للمنافسة في المرحلة النهائية على كأس الدوري والتي تنطلق اليوم عند تمام الساعة الثامنة مساء في صالة الأمير حمزة بمدينة الحسين للشباب.

وتتألف المرحلة النهائية من خمس جولات، ويتوج باللقب الكبير الفريق الذي يسبق خصمه للفوز بثلاث مباريات، حيث تقام الجولة الثانية مساء الاثنين المقبل والثالثة مساء الجمعة المقبل، وفي حال لم تحسم نتائج هذه المباريات لمصلحة فريق واحد، فيصار الى اقامة جولة رابعة مساء الاحد 23 الحالي وفي حال التعادل 2-2 ستكون المباراة الفاصلة مساء الثلاثاء 25 الحالي.

وكان فاست لينك قد تفوق على الارينا ثالث الموسم الماضي 3-1 ضمن منافسات المربع الذهبي (99-72 و92-78 و100-113 و75-64) فيما تفوق الرياضي على الأرثوذكسي الرابع بنفس النتيجة 3-1 (84-66 و88-79 و86-93 و86-67).. وسيلتقي الارينا مع الأرثوذكسي على الميدالية البرونزية في ثلاث جولات يحقق المركز الثاني من يسبق خصمه للفوز بمباراتين، حيث تنطلق المنافسة غدا السبت عند السابعة مساء ثم تتجدد الأربعاء المقبل، وفي حال تبادل الفريقن الفوز فسيصار إلى تحديد موعد المباراة الفاصلة.

فاست لينك- الرياضي

يتوقع أن تشهد المباراة إثارة وندية كبيرتين ليس لقوة الفريقين وحسب، وإنما لرغبة الوصيف بالصعود إلى المركز الأول للمرة الأولى في تاريخه، وتصميم حامل اللقب على إثبات أن كأس الدوري يرفض غيره شريكا.

ويعتمد فاست لينك على عودة المستوى الحقيقي لأسامة دغلس وانفر شوابسوغة بمساعدة من الاميركي دانيال كانتريل حول الدائرة، وسيطرة ايمن دعيس والمكسيكي آدم برادا على منطقة العمق، كما أن الخيارات التبديلية المتوفرة بامتياز مثل فادي السقا وفرانسيس عريفيج وموسى العوضي واشرف سمارة سيكون لها الحضور المؤثر على مجريات اللقاء.

ولا شك أن الفوز الضعيف الذي حققه فاست لينك على الارينا في آخر مباراة يقلق الجهاز الفني، حيث أن الفوز على الرياضي في المرحلة النهائية لن يكون سهلا بأي حال من الأحوال، وما يأمله معسكر فاست لينك ان يظهر الفريق بمستواه الذي ظهر عليه أمام الحكمة اللبناني في إياب ربع نهائي غرب آسيا.

وفي المقابل يتعين على الرياضي عدم المبالغة بالثقة بعد المستوى الكبير الذي قدمه أمام الأرثوذكسي في المباراة الأخيرة، وهو يعتمد على تصاعد قدرة لاعبيه في صناعة الألعاب على ضبط إيقاع كل المباريات التي يخوضها الفريق بالاعتماد على وسام الصوص والاميركيين برنتيس.

 ويتميز الاميركي الثاني واطسون بفاعليته على الأطراف والقدرة على الاختراق في العمق، فيما أصبحت الثقة عنوان خط الارتكاز بعد عودة زيد الخص إلى مستواه المعهود تحت السلتين وثبات عطاء موسى بشير وحسام لطفي.

التعليق