عضيبات يؤكد دور وزارة التربية في رعاية الحركة الكشفية

تم نشره في الجمعة 27 كانون الثاني / يناير 2006. 10:00 صباحاً

في ختام دورة مساعدي قادة الوحدات

 

 عمان- الغد - رعى امين عام وزارة التربية والتعليم للشؤون الادارية والمالية الدكتور عاطف عضيبات امس، ختام فعاليات دورة مساعدي قادة الوحدات الكشفية التي اقامتها ادارة النشاطات في الوزارة في المخيم الكشفي/ الكرامة بمشاركة حوالي (100) قائد كشفي من مختلف مديريات التربية والتعليم، بحضور عبلة ابو نوار مدير ادارة النشاطات التربوية في الوزارة وعدد من المسؤولين التربويين، واكد الدكتور عضيبات في كلمة له على ان الوزارت تعمل على تطوير الحركة الكشفية والارشادية في كافة جوانبها، لا سيما في مجال اعداد القيادات الداعية بأهمية الحركة الكشفية والارشادية في تربية الابناء، ليكونوا مواطنين مسؤولين يتحملون المسؤولية تجاه انفسهم ووطنهم.

   واشار الدكتور عضيبات الى دور الحركة الكشفية والارشادية كحركة تربوية تطوعية، تهدف الى اعداد الفتية والفتيات اعدادا سليما وفق اساليب تربوية حديثة عن طريق برامج وانشطة تتجسد في الطريقة الكشفية التي تعتمد الممارسة العملية واحترام خصائص الفتية وقدراتهم ومواهبهم.

   والقت عبلة ابو نور مدير ادارة النشاطات التربوية في الوزارة كلمة، اشارت خلالها الى ان هذه الوزارت تأتي ضمن خطة الوزارة للكشافة والمرشدات لتأهيل القيادات الكشفية لممارسة دورهم العام في اعداد طلبة الكشافة والمرشدات لخدمة وطنهم وامتهم، بالاضافة الى رفع كفايات وقدرات ومهارات مساعدي قادة/ قائدات الوحدات الكشفية والارشادية، لتمكينهم من قيادة هذه الوحدات والمساعدة في قيادتها بالشكل السليم.

   كما ألقى زاهي بشارات مدير الكشافة والمرشدات في الوزارة قائد الدورة كلمة بين خلالها ان برنامج الدورة تضمنت تعريف المشاركين بأهداف ومبادئ الحركة الكشفية ودور ومسؤوليات القادة في قيادة وادارة وتنظيم الفرق والمجموعات الكشفية والارشادية وممارسة عملية لتقاليد رفع الاعلام وحياة الخلاء واجتماعات المجالس الكشفية.

   وألقى احد القادة المشاركين كلمة نيابة عن زملائه اعرب خلالها عن شكرهم الى الوزارة لحرصها الدائم على اكسابهم المهارات والكفايات التي تمكنهم باستمرار من تطوير اداء عملهم.

   وفي نهاية الاحتفال وزع الدكتور عضيبات الشهادات على الخريجين بحضور السيد صبحي العمري مدير تربية الشونة الجنوبية.

التعليق