ظاهرة البطولات الجماعية تسيطر على أفلام عيد الفطر

تم نشره في الجمعة 28 تشرين الأول / أكتوبر 2005. 09:00 صباحاً
  • ظاهرة البطولات الجماعية تسيطر على أفلام عيد الفطر

 القاهرة  - رغم أن موسم عيدالفطر في مصر يعد موسما سينمائيا قصيرا يحجم المنتجون عن عرض أفلامهم خلاله إلا أن عيد الفطر هذا العام سيشهد عرض ستة أفلام جديدة تسيطر عليها هذه المرة ظاهرة البطولات الجماعية في ظل غياب النجوم الكبار الذين يفضلون عيد الاضحى وموسم الصيف.

في الوقت نفسه يتضح تكرار ثلاث من الممثلات هن منه شلبي وهند صبري وحلا شيحا في الافلام المعروضة بفيلمين لكل منهن.

وكانت حنان ترك على وشك اللحاق بزميلاتها لولا الاعلان عن عدم عرض فيلمها الثاني "دنيا" الذي أخرجته جوسلين صعب وشاركها بطولته المطرب محمد منير أو الثالث "كلام في الحب"الذي أخرجه علي إدريس وقامت ببطولته يسرا.

يتضح أيضا عدم سيطرة الافلام الغنائية على الموسم بالمقارنة بالسنوات الثلاث الاخيرة، فمن بين الاعمال المرشحة للعرض هناك عملان غنائيان فقط هما "منتهى اللذة" تأليف شهيرة سلام وإخراج منال الصيفي وبطولة حنان ترك ومنه شلبي والمطرب اللبناني يوري مرقدي، والعمل الغنائي الثاني هو "غاوي حب"تأليف وإخراج أحمد البدري وبطولة محمد فؤاد وحلا شيحا ورامز جلال وأميرة العايدي.

وتشهد أفلام العيد أول بطولة مطلقة للممثل الشاب ماجد الكدواني الفيلم بعنوان "جاي في السريع" من تأليف عبد الفتاح البلتاجي واخراج جمال قاسم ويشاركه بطولته حسن حسني ووحيد سيف وريهام عبد الغفور وانعام سالوسة.

ولا يخلو فيلم "أريد خلعا" للنجم أشرف عبد الباقي من الكوميديا رغم أن الطابع الاجتماعي غالب عليه باعتبار أن مؤلفه ومخرجه أحمد عواض متميز في تلك المنطقة. ويشارك في بطولة الفيلم حلاشيحا وسامي العدل وشريف رمزي ومثله في ذلك فيلم "بنات وسط البلد" الذي كتبته وسام سليمان وأخرجه زوجها محمد خان وشارك في بطولته منه شلبي وهند صبري وخالد أبو النجا ومحمد نجاتي وعزت أبو عوف.

وبعد عام تقريبا من تصويره يعرض فيلم "ملك وكتابة" الحائز على جائزة في مهرجان الاسكندرية السينمائي الدولي والفيلم كتبه بالمشاركة أحمد الناصر وسامي حسام وهي ظاهرة جديدة أيضاوأخرجته كاملة أبو ذكري ويقوم بطولته محمود حميدة وهند صبري.

تشهد أفلام العيد أيضا ظهور ثلاثة مخرجين جدد هم مخرج الفيديوكليب المعروف أحمد البدري ومنال الصيفي وجمال قاسم إضافة إلى كون ثلاثة من الافلام الستة تنتمي لاعمال البطولات الجماعيةالتي أصبحت قاسما مشتركا لافلام النجم الاوحد في السنوات الاخيرة بعد أن أثبتت نجاحا كبيرا منذ "اسماعيلية رايح جاي"وصولا إلى "سهر الليالي" و "حب البنات".

التعليق