الأرجنتين تتقدم على استراليا وفوز واحد يؤهل فرنسا وسلوفاكيا

تم نشره في الأحد 17 تموز / يوليو 2005. 10:00 صباحاً
  • الأرجنتين تتقدم على استراليا وفوز واحد يؤهل فرنسا وسلوفاكيا

تنسية كأس ديفيز

 

سيدني - فاز ديفيد نالبانديان في مباراة الفردي المؤجلة ثم تمكن مع ماريانو بويرتا من الفوز بمباراة الزوجي لتتقدم الأرجنتين 2-1 على استراليا في دور الثمانية ببطولة كأس ديفيز للتنس امس السبت.

  ونجح نالبانديان في الفوز على الاسترالي وين ارثرز 6-3 و7-6 و5-7 و6-2 في مباراة الفردي الثانية قبل ان يتغلب مع بويرتا على الاستراليين ليتون هيويت وارثرز 7-6 و6-4 و6-3 .

  وكان هيويت قد فاز في مباراة الفردي الأولى أمس الاول الجمعة على الأرجنتيني جويرمو كوريا 7-6 و6-1 و1-6 و6-2 ولكن نتيجة مباراتي الامس منحت الأفضلية للأرجنتين التي يكفيها الآن الفوز في مباراة واحدة فقط اليوم الأحد من مباراتي الفردي المتبقيتين لتنضم لسلوفاكيا أو هولندا في الدور قبل النهائي.

  وقال نالبانديان "نحن بحاجة للفوز في مباراة واحدة أخرى فقط. لا يهمني إن كانت مباراتي أم مباراة جويرمو طالما فزنا باللقاء."

  وأضاف في مؤتمر صحافي "كان ذلك مذهلا. نقطتان في يوم واحد كان هذا رائعا بالنسبة للفريق.

  "حضرنا إلى هنا للفوز بثلاث نقاط ولدينا الآن نقطتان ونحن بحاجة إلى نقطة واحدة أخرى. ستكون الأمور صعبة ولكن فريقنا متقدم ومن ثم لا نشعر بضغط."

وقال جون فيتزجيرالد كابتن الفريق الاسترالي "أنا واثق من قدرتنا على الفوز وسيكون ذلك مذهلا." ولكنه اعترف بأن فريقه يواجه تحديا كبيرا من أجل الفوز.

  واستطرد "بالطبع كنا نأمل أن نكون نحن المتقدمين بعد اليوم الثاني ولكن هذا لم يحدث ومن ثم علينا اعادة تنظيم أنفسنا والوصول لأفضل مستوياتنا غدا."

  واحتاج نالبانديان لثمان وعشرين دقيقة فقط لينجح في تحقيق التعادل بعد استئناف مباراة الفردي الثانية بينه وبين ارثرز امس.

  وكانت المباراة قد توقفت أثناء الليل أمس بنهاية المجموعة الثالثة بسبب هطول الأمطار.

ونجح نالبانديان في كسر ارسال ارثرز مرتين في المجموعة الرابعة ليفوز سريعا بالمباراة ويدخر قوته لمباراة الزوجي.

  وفي مباراة الزوجي بدأ نالبانديان بداية بطيئة وكسر ارساله ولكن اللاعبين الاستراليين فشلا في استغلال هذا التقدم المبكر وخسر هيويت ارساله بعد سلسلة من الأخطاء السهلة التي ارتكبها ارثرز عند الشباك.

  وركز اللاعبان الأرجنتينيان معظم هجماتهما ناحية ارثرز وصارع الاستراليان لفتح ثغرات في الوقت الذي تألق فيه بويرتا صاحب المركز الثاني في بطولة فرنسا المفتوحة للتنس ليفوز بكل نقطة من نقاط ارساله في المجموعة الأولى.

  وتقدم الاستراليان 5-3 في الشوط الفاصل ولكن نالبانديان وبويرتا نجحا في انتزاع المجموعة.

  وفي أول تسعة أشواط من المجموعة الثانية تمكن كل جانب من الاحتفاظ بشوط ارساله إلى أن ارتكب ارثرز خطأ منح الأرجنتينيين أول فرصة لكسر الارسال استغلها نالبانديان ليفوزا بالمجموعة الثانية.

  وحسمت المجموعة الثالثة لصالح نالبانديان وبويرتا بخطأ ايضا اثناء ارسال ارثرز في الشوط الثامن عندما ارتكب هويت الخطأ هذه المرة.

  وقال هويت "في مباريات الزوجي يمكن لبضع نقاط فقط هنا وهناك أن تغير نتيجة المباراة بأكملها ولكنهما لعبا بشكل جيد للغاية.

  "شعرنا أننا كنا الفريق الأفضل في المجموعة الأولى ولكن الأوضاع تغيرت في الشوط الفاصل ولم نستغل الفرص التي أتيحت لنا."

  وقال ارثرز "اليوم لم يكن جيدا بالنسبة لي ولكن غدا يوم جديد. تحولت الأفضلية لهما اليوم ولكن إذا فاز ليتون في مباراة الغد ستنتقل الأفضلية لنا."

  ويواجه هيويت نالبانديان في مباراة الفردي الأولى اليوم الأحد قبل أن يلعب ارثرز مع كوريا في مباراة الفردي الثانية.

قمصان توتر العلاقات بين فريقي استراليا والأرجنتين

  توترت العلاقات بين فريقي استراليا والأرجنتين ببطولة كأس ديفيز للتنس عندما وصل عشرات من المشجعين الاستراليين إلى الملعب امس السبت لحضور لقاء دور الثمانية بين الفريقين وهم يرتدون قمصانا تصور لاعبي امريكا الجنوبية على أنهم يتعاطون المنشطات.

  ووصل نحو 70 مشجعا وكلهم أعضاء في نادي المتعصبين وهم يرتدون قمصانا زرقاء اللون عليها رسم كاريكاتوري كتب تحته "أين ويلي؟"

  وقال الموقع الرسمي لنادي المتعصبين على الانترنت إن الرسم الكاريكاتوري كان يشير إلى اللاعب الأول في الأرجنتين جويرمو كاناس الذي انسحب من اللقاء بسبب تحقيق حول المنشطات.

  وبالرغم من أن نادي المتعصبين غير معترف به رسميا ولا يعززه اتحاد التنس الاسترالي إلا أن هذه الجماعة تقول إن لها علاقات مع الاتحاد.

  وقال متحدث باسم اتحاد التنس الاسترالي إن مسؤولين كثيرا ما قاموا بحجز مقاعد لأعضاء هذه الجماعة في لقاءات كأس ديفيز كما أن اللاعب الأول في استراليا ليتون هيويت صديق وثيق لزعيم نادي المتعصبين وارن ليفينجستون ومنحهم تذاكر مجانية من قبل.

  إلا أن جيف بولارد رئيس الاتحاد الاسترالي للتنس أصدر بيانا قال فيه إن الاتحاد لا علاقة له بهذه الجماعة رغم أنه ناقش مسألة القمصان مع ليفينجستون. وقال بورلاد "لا يعلم الاتحاد الاسترالي مقدما أو يوافق على ما تقوم به الجماعة."

  ورفض جون فيتزجيرالد كابتن الفريق الاسترالي الاجابة على أسئلة الصحافيين عندما سئل ما إذا كان يعتقد إن هؤلاء المشجعين تصرفوا بشكل غير لائق.

  وقال في مؤتمر صحافي "أعتقد أنه سيكون من الخطأ أن أعلق. من يمول نادي المتعصبين؟ عليكم سؤالهم. إنهم يحضرون العديد من الأحداث الرياضية."

  وقال اللاعب الأرجنتيني ديفيد نالبانديان إنه لم يشعر باستياء من القمصان ولكنه دافع سريعا عن مواطنه كاناس.

  وتابع "لا أعلم أي شيء عن الأمر ولكني أعرف جويرمو وأنا متأكد من أنه لم يفعل شيئا."

وقال كاناس لوسائل الاعلام الأرجنتينية الشهر الماضي إن اتحاد لاعبي التنس المحترفين يحقق معه حول اختبار منشطات جاءت نتيجته ايجابية مضيفا أنه بريء.

  والقمصان الاستفزازية هي الأحدث في سلسلة من الحوادث التي وترت العلاقات بين الفريقين خلال اللقاء.

  وبدأ هيويت وجويرمو كوريا في تبادل الاهانات واتهم كل منهما الآخر بعدم التحلي بالخلق الرياضي بعد مباراة متوترة في منافسات الفردي جرت بينهما أمس الاول الجمعة وفاز بها هيويت.

  واتهم كوريا هيويت بسبه وقال إنه يريد أن يقتل اللاعب الاسترالي. ورد هيويت باتهام كوريا بأنه وجه له اشارة بذيئة وبصق على الحكم وحاول أن يضربه بالكتف أثناء تغيير منطقة اللعب عندما ينتقل كل منهما للطرف المقابل له في الملعب.

  وقلل فيتزجيرالد سريعا من شأن هذه الحوادث وأصر على أن الأجواء ليست سيئة بين الفريقين.

فرنسا تتقدم على روسيا

  تقدمت فرنسا على روسيا 2-1 في اليوم الثاني من الدور ربع النهائي لمسابقة كأس ديفيس في كرة المضرب امس السبت في موسكو.

  ومنح الزوجي ارنو كليمان وميكايل لودرا التقدم لفرنسا بفوزهما على الروسيين ايغور اندرييف وميخائيل يوجني 7-5 و6-4 و6-7 (3-7) و6-2.

  وكان المنتخبان تعادلا 1-1 في اليوم الاول أمس الاول الجمعة بعد فوز ريشار غاسكيه اندرييف 6-4 و6-3 و7-6 (7-1)، ونيكولاي دافيدنكو على بول هنري ماتيو 7-5 و6-2 و7-5.

  وباتت فرنسا بحاجة الى فوز واحد في مباراتي الفردي الاخيرتين اليوم الاحد لبلوغ الدور نصف النهائي.

  ويلعب اليوم دافيدنكو مع غاسكيه، واندرييف مع ماتيو.

سلوفاكيا بحاجة الى فوز واحد

  تقدمت سلوفاكيا على هولندا 2-1 في اليوم الثاني من الدور ربع النهائي لمسابقة كأس ديفيس في كرة المضرب امس السبت في براتيسلافا.

  ومنح الزوجي كارول بيك وميكال مرتيناك التقدم لسلوفاكيا بفوزهما على الهولنديين ميللي فان غيمردن وبول هارهويس 5-7 و6-3 و6-4 و7-5.

  وكان المنتخبان تعادلا 1-1 في اليوم الاول أمس الاول الجمعة بعد فوز السلوفاكي دومينيك هرباتي على رايمون سلويتر 6-1 و5-7 و6-4 و6-3، والهولندي بيتر فيسلز على بيك 6-7 (5-7) و7-5 و6-7 (3-7) و6-4 و6-2.

  وباتت سلوفاكيا بحاجة الى فوز واحد في مباراتي الفردي الاخيرتين اليوم الاحد لبلوغ الدور نصف النهائي.

  ويلعب اليوم هرباتي مع فيسلز، وبيك مع سلويتر.

 

التعليق