انطلاق معسكرات الحسين للعمل والبناء لإقليم الجنوب

تم نشره في الثلاثاء 5 تموز / يوليو 2005. 10:00 صباحاً
  • انطلاق معسكرات الحسين للعمل والبناء لإقليم الجنوب

أحمد الرواشدة

البتراء- اعلن امين عام المجلس الاعلى للشباب د. ساري حمدان انطلاق معسكرات الحسين للعمل والبناء لاقليم الجنوب أمس في احتفال نظمته مديرية شباب البتراء في بيت الشباب بحضور مدراء شباب الجنوب ومدراء الدوائر الرسمية وجمع غفير من ابناء المنطقة إلى جانب 350 مشاركاً.

ودعا حمدان الشباب لاستثمار مؤسسات المجتمع المدني المختلفة وجعلها داعمة للقطاع الشبابي ومشاركة له في تبني قضاياه، واشار الى ان فكرة المعسكرات جاءت منذ ثمانينات القرن الماضي، اذ شكلت محورا رئيسياً لعمل وبناء الأعمال التطوعية والإنسانية والخدماتية التي بادر اليها شباب الوطن، وتكللت منذ تلك الفترة وحتى اليوم بإعداد وبناء ابنية ومنشآت تحتية لاستقبال وعمل وممارسة الشباب لأعمالهم التطوعية والوطنية خلال فترة انعقاد معسكرات الحسين للعمل والبناء، والتي تبدأ وتنتهي خلال الفترة من 19 ايار وحتى نهاية آب من كل عام، مؤكداً حرص القيادة الهاشمية على دعم الشباب من خلال المبادرات الكبيرة التي تطرح وتصب أولا وأخيراً لمصلحة شباب الوطن.

وتحدث مساعد الأمين العام عضو اللجنة العليا د. محمود قظام السرحان عن خطط مديرية الشباب للمعسكرات فقال: لقد أعدت مديرية الشؤون الشبابية البرامج النهائية لمعسكرات الحسين للعمل والبناء بهدف تنشئة جيل من الشباب المعتز بولائه وانتمائه لوطنه المدرك لحقوقه وواجباته، ومشارك في تعزيز المسيرة الديمقراطية في الأردن، فقد أعدت معسكرات لإقامة منتديات مصغرة للحوار مع الشباب وبين الشباب (أنفسهم) لبحث القضايا ذات العلاقة بحياتهم ودورهم السياسي والاجتماعي والإنمائي، بما في ذلك التوعية الجادة بأهمية التكنولوجيا المعاصرة في عالم الشبكة العنكبوتية وأثرها في تمكين الشباب الأردني من أدوات البحث والعلوم والمعرفة والاستثمارات وتحدي العولمة وغير ذلك، كما ويركز هذا المحور على ندوة للتعريف بسلبيات وايجابيات العولمة على اتجاهات وقيم الشباب في المجتمع، كما واعدت المديرية، وضمن محور الشباب والتعليم والتدريب، برامج توعية في مجال الثقافة الاجتماعية والمشاركة السياسية وزيادة مشاركة وعمل الشباب في العمل الحزبي من خلال عقد لقاءات وورش عمل لمناقشة الأنظمة والتعليمات الداخلية للأحزاب ومفاهيم أنظمتها الداخلية والوطنية، وشملت المعسكرات ندوات حول الصحة والصحة الايجابية والبيئية وإعداد القيادات الوطنية، وأشار إلى العديد من المعسكرات التي تركز على محاور الاستراتيجية الوطنية للشباب.

وألقى الشاب فراس العمرات كلمة الشباب المشاركين، اكد من خلالها على الدور الكبير الملقى على عاتق شباب الوطن، مشيداً بجهود المجلس الأعلى للشباب على هذه المعسكرات التي تنمي وتصقل شخصية الشباب ليخرج بعدها مدججاً بأسلحة علمية وفكرية عميقة بالتالي تصب في مصلحة الوطن.

وكانت معسكرات الحسين للعمل والبناء لهذا العام قد انطلقت اعتبارا من 19 ايار  الماضي، مشتملة على برامج عملية ونظرية، تشرف عليها مديريات الشؤون الرياضية، ومديرية الشؤون الشبابية ومديرية التوجيه الوطني، وقد كانت البداية في معسكر (مبيت) أقيم في كل من الكرك وعمان وجرش واربد، بمشاركة أكثر من ألف شاب وشابة من مختلف الأندية والمدارس والجامعات وبيوت الشباب ومديرياتهم في أرجاء المملكة، وقدرت المصادر ان هناك أكثر من 20 ألف شاب وشابة سيتاح لهم المشاركة في اعمال هذه المعسكرات لهذا العام.

تصوير: معتصم المالكي

التعليق