اتحاد جدة يلحق بالعين الى نهائي دوري أبطال آسيا

تم نشره في الجمعة 14 تشرين الأول / أكتوبر 2005. 09:00 صباحاً

جدة - تأهل فريق اتحاد جدة السعودي لنهائي دوري أبطال آسيا لكرة القدم بالفوز مساء أمس الاول علي بوسان بطل كوريا الجنوبية في لقاء الاياب 2-0.

وكان اتحاد جدة فاز في لقاء الذهاب في بوسان 5-0 ويلتقي بذلك اتحاد جدة مع العين الاماراتي في نهائي البطولة بعد تعادل الاخير مع شينزين الصيني سلبيا في مباراة الاياب بالمواجهة الثانية في الدور قبل النهائي.

وسجل هدفي الاتحاد المهاجم السيرالوني محمد كالون في الدقيقتين17 و57 ليؤكد اتحاد جدة حامل اللقب جدارته بالتأهل للنهائي ويصبح على بعد خطوة واحدة من الاحتفاظ بلقبه.

وكان الفريق السعودي قد ضمن التأهل للنهائي بنسبة كبيرة بعد فوزه الساحق 5-0 ذهابا على الفريق الكوري في عقر داره قبل أسبوعين ولكن كالون أكد جدارة اتحاد جدة ووجه إنذارا شديد اللهجة إلى منافسه في النهائي فريق العين.

سجل كالون (26 عاما) هدفين لفريق الاتحاد السعودي في مباراة الاياب أمس الاول على استاد الامير عبد الله الفيصل حيث أحرز الهدف الاول بضربة رأس اثر كرة عرضية لعبها أحمد الدوخي من ناحية اليسار وأضاف الثاني بتسديدة مباشرة في مرمى بوسان اثر تمريرة من زميله إبراهيم سويد.

وحاول بوسان تعويض هزيمته الثقيلة في مباراة الذهاب فشن عددا من الهجمات في الدقائق الاولى ولكنها لم تسفر عن شيء لتألق الدفاع والحارس السعودي الدولي مبروك زايد.

وبعد أن نجح الاتحاد في التصدي للهجمات الكورية المبكرة بدأ البحث عن هدف التقدم وتحقق له ما أراد في الدقيقة 17 عندما لعب الدوخي كرة عرضية من الناحية اليسرى فقابلها كالون بضربة رأس في مرمى الحارس الكوري كيم يونج داي ليقضي على أمل بوسان في تحقيق مفاجأة، وتصدى مبروك زايد حارس الاتحاد في الدقيقة 24 لتسديدة من دوهوا سونج وأطاح بها فوق العارضة.

وضغط بوسان هجوميا مع بداية الشوط الثاني وتصدى مبروك زايد لتسديدة من دا سيلفا في الدقيقة 50.

وكاد الاتحاد يسجل الهدف الثاني بتسديدة من لاعبه البرازيلي تشيكو ولكنه أهدر الفرصة ثم سدد إبراهيم سويد كرة أخرى برأسه ارتدت من العارضة.

ونجح الاتحاد في تسجيل الهدف الثاني عندما اخترق تشيكو خط الوسط ومرر الكرة إلى سويد في الناحية اليمنى ليلعبها بدوره إلى كالون الذي سجل الكرة بسهولة.

ولجأ بوسان للتسديد من خارج منطقة الجزاء بعدما فشل في اختراق الفريق السعودي ولكن يقظة مبروك زايد كانت بالمرصاد لمعظم هذه التسديدات.

التعليق