آدم ساندلر أب فقد أسرته يوم 11 أيلول'سبتمبر 2001 في فيلم جديد

تم نشره في السبت 19 تشرين الثاني / نوفمبر 2005. 09:00 صباحاً

    لوس أنجليس - ذكر عدد مجلة فاريتي الصادر الاربعاء الماضي  أن من المقرر أن يلعب الممثل الاميركي آدم ساندلر الدور الرئيسي في فيلم جديد يتناول عواقب هجمات الحادي عشر من أيلول (سبتمبر) التي استهدفت مركز التجارة العالمي في نيويورك.

   وسيظهر ساندلر في الفيلم الذي سيكون عنوانه "رين أوفر مي" في دور رجل فقد أسرته يوم 11 أيلول(سبتمبر) عام 2001 ولم يتمكن من الخروج من حزنه فيتجه إلى صديقه أيام الكلية (ويلعب دوره الممثل دون شيدل) الذي صار طبيبا والذي يعقد العزم على مساعدة ساندلر حتى يتغلب على أحزانه.

   وهذا الفيلم هو ثالث أبرز إنتاج لهوليود يتناول أحداث الحادي عشر من أيلول بشكل أو بآخر. فالمخرج أوليفر ستون يخطط لاخراج فيلم حول شرطيين يلعب دورهما الممثلان نيكولاس كيج ومايكل بينا يحتجزان تحت أنقاض مركز التجارة العالمي.

   كما يخرج المخرج بول جرينجراس حاليا فيلما بعنوان "فلايت 93"تدور أحداثه حول مجموعة من الركاب على متن طائرة مخطوفة يتمكنون من التغلب على "الارهابيين" لتتحطم طائرتهم في النهاية بمنطقة خلاء.

 

التعليق