ديبورتيفو يطالب بتأجيل بقية لقائه مع فالنسيا

تم نشره في الأربعاء 1 شباط / فبراير 2006. 09:00 صباحاً

 مدريد - رفع نادي ديبورتيفو كورونا الاسباني دعوى قضائية يطالب فيها بتأجيل لعب المدة المتبقية من مباراته امام فالنسيا الى ان يتم البت في التماس قدمه ضد اتحاد كرة القدم الاسباني.

وكانت مباراة العودة في دور الثمانية بكأس الملك يوم الاربعاء الماضي قد ألغيت قبل بداية الشوط الثاني عندما أصيب أحد مساعدي الحكم في رأسه بجسم صلب بعد لحظات من احراز فالنسيا هدف التعادل 1-1 بنتيجة المباراتين.

وقرر الاتحاد لعب المدة الباقية وهي 46 دقيقة دون جمهور على ستاد فالنسيا يوم الاربعاء.

ويطلب ديبورتيفو بتأجيل المباراة الى ان يتم النظر في الالتماس المقدم ضد قرار الاتحاد، وكان ديبورتيفو يطلب الغاء المباراة بالكامل واحتساب نتيجتها لصالحه.

وقال بيان للنادي في موقعه على الانترنت "حتى لو تم لعب المباراة فسوف نستمر في الدعوى القضائية امام محاكم اسبانية واوروبية لعدم التعامل بشكل مناسب مع قضية العنف في ملاعب الرياضة."

وعندما رفض الاتحاد الاسباني طلب ديبورتيفو رفع النادي التماسا الى المجلس الرياضي الاسباني الذي قال ان الامر لا يخضع لسلطته.

والحد الادنى لما يطلبه ديبورتيفو كورونا هو ان يتم لعب الدقائق الست والاربعين على ملعب محايد ودون جمهور وان يدفع فالنسيا جميع التكاليف.

وقال ديبورتيفو ان القضية يجب ان يتناولها المجلس وليس الاتحاد لان العنف في الرياضة هو امر يتعدى كرة القدم.

التعليق