فوغتس يعتبر البطولة اختبارا حاسما لكلينسمان

تم نشره في الأربعاء 15 حزيران / يونيو 2005. 09:00 صباحاً

فرانكفورت - قال بيرتي فوغتس المدرب السابق لمنتخب ألمانيا لكرة القدم في حوار نشرته صحيفة "شتوتغارتر تسايتونغ" امس الثلاثاء إن المنتخب الالماني الذي يستضيف بطولة كأس القارات التي تنطلق غدا يواجه اختبارا حاسما في هذه البطولة، وأوضح: كأس القارات اختبار حاسم للمدرب يورغن كلينسمان لاثبات قدرته على العمل تحت الضغط.

 وتلتقي ألمانيا في كأس القارات التي تستضيفها حتى 29 حزيران/يونيو الحالي مع أستراليا والارجنتين وتونس ضمن منافسات المجموعة الاولي.

 وهذه هي المناسبة الرسمية الاولي التي يخوض فيها المنتخب الالماني مبارياته تحت قيادة كلينسمان الذي تولى المهمة خلفا لرودي فوللر في تموز/يوليو عام 2004، وتولي فوغتس تدريب المنتخب الالماني بين عامي 1990 و1998 وقاده إلى الفوز بلقب كأس الامم الاوروبية عام 1996 بفريق واعد ضم كلينسمان بين صفوفه.

 واعتبر فوغتس الذي لعب دورا مهما في تعيين كلينسمان في منصبه الحالي أن الاخير يسير على الطريق الصحيح خصوصا عندما قرر البقاء في كاليفورنيا وعدم الانتقال للعيش الدائم في ألمانيا، وقال: أنا سعيد لان يورغن كلينسمان لا يعيش هنا وهو يعود دائما إلى ألمانيا هادئ الاعصاب ويتابع ما يجري من الخارج ويتم تزويده بالمعلومات اللازمة عن كل شيء.

 وأعرب فوجتس عن أمله في أن يجدد كلينسمان عقده مع الاتحاد الالماني لكرة القدم والذي ينتهي بنهائيات كأس العالم لعام 2006 في ألمانيا، وأوضح: كلينسمان يهوى التحديات ونهائيات كأس العالم المقررة عام 2010 في جنوب أفريقيا قد تكون تحديا هائلا بالنسبة له.. لكنه يعلم تماما أنه سيعود إلى كاليفورنيا في حال لم يتمكن المنتخب الالماني من تجاوز الدور الثاني من نهائيات كأس العالم القادمة.

التعليق