فيلم جيمس بوند الجديد: قليل من المعدات كثير من الشجاعة

تم نشره في الأحد 12 آذار / مارس 2006. 10:00 صباحاً
  • فيلم جيمس بوند الجديد: قليل من المعدات كثير من الشجاعة

    ميامي- لننسى امر المعدات والسيارات الخفية ومحطات الفضاء المتفجرة, يقول منتجو فيلم جيمس بوند الجديد انه سيكون حافلا بالشجاعة والاثارة عن جاسوس يفشل في القتل ويقع في الحب ويكره العنف.

   ويعود فيلم (كازينو رويال) وهو الحادى والعشرين في سلسلة الافلام التي تجسد شخصية الجاسوس البريطاني اللطيف جيمس بوند الى بداية السلسلة التي ألفها ايان فلمينج عندما نفذ أول عمليتي اغتيال وحصل على أول تصريح بالقتل.

   ولن يحتوي الفيلم على لقطات تم اخراجها عن طريق الكمبيوتر وستأتي المقدمة بالابيض والاسود "لتثير الجميع" وسيأخذ الامر بعض الوقت كي يظهر العميل الذي يلعب بطولته للمرة الاولى الممثل البريطاني دانيال كريج في صورته التقليدية.

   يقول المخرج مارتن كامبل للصحافيين خلال زيارة الاسبوع الماضي لموقع تصوير الفيلم في جزر البهاما "في النهاية سيصبح ملائما تماما لجيمس بوند.. تلك الالة الجميلة العاطفية التي يتحول اليها بوند."

   ولكن في الطريق كي يصبح ساحر النساء الهادئ الناعم الذي اعتاده المعجبون سيظهر كريج وهو اول ممثل اشقر يقوم بالدور .

   وقال كامبل "الشيء العظيم فيه انه سيرتكب اخطاء ويقع في الزلات. سيجد بوند صعوبة في العنف ولن يقبل ذلك. سيتعين عليه تنفيذ عمليتي قتل احداهما شائكة للغاية. سيقع في حب فتاة بصدق."

   وأضاف انه لن تظهر شخصيتي "كيو او مونيبيني" ولن يكون هناك "سوى القليل من المعدات" في الفيلم المقرر ان يبدأ عرضه في نوفمبر تشرين الثاني وستوزعه شركة كولومبيا بيكتشرز التابعة لسوني بيكتشرز انترتينمنت.

   وقال كريج البالغ من العمر 38 عاما ان بوند الذي تمنى تجسيده يبدأ "بكونه غير معصوم من الخطأ". ولم يتفاد السيناريو التمييز على اساس الجنس الذي ميز افلام جيمس بوند الاولى والذي جرى تخفيفه فيما بعد.

   وقال كريج "لكنه بوند..انه ليس لطيفا دوما." يقول كريس كوربولد المشرف على المؤثرات الخاصة "انه رجل صلب هذا هو الفرق على ما أظن". ويمتلئ الفيلم بمشاهد الحركة.

   ففي مشاهد مطاردة يحاول بوند ملاحقة الارهابي مولاكا في جرافة ثم يتبعه سيرا على الاقدام عبر موقع بناء ويقفز من رافعة ارتفاعها 43 مترا الى رافعة ارتفاعها 37 مترا.

   وسينأى الفيلم عن مشاهد المتفجرات والمعدات التي حفل بها فيلم (مت يوما آخر) الذي انتج عام 2002 او فيلم (العين الذهبية) الذي عرض عام 1995 والذي اخرجه كامبل ايضا.

   وقالت باربرا بروكولي المنتجة المشاركة ان (كازينو رويال).. وهو أحدث فيلم من السلسلة التي حققت ارباحا قدرها اربعة بلايين دولار منذ فيلم (الدكتور لا) بطولة شون كونري عام 1962 .. سيمثل عودة الى الجذور.

   واضافت "اذا لم تكبر وتتغير فستموت وشعرنا ان هذا هو الوقت المناسب وهذه هي القصة الملائمة وان دانيال هو الرجل المناسب لبطولتها."

التعليق