"ممنوع التدخين" في سباقات فورمولا 1 بدءا من أول أب'أغسطس

تم نشره في الأحد 31 تموز / يوليو 2005. 10:00 صباحاً

 بودابست - سيكون سباق جائزة المجر الكبرى المقرر يوم غد الاحد على حلبة هينجارورينج في بودابست آخر السباقات التي سيمسح فيها للفرق المشاركة في بطولة العالم لسيارات فورمولا 1 بأن تعلن عن الدخان على سياراتها أو ملابس العاملين فيها بمن فيهم السائقين.

    وتعتمد خمسة فرق من بين العشرة التي تشارك في بطولة العالم على الدعاية للدخان وعليها أن تغير الرعاة الرسميين الخاصين بها إلى شركات أخرى فورا حيث سيسري حظر الاعلان عن الدخان في أوروبا بدءا من أول أب-أغسطس المقبل.

    وحصلت فرق فيراري وبار وماكلارين ورينو وجوردان على رعاة آخرين لكن ينتظر أن لا يعادل العائد من ورائها العائد ذاته من وراء شركات الدخان والذي يبلغ 300 مليون يورو في الموسم الواحد.

وأنفقت شركات الدخان على رعاية الفرق المشاركة في بطولة العالم لسباقات سيارات فورمولا 1 نحو 750 مليون يورو في موسم 1999-2000 بعد 30 عاما من وضع أول إعلان للدخان علي سيارة فريق لوتس في سباق جائزة أسبانيا الكبرى في عام1968.

    وقال أحد ممثلي شركات الدخان فضل عدم ذكر اسمه: "منع الاعلانات سيضرب بطولة العالم لسباقات سيارات فورمولا 1 في الصميم".وقال ممثل آخر لشركات الدخان: "المساهمون سيكونون سعداء جدا بتوفير المبالغ التي كانت تصرف على الفرق المشاركة في بطولة العالم".

    وأنهى فريق ماكلارين علاقة استمرت 9 سنوات مع شركة امبريال توباكو (ويست) وتعاقد مع راع جديد هو منتج الويسكي جوني ووكر.. لكن مصادر مقربة أكدت أن العائد من هذا الاتفاق سيكون أقل بنحو الثلث من المبلغ الذي كان يتقاضاه سابقا وقدره خمسون مليون يورو. وستنهي شركو جالهر (بنسون آند هيدجيز) علاقتها مع فريق جوردان خلال أسابيع قليلة.

    وسيغيب اسم منتج شركة فيليب موريس الشهير مارلبورو عن سيارات فيراري وملابس السائقين الشهيرين الالماني مايكل شوماخر بطل العالم 7 مرات وزميله البرازيلي روبنز باريكيللو..لكن الشركة تأمل بأن يستمر تعاونها مع فيراري من خلال الابقاء على اللونين الاحمر والابيض اللذين ميزا سيارات الفريق وملابس العاملين فيه خلال السنوات الاخيرة.

     وسلكت شركة الدخان اليابانية ميلد سفن الطريق ذاته مع فريق رينو الفرنسي التي يتصدر سائقها الاسباني فيرناندو الونسو بطولة العالم الحالية.

ويبدو أن موقف فريق بار هوندا هو الاصعب حتى الآن لان شركة الدخان البريطانية الاميركية لاكي سترايك تملك 40 في المئة من أسهم الفريق.. وذكرت تقارير أن شركة الدخان تريد أن تبيع نصيبها.

    وفضلا عن ذلك فإن فريق جوردان وبار ورينو التي تتخذ من بريطانيا مقرا لها لن تتمكن من الابقاء على الدعاية للدخان على سياراتها بدءا من الاحد المقبل حيث يدخل القانون إلى حيز التنفيذ في بريطانيا في هذا اليوم بالذات أي قبل يوم واحد من بدء تطبيق القرار في دول الاتحاد الاوروبي.

    ولم يعرف حتى الآن إذا ما كان سيسمح بالدعاية للدخان في جولات بطولة العالم التي تقام خارج أوروبا.ويمكن أن يحدث استثناء بالنسبة لهذه السباقات لكن الفرق لا تزال تنتظر توضيحا رسميا بهذا الخصوص.

وقال نيك فيري رئيس فريق بار: "لقد طلبنا توضيحا لذلك منذ نحو6 اشهر لكننا لم نتلق ردا حتى الآن".

    وذكرت الادارة الصحية في المفوضية الاوروبية أن التوضيحات ستعلن في الاسبوع المقبل. وسيقام السباق الذي يلي سباق المجر في تركيا في 21 أب-أغسطس وهي دولة غير منضمة للاتحاد الاوروبي.

التعليق