كأس ديفيز: كرواتيا وسلوفاكيا في مهمة صعبة أمام روسيا والأرجنتين

تم نشره في الجمعة 23 أيلول / سبتمبر 2005. 10:00 صباحاً
  • كأس ديفيز: كرواتيا وسلوفاكيا في مهمة صعبة أمام روسيا والأرجنتين

جنيف - يسعى المنتخبان الكرواتي والسلوفاكي إلى مواصلة تقدمهما في بطولة كأس ديفيز للتنس، وبعد أن بلغ الفريقان الدور قبل النهائي للمرة الاولى في تاريخهما أصبحت الخطوة التالية هي البحث عن مكان في الدور النهائي.

 ويلتقي المنتخب الكرواتي اليوم ولمدة ثلاثة أيام مع نظيره الروسي في مدينة سبليت الكرواتية في حين يلتقي المنتخب السلوفاكي بقيادة دومينيك هرباتي مع نظيره الارجنتيني في المواجهة الثانية بالدور قبل النهائي.

 وتمثل المواجهتان حدثا تاريخيا للتنس الكرواتي والسلوفاكي لأنها المشاركة الثالثة عشرة للمنتخب الكرواتي على المستوى العالمي والثانية عشرة للمنتخب السلوفاكي على نفس المستوى ولكنها المرة الاولى التي يتأهل فيها كل منهما للمربع الذهبي للبطولة.

 وقال ماريو آنسيتش لاعب المنتخب الكرواتي إن الفريق يشعر بانهيار تام لانها المرة الاولى التي يخوض فيها الدور قبل النهائي للبطولة كما أنها المرة الاولى التي يخوض فيها الفريق مواجهة على ملعبه أمام حشد جماهيري هائل يتوقع أن يصل إلى نحو سبعة آلاف أو ثمانية آلاف مشجع، وقال آنسيتش: فريقنا لا يريد التوقف هنا ولكننا بالتأكيد لا نفكر في الوقت الحالي إلا في المواجهة مع المنتخب الروسي في الدور قبل النهائي للبطولة، نثق في فريقنا ونأمل في التقدم للدور النهائي.

 وأكد آنسيتش أنه لن ينخدع بغياب سافين عن المنتخب الروسي لأن الفريق نجح في التغلب على المنتخب الفرنسي في دور الثمانية بدون نفس اللاعب مشيرا إلى أن دافيدينكو من أفضل عشرة لاعبين في العالم كما أن يوجني يتميز بالسرعة بالإضافة إلى أن المواجهة تكون في غاية القوة في مباريات الدور قبل النهائي بكأس ديفيز.

 وتبدو مواجهتا الدور قبل النهائي للبطولة في الموسم الحالي متواضعة المستوى في ظل غياب اللاعب مارات سافين الفائز بلقب أستراليا المفتوحة في مطلع الموسم الحالي عن صفوف المنتخب الروسي في المواجهة مع المنتخب الكرواتي حيث يعاني سافين من الإصابة في الركبة.

 جدير بالذكر أن المنتخب الروسي هو الوحيد من بين الفرق الاربعة في الدور قبل النهائي هذا الموسم الذي سبق وأن فاز بلقب كأس ديفيز عندما تغلب على المنتخب الفرنسي في نهائي البطولة عام 2002.

 ويسعى المنتخب الكرواتي إلى استغلال إقامة المواجهة على أرضه وتحقيق الفوز على نظيره الروسي الذي يقوده اللاعبون نيكولاي دافيدينكو وميخائيل يوجني وإيغور أندريف، ويعتمد الفريق الكرواتي في المواجهة مع ضيفه على اللاعبين إيفان ليوبيسيتش وماريو آنسيتش وإيفو كارلوفيتش الذين ورثوا عرش التنس الكرواتي بعد غوران إيفانسيفيتش.

 أما المنتخب الارجنتيني بقيادة غييرمو كوريا وديفيد نالبانديان فيواجه اختبارا صعبا للغاية أمام مضيفه السلوفاكي في براتيسلافا، وكان المنتخب الارجنتيني قد أطاح في الدور السابق بنظيره الاسترالي بالتغلب عليه 4-1 في عقر داره في سيدني خلال تموز/يوليو المقبل، وكان أفضل إنجاز للمنتخب الارجنتيني في تاريخ كأس ديفيز هو احتلال المركز الثاني في بطولة عام 1981 بعد الهزيمة أمام المنتخب الاميركي في النهائي.

 أما الدور الفاصل للمجموعة العالمية فيشهد لقاء المنتخب السويسري بقيادة روجيه فيدرر المصنف الاول على العالم ونظيره البريطاني بقيادة آندي موراي وغريغ روسيدسكي في جنيف ويحل المنتخب الاميركي بقيادة نجمه آندي روديك ضيفا على نظيره البلجيكي.

 ويأمل باتريك ماكنرو المدير الفني للمنتخب الاميركي في أن ينجح اللاعبان الصاعدان جيمس بليك وروبي جينيبري في إعادة الفريق إلى فرق المقدمة مرة أخرى بعد أن سقط الفريق ضحية للمنتخب الكرواتي في الدور الاول للبطولة، أما المنتخب السويدي فيحل ضيفا على نظيره الهندي كما يحل المنتخب الإسباني بقيادة نجميه خوان كارلوس فيريرو والشاب رفاييل نادال المصنف الثاني على العالم ضيفا على نظيره الايطالي.

التعليق