رئيس الاتحاد الدولي لبيوت الشباب يشيد ببرامج المجلس الأعلى

تم نشره في الجمعة 9 أيلول / سبتمبر 2005. 09:00 صباحاً
  • رئيس الاتحاد الدولي لبيوت الشباب يشيد ببرامج المجلس الأعلى

    عمان - الغد - أشاد رئيس الاتحاد الدولي لبيوت الشباب الدكتور هارش ساكسينيا بالمستوى الذي وصل إليه الأردن في إعداد وتنظيم البرامج الشبابية والتي أصبحت رائدة في المنطقة العربية والإقليمية، مشيراً أنها تواكب أرقى المناهج والبرامج العالمية، مع حفاظها على هوية الأردن وتراثه العريق.

    جاء ذلك خلال زيارته وعدد من أعضاء الاتحاد لرئيس المجلس الأعلى للشباب د. مأمون نور الدين في مكتبه والذي استعرض فيها تطور الاتحاد الدولي لبيوت الشباب الذي يضم في عضويته 63 دولة والفلسفة التي يقوم عليها في رعاية الحركة الشبابية عالمياً في أجواء من السلام والطمأنينة، الأمر الذي جعل معظم الدول تسارع لدعم برامجه وأنشطته.

    ساكسينيا الذي قام خلال اليومين الماضيين بزيارة واسعة على المرافق والمنشآت الشبابية وبيوت الشباب التابعة للمجلس؛ سجل اعتزازه لما وصلت إليه الخدمات الشبابية، الأمر الذي سيوجه دعم الاتحاد الدولي للأردن بعد أن يغدو عضوا فاعلاً فيه خلال الفترة القليلة المقبلة، موضحاً أنه سيقدم للمجلس بعض الملاحظات والتعليمات الفنية خلال الزيارة المقبلة.

    بدوره قدم نور الدين نبذة عن المحاور الشبابية التي يعمل عليها المجلس الأعلى للشباب والتي بدأها ببناء منشآت شبابية تواكب البرامج والأنشطة التي ينفذها في مجتمع يشكل الشباب الغالبية العظمى منه، ومن بينها بيوت الشباب التي تعتبر الذراع المحرك لتنفيذ سياسات المجلس وأهدافه، واضعاً خبرات المجلس وامكاناته في خدمة الحركة الشبابية للدول الشقيقة والصديقة، وهو ما يحرص عليه دوما في ضوء الاتفاقيات المبرمة بين المجلس وعدد كبير من الدول.

 

التعليق