مالديني يحطم رقما قياسيا جديدا

تم نشره في الاثنين 26 أيلول / سبتمبر 2005. 10:00 صباحاً
  • مالديني يحطم رقما قياسيا جديدا

   توري ديل غريكو - حقق باولو مالديني قائد ميلان رقما قياسيا للمشاركة في دوري الدرجة الاولى الايطالي لكرة القدم حين نزل الى الملعب في مباراته رقم 571 قبل يوم من الموعد المقرر لبدء نجله مسيرته مع النادي.

 وبمشاركته أمام تريفيزو يتجاوز مالديني الرقم القياسي لدينو زوف البالغ 570 مباراة ومع بقاء موسم آخر في عقده يمكن للاعب الايطالي الدولي سابقا ان يشارك في أكثر من 600 مباراة في دوري الاضواء في ايطاليا قبل اعتزاله، وهذه هي المرة الثانية التي يحطم فيها اللاعب البالغ من العمر 37 عاما رقما قياسيا لعدد مرات المشاركة كان مسجلا باسم حارس مرمى يوفنتوس السابق زوف، وقد حل مالديني محل قائد الفريق الايطالي الفائز بكأس العالم 1982 باعتباره صاحب أكبر عدد من المشاركات في المباريات الدولية وما يزال يحمل الرقم القياسي البالغ 126 مباراة.

 وشارك مالديني في دوري الدرجة الاولى الايطالي لأول مرة في المباراة التي تعادل فيها ميلان (1-1) مع اودينيزي يوم 20 كانون الثاني/يناير 1985، وقد لعب 801 مباراة في كل المسابقات للنادي الذي امضى به كل حياته كلاعب، وأمضى مالديني أغلب مسيرته في الملاعب كظهير أيسر واعتبر أفضل من يلعب في هذا المركز في العالم على مدى اكثر من عقد لكنه في السنوات الاخيرة وفر طاقته واستخدم خبرته ليلعب ظهيرا ثالثا.

 وفي كلا المركزين أظهر قدرات هائلة على القراءة الاستثنائية للمباراة والتوقيت الممتاز والهدوء والذكاء الى جانب مستوى عال من المقدرة التنافسية التي لم تتجاوز الحد الى العدوانية، وخلال سنواته العشرين مع النادي فاز ميلان ببطولة الدوري الايطالي سبع مرات وأحرز أربع كؤوس اوروبية.

 وتحقق آخر انتصار في اوروبا في 2003 حين رفع مالديني كأس دوري الابطال في اولد ترافورد في مانشستر عقب الفوز بركلات الترجيح ضد يوفنتوس الايطالي، وجاء هذا الانجاز بعد 40 عاما من قيادة والده سيزار فريق ميلانو ككابتن لاحراز اولى بطولات النادي الاوروبية بالفوز على بنفيكا في نهائي الكأس الاوروبية عام 1963 والذي أُقيم ايضا في انجلترا في ستاد ويمبلي.

 وعمل سيزار مالديني مدربا لابنه في النادي والمنتخب ايضا وما يزال جزءا من جهاز ميلانو كرئيس لفريق الكشافين، واعتزل باولو مالديني اللعب لمنتخب ايطاليا بعد كأس العالم 2002 وقاوم عدة محاولات لاغرائه بالعودة للمنتخب كي يمكنه التركيز على مسيرته مع النادي.

 ويمكن لعلاقة عائلة مالديني مع ميلانو ان تمتد لسنوات اخرى كثيرة مع انضمام كريستيان بن باولو البالغ من العمر تسع سنوات الى فرق الاشبال في النادي في معسكر لينيت التدريبي اليوم الاثنين.

التعليق