حلم قيادة السيارات على ساحل الكيب في جنوب أفريقيا

تم نشره في الأربعاء 9 تشرين الثاني / نوفمبر 2005. 10:00 صباحاً
  • حلم قيادة السيارات على ساحل الكيب في جنوب أفريقيا

   كيب تاون - يعد طريق تشابمان بيك السريع في إقليم الكيب في جنوب افريقيا واحدا من أكثر الطرق الساحلية إثارة في العالم ولعل قيادة سيارة كلاسيكية مكشوفة على ذلك الطريق هو حلم يتحقق لكل صاحب سيارة.

هناك جرف صاعد يرتفع إلى يسار الطريق أما إلى اليمين فهناك المحيط الاطلسي بأمواجه البيضاء. وكل منعطف من الطريق الافعواني البالغ طوله 11 كيلومترا يتيح منظرا بانوراميا رائعا. بل إن هناك المحظوظين الذين قد تتاح لهم رؤية حوت في الماء على بعد 150 مترا تحتهم.

   وافتتح ذلك الطريق عام 9122 ليربط بين قريتي صيد هما "هوت بي" و "نوردهوك" ونحت الطريق فعلا في واجهة الجرف على يد مساجين ايطاليين من أسرى الحرب وقد أطلق عليه اسم البحار جون تشابمان الذي أكتشف المنطقة عام 1607.

ووقعت حوادث مميتة على طول الطريق الحافل بالاخطار وكان أغلبها نتيجة سقوط الصخور على الطريق بعد الامطارالغزيرة.

وأغلق الطريق عام 2000 لاجراء تقويات واصلاحات بعد وقوع سلسلة من الحوادث ولكن أعيد افتتاحه عام 2003 . ودفع مستثمر خاص 8ر19 مليون دولار مقابل حق تشغيل الطريق مدة ثلاثين سنة.

   ومن حيث المبدأ يمكن قطع الطريق في مدة 20 دقيقة إذا لم يتعطل المرء بسبب حافلات السائحين أو السيارات المستأجرة أو التوقف لوقت أطول في واحدة من نقاط المشاهدة الكثيرة على الطريق. وإذا كنت من هواة الرحلات الكشفية يمكنك ترك السيارة وتسلق الطريق الصخري الصاعد الى نقطة تشابمان على ارتفاع 600 متر.

وطريق تشامان هو أحد المقاصد التي لا بد للسائحين من زيارتها في جنوب افريقيا ، تماما مثل جبل تيبل في كيب تاون والذي يرتفع 1087 مترا. ومنذ ان اكتشفت هوليوود مدينة كيب تاون كموقع نموذجي للتصوير أصبحت المدينة مقصدا لاطقم الفنانين القادمين بالطائرات من كافة أنحاء العالم بمن فيهم الموسيقيون والمصممون والنجوم والنجمات.

   ويقول اولي باوم صاحب شركة "موتور كلاسيك 40" لتأجير السيارات "إن المنطقة بكاملها هي في الواقع طريق الاحلام .. هناك طريق تشابمان والممرات الجبلية والشواطئ وطرق مزارع العنب والمروج الخضراء".

يمكن أيضا القيام برحلة إلى رأس الرجاء الصالح لمشاهدة السفن العابرة في واحد من أكثر الخطوط الملاحية ازدحاما في العالم. ومن الممتع حقا مشاهدة قطعان من قردة البابون وهي ترعى في البراري الغنية بالخضرة والتي تنفرد بها تلك المنطقة من أفريقيا.

التعليق