غيغز يتنبأ بمستقبل مشرق لويلز

تم نشره في الاثنين 5 أيلول / سبتمبر 2005. 09:00 صباحاً

   القاهرة - يبدو أن نجم وقائد منتخب ويلز لكرة القدم ريان غيغز قد رأى في هزيمة منتخب بلاده (0-1) من نظيره الانجليزي مساء أول من أمس السبت في إطار تصفيات أوروبا المؤهلة لنهائيات كأس العالم 2006 بألمانيا بوادر نجاح مستقبلي للفريق.

 وقال غيغز: كانت إنجلترا محظوظة هذه المرة، ولكن إذا استمر أداؤنا على هذا النحو سيصب ذلك في صالحنا.. إننا نبني فريقا للمستقبل لبطولة الامم الاوروبية في 2008، يجب أن نعتاد على الفوز في المباريات، وأعتقد أننا اقتربنا كثيرا من هذه النقطة.

 وأضاف غيغز: كل مباراة تجربة مفيدة بالنسبة لهذا الفريق الشاب، وستكون مباراتنا المقبلة أمام بولندا يوم الاربعاء تجربة أخرى.

 ولاقى إيمان غيغز بقدرات فريق ويلز المبني على لاعبين قادمين من مقاعد البدلاء في الدوري الانجليزي الممتاز ودوري الدرجات الاقل في إنجلترا صدى في المعسكر الانجليزي الذي كان سعيدا بمغادرة كارديف وبحوزته ثلاثة نقاط من ويلز، حيث صرح السويدي زفن غوران إريكسون مدرب إنجلترا لهيئة الاذاعة البريطانية (بي.بي.سي) قائلا: لقد صعبت ويلز الامور علينا في المباراة خاصة مع ثباتهم خلال الشوط الاول عندما ظننت أننا كنا نؤدي جيدا.. إضافة إلى إرسالهم العديد من الكرات العالية الخطيرة إلى نصف ملعبنا في الشوط الثاني.

 وأوضح إريكسون أن منتخب ويلز قد تحسن كثيرا عن المرة التي التقى فيها الفريقان في ستاد أولد ترافورد الانجليزي في مباراة الذهاب بينهما بالتصفيات نفسها، وتنبأ لمنتخب ويلز بمستقبل جيد جدا إذا استمر على هذا النحو من التطور.

 كما أبدى قائد المنتخب الانجليزي وزميل غيغز لسنوات طويلة في صفوف فريق مانشستر يونايتد الانجليزي ديفيد بيكام إعجابه الشديد بالمستوى الذي وصل إليه منتخب ويلز، وقال نجم ريال مدريد الاسباني: لم يكن من المتوقع أبدا أن تكون مباراة سهلة في ظل العاطفة القوية التي يتمتع بها لاعبو ويلز وجماهيرهم.. إنهم على الدرب الصحيح، فجميع اللاعبين يبذلون أقصى ما في وسعهم لمساعدة أحدهم الاخر ولا يمكن أن تطلب المزيد من أي الفريق.

 وأكد بيكام أنه استمتع بمواجهة زميله القديم غيغز حيث قال: لقدترعرعنا سويا لذلك كان أمرا رائعا أن يقود كل منا منتخب بلاده في مواجهة الاخر.. لقد أثبت مجددا أنه لاعب عظيم وكان يجب أن نستبدل قميصينا في نهاية المباراة.

التعليق