ماركيز يهدد بمقاطعة منتخب المكسيك

تم نشره في الاثنين 5 أيلول / سبتمبر 2005. 10:00 صباحاً

   مكسيكو سيتي- ذكرت تقارير اعلامية محلية امس الاحد ان المدافع المكسيكي رفاييل ماركيز هدد بمقاطعة منتخب بلاده لكرة القدم وعدم اللعب في نهائيات كأس العالم اذا عزل ريكاردو لافولبي مدرب الفريق من منصبه.

 وقال لاعبون اخرون انهم سيحذون حذو ماركيز بعد هزيمة المكسيك خارج ملعبها بهدفين مقابل لا شيء امام الولايات المتحدة في تصفيات كأس العالم أمس الاول السبت.

 ومن المقرر ان يعقد اصحاب اندية الدرجة الاولى في المكسيك اجتماعا يوم غد الثلاثاء لمناقشة الطريقة التي يدير بها البرتو دى لاتوري رئيس اتحاد كرة القدم اللعبة في البلاد، وهناك تكهنات بان اصحاب الاندية سيصوتون لصالح الاطاحة برئيس الاتحاد من منصبه مما يمهد الطريق لتغيير مدرب المكسيك.

 ورغم ان الارجنتيني لافولبي يحظى بدعم كامل من دي لاتوري لكن في حالة تغيير رئيس الاتحاد قد يفضل الرئيس الجديد الاستعانة بمدرب اخر مثل هوغو سانشيز مهاجم ريال مدريد ومنتخب المكسيك السابق، ونقلت وكالة نوتيمكس للانباء عن ماركيز قوله: اذا اتخذوا قرارا باقالة لافولبي سوف انسحب من المنتخب المكسيكي في كأس العالم.

 واضاف مدافع برشلونة الاسباني: هذه المجموعة متحدة تماما ونريد ان نساند ريكاردو والعمل الذي انجزه، انا مع لافولبي ودي لاتوري.

 واتفق لاعب الوسط جيراردو تورادو مع ماركيز في الرأي وأعرب حارس المرمى اوزوالدو سانشيز والمهاجم خاريد بورغيتي عن دعمها للمدرب ايضا، وقال تورادو لصحيفة ايل يونيفرسال: نحن مجموعة وهذه هي الطريقة التي نفكر بها، لكني اعتقد ان الامر سيصل الى حد (اقالة المدرب)، يدرك رؤساء الاندية ان الفريق يلعب بشكل جيد.. وتحسن كثيرا تحت قيادة لافولبي.

 وما زالت المكسيك التي فازت على الارجنتين والبرازيل تحت قيادة لافولبي تحتاج الى نقطة واحدة للتأهل لنهائيات كأس العالم 2006 في المانيا وستستضيف بنما في التصفيات بعد غد الاربعاء، وتعد الهزيمة امام الولايات المتحدة في كولومبوس اول خسارة للمكسيك في 15 مباراة بتصفيات كأس العالم.


 

التعليق