ماكارتي مستاء من عدم انضمامه إلى وست هام

تم نشره في الأربعاء 7 أيلول / سبتمبر 2005. 09:00 صباحاً
  • ماكارتي مستاء من عدم انضمامه إلى وست هام

   القاهرة - أعرب الجنوب أفريقي بيني ماكارتي لاعب فريق بورتو البرتغالي عن بالغ أسفه للموقف الذي اتخذه ناديه قبل دقائق قليلة من انتقاله إلى توتنهام الانجليزي، وكان ماكارتي أمضى فترة الاعداد الصيفي مع وست هام لكن بورتو رفض إتمام صفقة انتقاله في اللحظات الاخيرة.

 وكانت أندية بلاكبيرن وتشلسي ونيوكاسل واستون فيلا الانجليزية قد أبدت اهتمامها أيضا لكن وست هام كان الاكثر جدية لضم ماكارتي البالغ من العمر 27 عاما، وأكد ماكارتي أنه خاض الاختبارات الطبية مع وست هام ولم يكن يتبقى سوى التوقيع على أوراق النادي الانجليزي لينتقل إليه ويحقق حلمه باللعب في الدوري الانجليزي.. لكن بورتو ألغى الصفقة فجأة.

 وأعرب اللاعب الجنوب افريقي عن غضبه الشديد لموقف ناديه البرتغالي معربا عن أمله بأن يتمكن من الانتقال إلى إنجلترا خلال فترة سوق الانتقالات الشتوي في كانون الثاني/يناير المقبل، وقال ماكارتي لصحيفة "صانداي تايمز" في جوهانسبورغ: لقد خضت الاختبارات الطبية وكنت متأكدا من التوقيع لوست هام، يمكنك أن تتخيل حالة الغضب التي مررت بها حينما أبلغت في الدقيقة الاخيرة أن الصفقة قد ألغيت، لقد خدمت بورتو بشكل جيد وكنت أتوقع أن يتركوني أرحل.

 وأوضح: لقد أبدت أندية نيوكاسل واستون فيلا وتشلسي وبلاكبيرن اهتماما بالغا بي ولا أدري الدوافع التي أدت بنادي بورتو إلى رفض انتقالي إلى إنجلترا، على أي حال يتبقى عامان في عقدي مع بورتو ولن أتغير تجاهه وعلي أن ألعب له كما كنت افعل من قبل.. لكنني لا أظن أنني سأبقى معهم حتى نهاية العقد.

 وأعرب عن أمله بأن تستجد الأمور حين يبدأ موسم الانتقالات الشتوي في كانون الثاني/يناير المقبل، وحتى في حال موافقة بورتو على انتقال ماكارتي في موسم الانتقالات المقبل فإنه سيكون على اللاعب أن يشارك مع فريقه البرتغالي بضعة أشهر قبل أن يحقق مراده بالانتقال إلى إنجلترا، وقال ماكارتي: لا يهم ما حدث، أنا افريقي وقوي بما فيه الكفاية.. سأعود إلى بورتو وسأساعده على تحقيق إنجازات أكبر.

 

التعليق