استخدام المسكنات غير مرتبط بارتفاع ضغط الدم

تم نشره في الأحد 18 أيلول / سبتمبر 2005. 09:00 صباحاً

 نيويورك  -  ذكرت نتائج بحث جديد انه على عكس النتائج التي توصلت اليها دراسات سابقة لا يبدو ان استخدام الرجال الاصحاء للمسكنات بانتظام يزيد مخاطر الاصابة بارتفاع ضغط الدم.

وأبلغ توبياس كورث من كلية طب هارفارد ببوسطن الذي قاد فريق البحث رويترز أن الربط بين المسكنات وارتفاع ضغط الدم ربما يكون اكثر تعقيدا عما كان يعتقد في السابق. وذكرت دراسات سابقة ان العقاقير المضادة للالتهاب الخالية من الأستيرويدات قد ترفع من ضغط الدم.

واستخدم الباحثون بيانات من دراسة اجرتها مجموعة فيزيشنز هيلث ستادي للبحث عما اذا كان الاستخدام المسجل للمسكنات كان له تاثير على مخاطر الاصابة بارتفاع ضغط الدم لدى 8229 من الاطباء الاصحاء بشكل ظاهر.

وخلال فترة متابعة دامت نحو ست سنوات اصيب 2234 رجلا بارتفاع ضغط الدم.

   وذكر تقرير الباحثين في دورية "ارشيف الامراض الباطنة" قال ان التحليل المبدئي للبيانات التي تفسر الفروق في السن أشار الى ارتباط مهم بين الاستخدام التراكمي للمسكنات ومخاطر الاصابة اللاحقة بارتفاع ضغط الدم.

ومع ذلك فبعد تفسير العوامل المحتملة الاخرى التي تساهم في الاصابة بارتفاع ضغط الدم لم يعد ذلك الارتباط مهما من الناحية الاحصائية.

ولم يلحظ الباحثون ايضا اي اختلاف في قدر مخاطر الاصابة بين الخاضعين للدراسة الذين تناولوا اكبر كمية من المسكنات واولئك الذين تناولوا اصغر كمية منها.

   وأشار الباحثون الى انه بينما لم يكن لاي عقار مسكن محدد ارتباط مهم من الناحية الاحصائية بارتفاع ضغط الدم فبالنسبة لعقار اسيتامينوفين كان هناك امكانية لزيادة صغيرة الى متوسطة في الاصابة.

وخلص مؤلفو الدراسة الى انه بالنسبة للرجال الاصحاء ليس من المرجح ان يؤدي استخدام المسكنات الى زيادة مخاطر الاصابة بضغط الدم رغم انه لا يمكن استبعاد زيادة صغيرة الى متوسطة في امكانية الاصابة.

التعليق