المكسيك تفجر المفاجأة أمام البرازيل وتتأهل لنصف النهائي

تم نشره في الثلاثاء 21 حزيران / يونيو 2005. 09:00 صباحاً
  • المكسيك تفجر المفاجأة أمام البرازيل وتتأهل لنصف النهائي

هانوفر - فجر المنتخب المكسيكي مفاجأة كبيرة هي الاولى من نوعها في بطولة كأس العالم السابعة للقارات المقامة حاليا بألمانيا بتغلبه على المنتخب البرازيلي 1-صفر أمس الاول الاحد في المباراة التي جرت بينهما في هانوفر ليتأهل للدور نصف النهائي في ختام الجولة الثانية من مباريات المجموعة الثانية في الدور الاول للبطولة.

وسجل غاريد بورغيتي هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 59.

وهو الفوز الثاني للمكسيك بعد الاول على اليابان 2-1، فيما منيت البرازيل بخسارتها الاولى بعد فوزها 3-صفر على اليونان التي خرجت من المنافسة.

وكانت اليابان تغلبت على اليونان 1-صفر في المجموعة ذاتها أمس الاول ايضا.

وضرب المنتخب المكسيكي أكثر من عصفور بحجر واحد، فهو حافظ على سجله خاليا من الخسارة في 20 مباراة متتالية، وثأر لخسارته المذلة امام البرازيل صفر-4 في بطولة اميركا الجنوبية "كوبا اميركا" عام 2004، وحرم الاخير من التأهل المبكر الى نصف النهائي ومدربه كارلوس البرتو باريرا من الاحتفال بمباراته المئة على رأس الادارة الفنية لمنتخب بلاده والذكرى الـ35 لحصوله على كأس العالم مع منتخب بلاده عام 1970، بفوز كما أعرب عن ذلك السبت الماضي.

   واستحق المنتخب المكسيكي الفوز لانه لعب بقتالية وكان منظما في جميع الخطوط وأغلق المنافذ المؤدية الى مرمى الحارس المتألق اوزفالدو سانشيز وأبطل فعالية المهاجمين البرازيليين وفي مقدمتهم روبينيو ورونالدينيو وكاكا وادريانو.

في المقابل، سقط المنتخب البرازيلي ضحية الخطة التكتيكية للمكسيكيين وفشل لاعبوه في ايجاد المنفذ لبلوغ الشباك عكس مباراتهم الاولى مع اليونان التي حققوا فيها فوزا سهلا بثلاثية نظيفة.

وهي الخسارة الثانية للبرازيل في مبارياتها الاربع الاخيرة بعد الاولى امام الارجنتين 1-3 في تصفيات مونديال 2006 في المانيا.

وكان المنتخب البرازيلي صاحب الافضلية في البداية بيد ان الدفاع المكسيكي كان يقظا لكل الهجمات وأبطل مفعولها قبل الوصول الى حارس المرمى سانشيز.

ومع مرور الوقت نشط المنتخب المكسيكي وبادل نظيره البرازيلي الهجمات وكاد يفتتح التسجيل في أكثر من مناسبة ابرزها ركلة جزاء حصل عليها في الدقيقة 32 بيد ان الحارس نيلسون ديدا تصدى لتسديدة المهاجم خاريد بورغيتي في محاولته الثالثة بعدما طلب الحكم الايطالي روبرتو روزيتي أعادتها مرتين بسبب دخول اللاعبين داخل المنطقة علما بانه سجل في المحاولة الاولى وردت العارضة التسديدة الثانية.

وتابع المنتخب البرازيلي افضليته في الشوط الثاني بيد ان واقعية المكسيكيين كانت أقوى ونجحوا في تسجيل هدف الفوز والحفاظ عليه حتى الصافرة النهائية.

وأهدر روبينيو فرصة افتتاح التسجيل للبرازيل عندما تهيأت امامه كرة على نقطة الجزاء سددها بقوة بيد انها ارتطمت باحد المدافعين وزال الخطر (9)، ثم سدد رونالدينيو كرة قوية من خارج المنطقة بجوار القائم الايمن (15).وتدخل الحارس سانشيز في توقيت مناسب لانفراد ادريانو اثر تلقيه تمريرة من رونالدينيو (17)، وتلاعب روبينيو باحد المدافعين وسدد كرة قوية من 20 مترا بجوار القائم الايسر (25).

وكانت اخطر فرصة للمكسيك تسديدة جانبية قوية لرامون موراليس تصدى لها ديدا على دفعتين (26).

ومن إحدى الهجمات المرتدة للمنتخب المكسيكي مرر رامون موراليس الكرة إلى جيرد بورغيتي الذي كاد ينفرد بالمرمى ولكن روكي جونيور مدافع المنتخب البرازيلي منعه متعمدا من الوصول للكرة ليحتسبها الحكم الايطالي روبرتو روسيتي الذي أدار اللقاء ضربة جزاء للمنتخب المكسيكي.وبلغت الاثارة ذروتها لدى تسديد ضربة الجزاء حيث تقدم بورغيتي لتسديدها ونجح في هز الشباك بالفعل لكن الحكم أعادها مرة أخرى ثم سددها بورغيتي ثانية لترتد من العارضة وأعادها الحكم مرة ثالثة إثر إشارة من حامل الراية بدخول أحد اللاعبين إلى منطقة الجزاء قبل تسديد الضربة وفي المرة الثالثة نجح الحارس البرازيلي العملاق ديدا في التصدي لها حيث أخرجها إلى ركنية لتضيع الفرصة.

    وأنقذ ديدا مرماه من هدف اثر تمريرة عرضية لموراليس حولها الى ركنية (33)، وتوغل المدافع سيسينيو داخل المنطقة وسدد كرة قوية ابعدها الحارس سانشيز الى ركنية (37)، وكاد ادريانو يمنح التقدم للبرازيل عندما تلقى كرة بينية رائعة من رونالدينيو فانفرد بالحارس سانشيز وسددها زاحفة ابعدها الاخير الى ركنية لم ينتبه اليها الحكم (39).

وسدد موراليس كرة قوية من 20 مترا تصدى لها ديدا بصعوبة (43)، وأهدر ادريانو فرصة ذهبية لافتتاح التسجيل عندما تهيأت امامه الكرة من مسافة قريبة اثر دربكة امام المرمى فسددها بقوة خارج الخشبات الثلاث.

وتابع المنتخب البرازيلي افضليته في الشوط الثاني ومرر رونالدينيو كرة بينية رائعة لروبينيو الذي هيأها لنفسه وسددها فوق المرمى (47)، وردت المكسيك بركلة حرة تابعها بورغيتي بيسراه بجوار القائم الايمن للحارس ديدا (48).

وتلقى سالفادور كارمونا كرة عرضية وتوغل بها داخل المنطقة منفردا بالحارس ديدا فمررها عرضية زاحفة ابعدها لوسيو في توقيت مناسب، وكفر بورغيتي عن ذنبه عندما منح التقدم للمكسيك بضربة رأسية اثر ركلة ركنية تابعها في الزاوية اليسرى للحارس ديدا (59).

ودفع باريرا بالمهاجم ريكاردو اوليفيرا ولاعب الوسط ريناتو مكان روبينيو وايمرسون لتعزيز خطي الوسط والهجوم.

وسجل ادريانو هدف التعادل بضربة رأسية من مسافة قريبة اثر تمريرة عرضية من كاكا بيد ان الحكم الغاه بداعي التسلل (68).

وكاد المدافع ماريو منديز يضيف الهدف الثاني عندما توغل داخل المنطقة وسدد كرة قوية زاحفة مرت بجوار القائم الايمن لديدا (83).

احصائيات المباراة

الفريقان    المكسيك      البرازيل

الاهداف      1     -

البطاقات الصفراء  2     1

البطاقات الحمراء   0     0

تسديدات على المرمى       5     6

تسديدات خارج المرمى      8     19

الاخطاء المرتكبة    18    18

الركنيات    4     7

التسلل      2     3

نسبة السيطرة      45%   55%

بطاقة المباراة

د. 59 غاريد بورغيتي

المباراة في سطور

النتيجة: المكسيك 1 البرازيل 0

الاهداف: خاريد بورغيتي د. 59

الحكم: الايطالي روبرتو روسيتي

الانذارات: المكسيكيان غونزالو بينيدا، أوزفالدو سانشيز ، البرازيلي روكي جونيور.

الملعب: ستاد هانوفر

مثل الفريقين:

المكسيك: أوزفالدو سانشيز، أرون غاليندو، كارلوس سالسيدو، ريكاردو أوسوريو، زينها، بافيل باردو، غارد بورغيتي ، رامون موراليس (ألبرتو ميدينا 73)، غونزالو بينيدا (ماريو مينديز 69)، خوسيه فونيسكا (لويس بيريز 46)، سلفادور كارمونا.

البرازيل: ديدا، لوسيو، روكي جونيور، ايمرسون(ريناتو 66)، غيلبيرتو، روبينيو(ريكاردو أوليفيرا 66)، كاكا(جونينو بيرنامبوكانو76)، أدريانو، رونالدينيو، زي روبرتو، سيسينيو

ترتيب المجموعة الثانية

الفريق      لعب   فاز   تعادل       خسارة له    عليه نقاط

المكسيك      2     2     -     -     3     1     6

البرازيل     2     1     -     1     3     1     3

اليابان     2     1     -     1     2     2     3

اليونان     2     -     -     2     0     4     -

التعليق