دولفين يقترب من النهائي بعد تخطيه المقاولون

تم نشره في الاثنين 26 أيلول / سبتمبر 2005. 09:00 صباحاً

كأس الاتحاد الافريقي

 القاهرة - تبدد أمل فريق المقاولون العرب المصري في التأهل لنهائي بطولة كأس الاتحاد الافريقي(الكأس الكونفيدرالية) بهزيمته على ملعبه بالقاهرة مساء الاول من أمس أمام دولفين النيجيري صفر-1 في الجولة الخامسة قبل الاخيرة من مباريات المجموعة الثانية في دور الثمانية.

    وفقد المقاولون فرصة اللعب في المباراة النهائية التي تأهل إليها الجيش الملكي المغربي بالتغلب على ضيفه مستقبل المرسى التونسي 1-صفر في المباراة التي جرت مساء الاول من أمس أيضا في المجموعة الاولى بدور الثمانية.

     وفي القاهرة سجل هدف المباراة الوحيد فيكتور إزيغيه في الدقيقة 44 ليحتفظ دولفين بفرصته القوية في التأهل للمباراة النهائية حيث رفع رصيده إلى13 نقطة في صدارة المجموعة بفارق ست نقاط أمام الاسماعيلي المصري الذي أصبح منافسه الوحيد على التأهل للمباراة النهائية في حين تجمد رصيد المقاولون عند ست نقاط في المركز الثالث.

     وجاءت المباراة متوسطة المستوى وسيطر عليها المقاولون بفضل الانتشار الجيد والاستحواذ على الكرة معظم فترات المباراة خاصة في الشوط الاول ولكن دون جدوى أو خطورة حقيقية على مرمى دولفين.

ولعب المقاولون بطريقة هجومية منذ البداية بغية تسجيل هدف مبكر وكاد أن يحقق ذلك بالفعل أكثر من مرة ولكن قلة خبرة لاعبي المقاولون حالت دون هز شباك دولفين.

     وعلى عكس سير اللعب ارتكب خالد نبيل مدافع المقاولون خطأ قاتلا حيث فشل في إبعاد إحدى الكرات العرضية الساقطة قبل أن تصل إلى إزيغيه داخل منطقة الجزاء ليهيئها لنفسه ويسددها بسهولة داخل شباك داودا دياكيتيه حارس مرمى المقاولون.

      وفي الشوط الثاني واصل المقاولون إهدار الفرص السهلة عن طريق أيمن زين وأحمد فرغلي ونبيل أبوزيد وتامر عبد الحكيم لتنتهي المباراة بهزيمة المقاولون وضياع فرصتهم في المنافسة على الصعود لنهائي البطولة.

    واستضاف الاسماعيلي في وقت متأخر من مساء أمس فريق إف.سي 105 الغابوني في ختام مباريات نفس الجولة ويحتاج الفريق المصري للفوز حتى يحافظ على أمله في البقاء بدائرة المنافسة مع دولفين على بطاقة التأهل الوحيدة للدور النهائي حيث يحتاج بعد ذلك للفوز على دولفين نفسه بملعبه في الجولة السادسة الاخيرة.

الجيش الملكي للنهائي

    وفي الرباط تغلب الجيش الملكي المغربي على ضيفه مستقبل المرسى التونسي بهدف سجله أحمد أجدو في الدقيقة 71 ليضمن الفريق المغربي البقاء في قمة المجموعة ويحجز مكانه في المباراة النهائية بغض النظر عن نتيجة مباراته أمام فيلو ستارز الغيني في ختام مبارياته بالبطولة.

وشهدت الدقيقة 47 من المباراة طرد نزار الغزواني لاعب مستقبل المرسى. ورفع الجيش الملكي رصيده إلى 13 نقطة في صدارة المجموعة بفارق ست نقاط أمام مستقبل المرسى. ويقضي نظام البطولة بتأهل أول كل مجموعة في دور الثمانية إلى المباراة النهائية مباشرة.

التعليق