اتحاد الرمثا والطرة يواصلان المطاردة والقوقازي يجمد الاهلي

تم نشره في السبت 23 تموز / يوليو 2005. 10:00 صباحاً
  • اتحاد الرمثا والطرة يواصلان المطاردة والقوقازي يجمد الاهلي

ثلاث مباريات في ختام الجولة السابعة من كرة الاولى

 

 

بلال الغلاييني وعاطف البزور ونعمان عيد

  محافظات /في الوقت الذي واصل الاهلي تعثره بتعادله السلبي مع مستضيفه القوقازي في المباراة التي اقيمت بينهما يوم امس على ملعب الامير محمد ضمن مباريات الاسبوع السابع من دوري الدرجة الاولى لكرة القدم فتجمد رصيد الاهلي عند العدد 10 وتقزمت فرصته بالمنافسة, تابع فريقا اتحاد الرمثا والطرة انتصاراتهما وتساويا مع العربي بنفس الرصيد ولكل منهما 16 نقطة وبفارق مباراة للعربي سيلعبها اليوم.

  وجاءت مواصلة اتحاد الرمثا بعد فوزه على سحاب 3/1 في اللقاء الذي شهده ملعب السلط في حين فاز الطرة على الجليل 2/صفر على ملعب الرمثا.

  اليوم تسدل الستارة على احداث مباريات الاسبوع السابع حيث ستقام 3 مباريات تنطلق احداثها في الساعة الخامسة من بعد الظهر, غالبيتها بين الفرق الطامحة بالمنافسة على الصعود من جهة والتي تسعى للهروب من الهبوط وتأمين نفسها مبكرا من جهة اخرى.

  ملعب البتراء يشهد لقاء المنشية برصيد 10 نقاط مع ذات راس وله نفس الرصيد, وان كان طموح الاخير العودة للأضواء.

  وفي نفس الوقت يلتقي على ملعب السلط العربي صاحب الصدارة وله 16 نقطة مع صلاح الدين الذي يحتل المؤخرة بنقطة واحدة.

  ويسعى الصريح برصيد 13 نقطة للحفاظ على موقعه امام نوايا الكرمل وله 4 نقاط في اللقاء الذي يقام على ملعب الرمثا.

الطرة 2

الجليل صفر

  كان فريق الطرة هو المبادر بالتقدم صوب مناطق الجليل الخلفية بعد ان امتلك وسطه التحكم بناصية الامور, حيث شكل محمود الزعبي وعلي قدورة المدعومين بانطلاقات عطاالله الحناوي وهيان ارشيدات عمقا استراتيجيا لطارق الشياب واحمد البدارنة في المقدمة, لذلك فإن الطرة بكّر بطرق شباك منافسه بتسديدة قوية اطلقها هيان ارشيدات من خارج المنطقة, استقرت في الشباك د.12, ورغم الفرص المباشرة التي اتيحت للفريق بعد ذلك الا انه عجز عن تعزيز تقدمه بعدما اصطدمت محاولاته بالجدار الدفاعي الذي شيده فريق الجليل وسلبية ثنائي الهجوم, وتسرع الحناوي وحيان وعلي قدورة بالتسديد وهم بمواقع مناسبة للتسجيل.. من جانبه ادرك الجليل خطورة منافسه, فلجأ الى اسلوب متوازن في التعامل مع اللقاء, خاصة بعدما مني مرماه بالهدف المبكر, فعمل اولا على تكبيل مفاتيح اللعب لدى فريق الطرة, ومن ثم اعطى لعلي ابوشرار وخليل ابراهيم دورا مزدوجا في ربط خطوط الفريق, وامداد شامان عبيدات وعليان ابوالهيجاء واحمد الشلبي بالكرات المطلوبة في محاولة لكسر متانة الخط الخلفي لفريق الطرة الذي قاده بتميز المحترف السوري ينال اباظة, فلم يتهدد مرمى الطرة بشكل مباشر الا من رأسية لشامان علت العارضة, واخرى من الشلبي مرت بجدار القائم, فيما تدخل الشبول لإبعاد كرة شامان بالوقت المناسب.

  وامتلك الطرة زمام المبادرة لحظة اطلاق صافرة الشوط الثاني, وكان الهدف مباغتة فريق الجليل وإضافة هدف التعزيز في وقت مبكر, وكان له ما اراد عندما اطلق محمود الزعبي تسديدة مباغتة من على مشارف المنطقة, استقرت في الشباك الهدف الثاني د.55 هذا الهدف اعطى الطرة المزيد من الثقة, وكان خط الوسط بقيادة الزعبي وقدورة وحيان مع مشاكسة البدارنة والشياب مصدر الخطورة, فكانت مبادرة الطرة والاسلوب الناجح والاداء المتوازن وراء الارتباك الذي اصاب فرق الجليل, ودفع لاعبيه لارتكاب العديد من الاخطاء والتي كان يمكن من خلالها اضافة المزيد من الاهداف لو احسن البدارنة والحناوي والشياب استغلال الفرص المتاحة, فيما لم تكن محاولات الجليل ذات خطورة تذكر باستثناء عرضية شامان التي لم تجد المتابعة اللازمة, حيث بقي ثاني الهجوم شامان وابو الهيجاء تحت حراسة الدفاع الطراوي الذي افشل كل المحاولات وتمسك بالفوز الثمين حتى النهاية.

الاهلي (صفر) القوقازي (صفر)

  نجح القوقازي في التعامل مع الامتداد الهجومي للأهلي بفرض الرقابة الفردية والضغط على اللاعب المستحوذ على الكرة, فعمل خماسي خطه الخلفي محمود ابو البندورة وعبدالباسط وخالد عطاالله ومحمد شعبان وخلدون حامد على ابعاد الكرة من اللمسة الاولى, مع وضع محمد الخواجا وقصي شاكر مهاجميّ الاهلي تحت مجهر الرقابة للحد من خطورتهما, في حين تكفل خط وسط الأهلي بقيادة حمدي سعيد ومحمد يوسف وعلاء الاحمد وشفيق سمير مواجهة الطلعات الهجومية التي كان يشنها القوقازي من الطرفين وواجه الاهلي ترسانة دفاعية محكمة الاغلاق الامر الذي صعب على الخواجا وحمدي سعيد اختراقها فاختاروا التسديد من مختلف المحاور, فعلت قذيفة الخواجا العارضة, في حين حول السبعاوي حارس القوقازي قذيفة حمدي سعيد لركنية ليهدر بعدها علاء الامد فرصة التقدم لفريقه بعد ان تلقى تمريرة حمدي سعيد الامامية, اخذها وواجه المرمى وتهور بالتسديد القوقازي. من جانبه اعتمد على الهمات المرتدة التي كانت تثير الفزع في قلوب مدافعي الاهلي, حيث سدد احمد الزنجري كرة قوية مرت بجوار القائم بينما علت رأسية الهزايمة العارضة وتصدى انس عودة حارس الاهلي لتسديدة موسى احمد من وضع انفراد.

  واصل الأهلي ايقاعه الهجومي مع بداية الشوط الثاني مستغلاً تحرر القوقازي من نمطه الدفاعي, فأطاح علاء الاحمد بالهدية التي قدمها له فايز مرجان من عرضية وهو على فوهة المرمى, لكنه سدد بتهور بجوار القائم وهو على فوهة المرمى واجرى الفريقان بعض التعديلات بصفوفهما, فأشرك القوقازي هاني عبدالغني وضياء اسماعيل وماهر الحلبي بدل عبدالباسط والهزايمة وموسى احمد, بينما اشرك الأهلي محمد الزغل ونادر شكري بدل محمد عناب وعلاء الاحمد. بعدها بدأت محاولات القوقازي الهجومي تأخذ طابع الجدية وتشكل خطورة واضحة على مرمى الاهلي, حيث حول انس عودة حارس الاهلي كرة ابراهيم حسن لركنية, فيما مرت تسديدة احمد الزنجري الثابتة بجوار القائم الاهلي, من جانبه عالج الامر بعد ان كان مرماه تحت التهديد المباشر وبدأ هجماته تشل خطورة واضحة على مرمى السبعاوي حارس القوقازي, حيث ردت عارضة القوقازي قذيفة محمد يوسف القوية بعد ان تلقى عرضية الخواجا, ليفوت بعدها قصي شاكر فرصة هدف محقق لفريقه عندما سدد من وضع انفراد بأحضان الحارس.

اتحاد الرمثا/3

سحاب/1

  كان للهدف الذي احرزه هاني الشماط بعد ان استثمر الكرة المرسلة من فالح العزايزة اثر واضح على فرض اتحاد الرمثا سيطرته على مجريات اللعب, بعد ان استغل وسطه خالد الرحيل واشرف الخب وسامر ذيابات ومهند العيسى الثغرات والمساحات بين لاعبي سحاب, والتي كشفت مرمى الخلايلة اكثر من مرة امام كرات الرمثا، والذي نجح بتعزيز تقدمه عن طريق فالح العزايزة الذي استغل الكرة المرتدة من الحارس جهاد الخلايلة ليعيدها الى المرمى.

  سحاب الذي شعر بحرج موقفه نظم صفوفه وسنحت لعاطف الدبوبي فرصة لتقليص الفارق, ولكن تسديدته مرت بجوار القائم وكرر زيد الجبور ذات المشهد, واعتمد سحاب على الكرات العرضية طريقا للوصول الى مرمى الحفناوي, ولكن بلال اللحام ورفاقه كانوا بالمرصاد، ولجأ خالد جميل الى التسديد من خارج منطقة الجزاء, ونجح بإصابة مرمى الحفناوي عند الدقيقة "44" ليقلص سحاب الفارق. ولكن اتحاد الرمثا عاد ليمسك زمام الامور ويبادر الى الهجوم مع بداية الشوط الثاني بغية احراز هدف يعزز به تقدمه, وكاد العزايزة ان يسجل لكن كرته القوية مرت بجوار القائم,  رد عليه ماجد فهد وخالد جميل ولكن كرتهما مرت ايضا بجوار القائم، ومع مرور الوقت لجأ اتحاد الرمثا الى الاعتماد على الاطراف وعكس الكرات العرضية ونجح خالد الرحايلة باستثمار احدها عندما عكس مهند عيسى  كرة داخل الصندوق اكملها الرحايلة في الشباك، واقتنع الفريقين بالنتيجة لتنتهي المباراة بفوز اتحاد الرمثا بثلاثة اهداف مقابل هدف واحد لسحاب.

المنشية × ذات راس 

ملعب البتراء

  الاثارة والندية ستكون العنوان الرئيسي لمباراة ذات راس والمنشية نظرا لحاجة الفريقين الملحة لتحقيق الفوز واقتناص كامل نقاط المباراة .

  فريق المنشية الذي تعرض الاسبوع الماضي لخسارة امام الطرة, سيحاول قدر الامكان الموازنة بين الواجبين الدفاعي والهجومي خوفا من حدوث مالايحمد عقباه، لذلك سيعتمد الفريق كثيرا خط وسطه بقيادة طارق عوض وشديفات ومروان الذين سيحاولون قدر الامكان درء هجمات ذات راس قبل التفكير بالامتداد نحو مرمى النوايسه حارس ذات راس, من خلال ايصال الكرات الى المهاجمين خاصة عودة الجبور، ويعول المنشية كثيرا على قائد الخط الخلفي عبدالرحيم صالح الذي يتقن ايضا عملية الاسناد الهجومي.

  فريق ذات راس الذي فاز الاسبوع الماضي على صلاح الدين يسعى اليوم لتحقيق الفوز ولابديل عن ذلك اذا ما اراد العودة للمنافسة, لذلك سيبادر الفريق منذ البداية الى الهجوم عندما يطلق العنان لهدافه بهجت حريزات للبحث عن اقرب الطرق المؤدية الى مرمى المنشية، وهذا منوط بقدرات ابراهيم الشعار والرواشدة والجعافرة في الوسط على امداد المهاجمين او البحث عن طريق بديله للمرمى.

  اما في الخط الخلفي فيبرز دور علي المجالي ومحمود نزاع اللذين يتمتعان بنزعه هجومية ستساعد ذات راس على الامتداد لمرمى المنشية بعد ان يكونا قد اطمأنا على مرمى النوايسة.

العربي × صلاح الدين

ملعب السلط

  يسعى فريق العربي اليوم الى مواصلة انتصاراته والحفاظ على قمة الدوري عندما يلاقي فريق صلاح الدين في مباراة ربما تعتبر سهلة له نوعا ما, بعد ان نجح في الاسابيع الماضية في اجتياز محطات صعبة  في طريق عودته للاضواء.

  وتكمن قوة العربي في خط وسطه الذي يقوده ماهر الجدع وبني ياسين والبكار الذين يحاولون التركيز على امداد الطرفين اللذين يشكلان مصدر الرزق الحقيقي لثنائي الهجوم احمد البطاينة والسوري كمال العاجي، ويبرز دور احمد صبح في الخط الخلفي بالتعاون مع ابو عليقة وارشيدات اللذين يتقنان تشييد ساتر دفاعي امام مرمى الهزايمة.

  فريق صلاح الدين الذي يعاني من الخسائر المتتالية يجد نفسه اليوم في مواجهة صعبة مع المتصدر, الامر الذي يدفعه لتكثيف تواجده في المنطقة الخلفية لمنع وصول الكرات الى حارس المرمى المزايدة، فيما سيحاول عبدالكريم الحجايا والهربيد شن غارات متقطعة على مرمى العربي من خلال  الانطلاق من وسط الملعب وامداد حسام الطرمان بالكرات.

العربي × صلاح الدين

ملعب الحسن

  يرفع الصريح شعار الفوز ولاشيء غيره لتعويض خسارته امام العربي في الاسبوع الماضي والتي كلفته الابتعاد عن الصدارة وهو اليوم يدرك ان تعادله او الخسارة ستلكفه الكثير، الصريح يعتمد على الروح القتالية للاعبين وحماسهم, ولكن ما يعيب الفريق هو التسرع في الناحية الهجومية كما حصل معه امام العربي عندما سنحت له اكثر من فرصة ودون ان يستغلها بسبب تسرع لاعبيه، الفريق عادة يمنح وسطه "العجلوني، شهابات، قتيبة" حرية الحركة والامتداد نحو المراقع الهجومية لاسناد النمراوي في المقدمة في حين يتولى انس عثامنة قيادة الخط الخلفي وامام الشطناوي والطاهات.

  الكرمل بالرغم من خسارته امام اتحاد الرمثا بعد ان كان متقدما عليه بهدفين مقابل لاشيء الا انه يريد استغلال الحالة النفسية للاعبي الصريح وتحقيق نتيجة طيبة امامه ليتقدم خطوة نحو الامان، والكرمل يمتلك القدرة على ازعاج اي فريق بوجود توهان والعظمات وابو زيتون، فيما يتولى ابوصفية وابو حبلة مهمة قيادة الدفاع.


التعليق