إجراءات أمنية مشددة تسبق افتتاح مهرجان فينيسيا السينمائي

تم نشره في السبت 30 تموز / يوليو 2005. 09:00 صباحاً
  • إجراءات أمنية مشددة تسبق افتتاح مهرجان فينيسيا السينمائي

 روما - يفتتح في مدينة البندقية الايطالية في 31 من أب (أغسطس) القادم مهرجان فينيسيا السينمائي الثاني والستون. وستعزز إجراءات الامن بهذه المناسبة وسط مخاوف من وقوع هجوم "إرهابي" محتمل حسبما ذكر المنظمون أول من أمس.

    ويرأس الممثل الاميركي جورج كلوني وفدا كبيرا من مدينة السينما الاميركية (هووليود) في المهرجان السينمائي المقرر أن يستمر حتى 10 من شهر أيلول (سبتمبر).

    وقال مدير المهرجان ماركو مولر في مؤتمر صحافي في روما: "المهرجان هدف طبيعي بالنظر إلى حشد الشخصيات المهمة المتوقع حضورها". ويشارك كلوني ذو الشخصية الرومانسية الجذابة الذي يمتلك فيلا على شواطئ بحيرة كومو الايطالية في المهرجان بفيلم "تصبح على خير وحظ سعيد" في المسابقة أملا في الفوز بجائزة الاسد الذهبي.

    ويشارك المخرج تيري جليام في المسابقة الرئيسية بفيلمه الذي طال انتظاره "الاخوان جريم" كما يشارك فرناندو ميري بفيلم "البستاني الوفي".

وسيعرض في المهرجان 11 فيلما أميركيا في سابقة غير معهودة 9 منهم هو العرض الاول لهم.

    ويتوقع أن يحضر مهرجان فينيسيا لفيف من نجوم السينما الاميركية من بينهم جوينث بالترو وأنطوني هوبكنز وأورلاندو بلوم وجيرمي أيرونز وروسيل كرو ومات دامون.

التعليق