دوري النجوم القطري يعتبر المسابقة الكروية الأغلى عربيا

تم نشره في الأربعاء 7 أيلول / سبتمبر 2005. 09:00 صباحاً

    الدوحة - عندما تنطلق مسابقة دوري الدرجة الاولي لكرة القدم في قطر في 16 أيلول/سبتمبر الحالي ستكون من أغنى المسابقات في الوطن العربي بعد المبالغ المالية الضخمة التي رصدها اتحاد كرة القدم لبطولة الموسم الجديد 2005-2006 وهو ما لم يحدث من قبل على مستوى الوطن العربي.

    ووضع الاتحاد برئاسة الشيخ حمد بن خليفة بن أحمد آل ثاني العديد من الضوابط والمعايير للموسم الجديد ناقش جزءا كبيرا منها في الاجتماع الذي عقد ظهر أول من أمس الاثنين بمقر الاتحاد في اللجنة الاولمبية القطرية، ورصدت مكافآت ضخمة لجميع عناصر اللعبة وهي اللاعب والمدرب والاداري والجمهور أيضا مما سيظهر البطولة بشكل أقوى وأفضل مما كانت عليه في السنوات السابقة بما يعكس الفكر الكروي المتطور والناضج في قطر.

    وأعلن الشيخ حمد بن خليفة رئيس اتحاد اللعبة عن جوائز مالية ضخمة لجميع عناصر اللعبة وهي 100 ألف دولار لاحسن لاعب في مسابقة الدوري و100 ألف دولار لهداف الدوري و100 ألف ريال قطري لأفضل جمعية مشجعين للاندية وهو ما يعرف بروابط الاندية و50 ألف دولار لافضل إداري و50 ألف ريال قطري للمدرب المثالي و1500دولار لافضل لاعب في كل مباراة من مباريات الدوري وحذاء ذهبي مع زيارة لحدث عالمي للاعب الواعد.

    وتأتي هذه الخطوة من المسؤولين باتحاد الكرة بغية إعادة الحياة من جديد وبشكل قوي للدوري القطري الثري بعدد كبير من اللاعبين والمدربين المحترفين ولكنه يفتقد للعنصر المهم وهو الجماهير وهذه الخطوة التشجيعية من الاتحاد للجماهير ستجعلهم يعودون للملاعب مجددا.

    وطلب الاتحاد من الاندية تشكيل روابط للمشجعين في الموسم الجديد ودفع الاتحاد 500 ألف ريال قطري لكل ناد يشكل رابطة للجماهير ورصد لهم كذلك مبلغ 100 ألف ريال قطري في نهاية الموسم في حالة الفوز بالمركز الاول.

    وينتظر في ظل المستجدات أن يصبح الدوري القطري من أقوى بطولات الدوري علي مستوي الخليج بعد الطفرة الاحترافية الكبيرة التي عاشتها المسابقة، وعلى سبيل المثال يتولى التدريب في البطولة خليط من المدربين أصحاب المدارس المتنوعة منهم المدرب العالمي الصربي بورا ميلوتينوفيتش الذي قاد خمسة منتخبات من قبل في نهائيات كأس العالم ويتولى تدريب نادي السد والفرنسي برونو ميتسو مدرب الغرافة حامل اللقب، ومواطنه لويس فرنانديز مدرب الريان والفرنسي لوزانو مدرب السيلية العائد لدوري الدرجة الاولى والروماني إيلي ماتشالا مدرب العربي والبلجيكي ديمتري دافيدوفيتش مدرب قطر والبرازيلي أوزفالدو دي أوليفيرا مدرب الاهلي (عميد الاندية القطرية) والالماني فابيتش مدرب الشمال، ويتولى عدنان درجال العراقي الجنسية والمدرب العربي الوحيد في الدوري القطري تدريب الوكرة.

    وعلى مستوى اللاعبين المحترفين هناك مجموعة كبيرة في كل ناد سواء محترفين أجانب أو من دول مجلس التعاون والذين تجري معاملتهم كلاعبين مواطنين خاصة من دول البحرين والكويت وعمان بعد الاتفاقية بين اللجنة الاولمبية القطرية ونظيراتها في البحرين والكويت وعمان.

    ومن أبرز اللاعبين في الدوري الجديد في نادي قطر النجم الفرنسي مارسيل دوسايي وفابريس فيوريس لاعب الوسط المهاجم بنادي مارسيليا الذي يلعب على سبيل الاعارة لنادي الريان ومعه البرازيلي سوني أندرسون الذي يلعب الموسم الثاني له في الدوري القطري حيث حصل هذا اللاعب الذي كان يلعب من قبل في صفوف فياريال الاسباني على لقب هداف الموسم الماضي.

    وانضم النجم الكوستاريكي باولو وانتشوب لصفوف الغرافة من ملقة الاسباني وسيلعب في الدوري القطري أيضا البرازيلي الاصل التونسي الجنسية خوزيه كلايتون والبرازيلي الآخر ماسيو إيمرسون والاكودوري كارلوس تينيريو.

    كما أنها المرة الاولى التي يلعب فيها اللاعب العماني بالدوري القطري بعد الطفرة الكبيرة التي شهدتها الكرة العمانية وهو ما جعلها تحتل المركز الثاني في بطولة الخليج الماضية بعد المنتخب القطري ومن أبرز اللاعبين العمانيين عماد الحوسني هداف كأس الخليج الذي كان يلعب سابقا في الدوري السعودي وانتقل منه إلى نادي قطر وخليفة عايل في السد وبدر الميمني في الاهلي.

   وأكد الشيخ حمد بن خليفة أن شعار المسابقة هذا الموسم هو "من أجل دوري أفضل" وستكون هناك ضوابط عديدة هذا الموسم خاصة وأن الدوحة مقبلة على مرحلة رياضية مهمة للغاية حيث تستضيف نهاية العام الحالي دورة ألعاب غرب آسيا والعام المقبل دورة الالعاب الاسيوية.

 

التعليق