منتخب اليد يحتل المركز السابع بفوز مثير على الصين

تم نشره في الثلاثاء 21 شباط / فبراير 2006. 10:00 صباحاً
  • منتخب اليد يحتل المركز السابع بفوز مثير على الصين

في ختام مشاركته بالبطولة الاسيوية

بلال الغلاييني

عمان – احتل منتخبنا الوطني لكرة اليد المركز السابع على لائحة الترتيب العام للبطولة الاسيوية الثانية عشرة، التي تختتم اليوم في العاصمة التايلاندية بانكوك وهي المؤهلة الى نهائيات كأس العالم المقبلة في المانيا مطلع العام المقبل، بعد الفوز المثير الذي حققه على نظيره المنتخب الصيني بنتيجة 28/26 والشوط الاول (12/11) في المباراة التي جرت يوم أمس لتحديد المركزين السابع والثامن.

واستحق منتخبنا الوطني الفوز بعد ان فرض سيطرته شبه المطلقة على شوطي المباراة، من خلال الأداء السريع الذي نفذه سامر حمارشة وخالد حسن ومحمود الهنداوي واسماعيل بني هاني وربيع المنسي واحمد عبدالكريم وطارق المنسي، حيث استغل نجوم فريقنا المساحات الواسعة التي تركها المنتخب الصيني والتي احدثتها تحركات وتقاطعات اللاعبين الى جانب شن الهجوم الخاطف الموسع الذي اخمد حماس لاعبي المنتخب الصيني، الذين حاولوا ايقاف خطورة لاعبين وخاصة في الدقائق الاخيرة من المباراة التي شهدت اثارة وندية تمكن منتخبنا من حسم النتيجة واحتلال المركز السابع.

مدرب منتخبنا الوطني جهاد قطيشات اكد ان منتخبنا استحق الفوز بعد الاداء الجيد الذي قدمه نجوم الفريق على مدار المباراة، مشيرا الى ان المستوى الفني للفريق يرتفع من مباراة الى اخرى وهذا ما حدث في مباراة أمس، حيث طبق الفريق الاساليب الفنية حسب التعليمات التي اعطيت لهم، معبرا عن شكره وتقديره الى كافة اعضاء الفريق الذين عكسوا صورة طيبة عن لعبة كرة اليد الاردنية، والى اعضاء الوفد الاداري الذين بذلوا جهدا مميزا كان له الاثر الطيب في نفوس اللاعبين.

وكان د. ساري حمدان نائب سمو رئيسة الاتحاد قد اجرى اتصالا هاتفيا عقب المباراة مع اعضاء الوفد وبارك لهم الفوز الثمين الذي حققه الفريق، واشاد بالعروض الجيدة التي قدمها نجوم الفريق في كافة مبارياته التي خاضها في البطولة.

النائب الثاني لسمو رئيسة الاتحاد رئيس لجنة المنتخبات الوطنية خالد الداود قال: ان منتخبنا الوطني ومن خلال النتائج التي حققها في البطولة قدم مستوى متطورا، وكان ندا لكافة المنتخبات التي قابلها خاصة في الدور الاول، والدليل على ذلك تأهل المنتخبين الكويتي والكوري الجنوبي الى المباراة النهائية وهما وقعا في نفس مجموعة منتخبنا الوطني (الاولى).

واشاد الداود بالأداء الرجولي والقوي الذي قدمه نجوم الفريق الذين عكسوا صورة طيبة ومتطورة لكرة اليد الاردنية، مضيفا بأن الاتحاد سيواصل رعايته للمنتخب الوطني في الوقت الذي سيتم فيه استدعاء منتخب الشباب بعد انتقاء اللاعبين من بطولة الشباب التي باتت على الابواب ليكون رديفا جاهزا للمنتخب الاول.

من ناحية اخرى تختتم منافسات البطولة اليوم بإقامة المباراة النهائية التي تجمع بين فريقي الكويت وكوريا الجنوبية، فيما يلتقي في المباراة التي تسبقها فريقا ايران وقطر والفريق الفائز في هذه المباراة سيرافق الكويت وكوريا الجنوبية الى مونديال اليد العالمي في المانيا.

التعليق