المنتخب الفلسطيني لن يلعب التصفيات الآسيوية في غزة

تم نشره في الأربعاء 18 كانون الثاني / يناير 2006. 10:00 صباحاً

 يقيم معسكرا تدريبيا في الأردن
 

  كوالالمبور- الغد - رفض الاتحاد الآسيوي لكرة القدم طلب الاتحاد الفلسطيني استضافة مبارياته داخل الأراضي الفلسطينية وبالتحديد في غزة، وجاء قرار الرفض استنادا إلى قرار سابق كانت قد أصدرته لجنة المسابقات في الاتحاد الآسيوي لكرة القدم.

   وصرح بول موني نائب الأمين العام للاتحاد الآسيوي لكرة القدم للموقع الرسمي للاتحاد الآسيوي قائلا: أن قرار لجنة المسابقات السابق يمنع كلا من الاتحادين الفلسطيني والعراقي في استضافة أية من المباريات الرسمية على أرضهما حتى زوال المسببات الأمنية.

   وبهذا سيتحتم على المنتخب الفلسطيني خوض مبارياته خارج أرضه، وكان اللواء احمد العفيفي رئيس الاتحاد الفلسطيني قد أعلن سابقا بأنه إذا ما رفض الاتحاد الآسيوي الطلب الفلسطيني فسوف يتم إقامة مباريات فلسطين المفترض إقامتها على أرضه في الأردن أو قطر.

   يذكر أن العفيفي كان قد عقد مؤتمرا صحافيا مؤخرا تمنى في بدايته شفاء المدير الفني للمنتخب الفلسطيني عزمي نصار من الوعكة الصحية التي أصابته مؤخرا والتي نقل على أثرها للمستشفى.

خطة الإعداد

   وتحدث العفيفي عن خطة المنتخب لتصفيات كاس أمم آسيا 2007 موضحا أن فلسطين وقعت في مجموعة صعبة جدا لكن مع ذلك فان الاتحاد حرص أن يكون الأعداد على أفضل ما يكون لتحقيق أفضل النتائج، بحيث تم الترتيب على أن يخوض المنتخب الفلسطيني معسكرا مغلقا في الأردن لمدة أسبوعين ومعسكرا ثانيا في الإمارات قبل السفر إلى الصين لخوض المباراة الأولى في 22 شباط / فبراير ولقاء سنغافورة الثاني في الأول من آذار / مارس القادم.

   يذكر أن القرعة كانت قد أوقعت المنتخب الفلسطيني في المجموعة الخامسة إلى جانب منتخبات الصين والعراق وسنغافورة.

التعليق