يوم التعادلات في دوري الدرجة الأولى لكرة القدم

تم نشره في الأحد 3 تموز / يوليو 2005. 10:00 صباحاً
  • يوم التعادلات في دوري الدرجة الأولى لكرة القدم

عاطف عساف وصلاح غنام وعاطف البزور

 يوم التعادلات شهده ختام مباريات الاسبوع الرابع من دوري اندية الدرجة الاولى لكرة القدم التي اقيمت يوم امس فتعثرت فرق المقدمة ليتقلص الفارق بين المتصدرين والمطاردين. اتحاد الرمثا اصطدم بعقبة ذات راس وخرج متعادلا بهدف واحد لكل منهما رغم ان ذات راس كان البادئ بالتسجيل في اللقاء الذي اقيم بينهما على ملعب البتراء وجاء متميزا في مستواه الفني. ولم يكن اتحاد الرمثا وحده من المتعثرين بل ان التعادل بنفس النتيجة التي آلت اليها نتيجة الطرة والصريح والتي اقيمت على ملعب الرمثا لتعاود فرق الطرة والصريح والعربي واتحاد الرمثا لتتساوى بنفس الرصيد (7) نقاط. وعلى ملعب الملك عبدالله كان صلاح الدين يقطف اول نقطة له اثر التعادل السلبي مع نظيره القوقازي.

 اتحاد الرمثا (1)

 ذات راس (1)

 ساهم الانفتاح الدفاعي في كلا الفريقين بتعدد الفرص بعد ان وقع المرميان تحت التهديد الحقيقي, وان كانت الفرص المتاحة لذات راس هي الاكثر, والتي لو استغلت لارتفعت غلته من الاهداف. ولعل الضغط الذي مارسه لاعبو ذات راس على اللاعب المستحوذ وتشديد الرقابة اعاق من مهمة اتحاد الرمثا بعملية البناء فظل مرمى حمزة الحفناوي عرضة للخطر وكادت شباكه تهتز مبكرا عندما لمح مدافع ذات راس باسم الرواشدة الحفناوي متقدما ليرسل كرة هوائية بعيدة ضربت اسفل القائم الايسر واكملت مسيرها للحارس وعاد الحفناوي وسيطر على قذيفة الرواشدة ايضا. وحاول الاتحاد لملمة اوراقه مستغلا سهولة العبور من الميسرة بوجود هشام مخادمة وخالد رحايلة وتنقل شادي الشرمان والاخير غمز كرة الرحايلة برأس جاءت بجوار القائم واخرى فالح عزايزة انبطح ليسدد برأسه الا ان الكرة قلشت وهو على فوهة المرمى. لاعبو ذات راس بدورهم استوعبوا هذه الانذارات واخذوها على محمل الجد فعادوا لفرض ايقاعهم بعد ان احسن عهد غازي واحمد الجعافرة عملية البناء وانطلق احمد وظاهر الرواشدة وابراهيم الشعار من الاطراف واكثروا من عكس الكرات داخل الصندوق. فكان يجدر بعلي المجالي استثمار ولو نصفها وهو يهدر الواحدة تلو الاخرى, ومع ذلك كنا نشعر بأن الشباك ستهتز في اي لحظة, فاستغل المدافع المتقدم باسم الرواشدة الكرة المرتدة من العارضة والمرسلة من عهد غازي فسدد الرواشدة برأسه لتعبر الشباك وسط الزحام هدف الافتتاح بالدقيقة (41) . كان من الطبيعي ان يرمي لاعبو الاتحاد بثقلهم صوب ملعب ذات راس مع مستهل الشوط الثاني بعد ان اشرك السوري مهند العيسى وعامر يوسف مكان الشرمان والنجداوي فاختتمت هجمات الاتحاد فيها الكثير من رائحة الخطورة, بعدا ن اصبحت الميسرة سالكة بوجود العيسى ومن هناك عبر الظهير خالد رحايلة ولعب كرة عرضية ارضية تدخل فالح العزايزة وسبق المدافعين ليغمز الكرة بقدمه فعبرت المرمى هدف التعادل د (55) ليمنح هذا الهدف دفعة معنوية قوية للاعبي الاتحاد الذين اندفعوا بقوة وسط ذهول ذات راس وهم يشاهدون حارسهم مراد النوايسة يحول تسديدة سامي ذيابات لركنية واخرى برأس فالح تكفل بها. ورغم ان بهجت حريزات كاد يدرك التقدم وهو يواجه الحارس حمزة حفناوي الذي خرج بالوقت المناسب وحرمه من مواجهة حقيقية, الا ان تحركات العيسى ومحمد هاني "خربطت" تماسك الخط الخلفي بذات راس الذي يتعثر وهو يشاهد هاني فيما واجهه مع مراد النوايسة الذي هو الاخر خرج وقطع الكرة لركنية. وحاول مدرب ذات راس اعادة التوازن لفريقه بمشاركة بلال البطوش واحمد العشوش وفايز عودة مكان ابراهيم الشعار وباسم الراشدة وغسان هواري وظلت الاقدام تناقل الكرة هنا وهناك مع حذر خشية من هدف يصعب تعويضه فسدد سامي ذيابات (عقل الاتحاد) كرة بجانب الخشبات, في حين واجه ظاهر الرواشدة وعجز عن التعرف فسدد بتهور. الى ان انتهى اللقاء بالتعادل بعد ان قدم كلا الفريقين عرضا طيباً.

 الصريح/ 1

الطرة/ 1

بدأ الطرة مهاجماً وركز على ضغط لاعبي الصريح في ملعبهم بواسطة علي كرورة ومحمود الزعبي وفراس الشياب واعطى ينال اباضة دوراً مهماً في التقدم وبناء الهجمات من الخلف وفي ظل هذا النشاط لفريق الطرة الذي قابله دفاع محكم من قبل فريق الصريح اثمر اندفاع الطرة عن عدة فرص فقد جاءت رأسية البدارنة في متناول الحارس وعلمت رأسية ينال اباضة العارضة فيما جاءت تسديدته الثانية في احضان الحارس.. فريق الصريح اعتمد على اغلاق ملعبه وفرض رقابة فردية لصيقة بواسطة قتيبة ورضوان الشطناوي وصدام الشهابات في وسط الملعب وشضن الفريق هجمات خاطفة بواسطة النمراوي وخالد الشطناوي لكنهما لم يهددوا الدفاع الطراوي الذي نجح بابعاد كل الكرات قبل استكمال خطورتها قبل ان يلفظ الشوط انفاسه. كان مدافع الصريح مالك الشطناوي يضاعف من اعباء فريقه اثر خروجه بالبطاقة الحمراء جراء الخشونة الزائدة مع لاعب الخصم. الحيوية التي ظهرت على الفريقين في الشوط الثاني تمثلت في الزيادة العددية في الوسط وبذل اللاعبون جهداً اكبر من اجل سرعة نقل الكرة ومع الهجمات المتبادلة كان فريق الطرة السباق لافتتاح التسجيل بعد تمريرة جميلة لمحمود الزعبي انسل خلفها احمد البدارنة ليواجه الحارس ويسدد كرة لولبية في الزاوية المعاكسة هدف التقدم للطرة د 60 تحسن بعدها اداء فريق الصريح الذي انطلق مهاجماً بغية تعديل النتيجة وكان له ما اراد عن طريق رضوان الشطناوي الذي اطلق كرة قوية من على حافة منطقة الجزاء استقرت في الشباك الطراوية د 70 بعد الهدف تبدل الحال وتفوق الطرة الذي رمى بثقله تجاه ملعب الصريح واطلق محمود الزعبي قذيفة مرت بجوار القائم ثم ارتقى نبيل الشحمة لعرضية فرح الشبول ولعبها برأسه سيطر عليها الحاسر احمد نايف ليستمر تفوق الطرة لكن دون نهايات خطيرة ولم تكن هجمات الصريح ذات خطورة.

 القوقازي /صفر

 وصلاح /صفر

 لم يرتق الاداء الى المستوى المطلوب بعد انحصار اللعب في منطقة الوسط مع محاولات هجومية خجولة بدأها صلاح الدين عن طريق موفق الهربيد الذي سدد كرة قوية مرت بجوار القائم في حين بالغ القوقازي بالاعتماد على الجانب الدفاعي والاكتفاء بالهجمات المرتدة السريعة.. صلاح الدين لم يستغل الافضلية النسبية للاعبيه في منطقة الوسط التي دانت لخالد سالم وحسام الطرمان والفصول والبدور لاصرارهم على الاختراق من العمق او الاعتماد على الكرات الامامية الطويلة والتي كانت من نصيب المدافعين او الحارس صلاح شاهر. القوقازي تحسن اداؤه مع مرور الوقت وبدأت تحركات وسطه اكثر حيوية وسرعة وخاصة من الجهة اليمنى والتي ركز عليها القوقازي في بنائه الهجومي وهيأ هاني عبدالغني من تلك المنطقة اكثر من كرة باتجاه ماهر صالح ولكن دون ان يستثمرها حيث امسك الحارس المزايدة برأسيته ومرت تسديدته بجوار القائم فيما علت تسديدة الهزايمة العارضة.. وشهدت الدقائق الاخيرة من المباراة صحوة لصلاح الدين ولكن دون ان تكون هناك خطورة على مرمى صلاح شاهر.

المباراة جاءت متباينة في الاداء بين الفريقين  وتبادل للهجمات ولكن دون ان ينجح احد الفريقين باصابة مرمى الاخر. . هجمات متبادلة وواصل صلاح الدين صحوته مع بداية الشوط الثاني مستغلا تراجع القوقازي للمواقع الخلفية واصبح الوصول لمرمى القوقازي سهلا بالنسبة لصلاح الدين وسنحت له اكثر من فرصة للتسجيل بدأها الحجايا التي وصلته عرضية عبدالله المصري ولكنه سدد فوق العارضة وعكس الهربيد كرة عرضية امام المرمى لم تجد من يتابعها وبذل الحجايا مجهودا فرديا كبيرا وهيأ الكرة لخالد سالم الذي كان في مكان نموذجي للتسجيل ولكن صلاح شاهر امسك الكرة. وواصل صلاح الدين ضغطه لافتتاح التسجيل ووقف القاذم بالمرصاد لتسديدة حسام الطرمان ولم يحسن الهربيد الكرة ليسددها فوق العارضة. واجرى مدرب القوقازي سلسلة من التبديلات فاشرك موسى احمد مكان ماهر صالح والزنجري مكان ابراهيم عيساوي وضياء بكر بدلا من هاني عبدالغني. وتحسن اداء الفريق في الدقائق الاخيرة وسنحت فرصة لضياء بكر لوضع فريقه في المقدمة ولكن تسديدته مرت فوق العارضة فيما مرت التسديدة الثانية بجوار القادم الذي و قف بالمرصاد لتسديدة موسى احمد لتنتهي المباراة بالتعادل السلبي.

جدول ترتيب الفرق بعد ختام الاسبوع الرابع

 

نقاط عليه له    خسر   تعادل       فاز   الفريق

7     3     5     -     1     2     العربي

7     2     6     1     -     2     الصريح

7     2     5     -     1     2     الطرة

7     3     6     -     1     2     اتحاد الرمثا

4     3     4     1     1     1     الاهلي

2     2     1     1     2     -     سحاب

2     4     2     1     2     -     القوقازي

1     5     2     2     1     -     الكرمل

6     5     9     1     -     2     المنشية

-     13    3     3     -     -     الجليل

4     4     5     1     1     1     ذات راس

1     3     -     2     1     -     صلاح الدين

الصورة من المصدر

التعليق