استراليا تأمل بالتأهل لكأس العالم عبر مشاركتها في كأس القارات

تم نشره في الأحد 12 حزيران / يونيو 2005. 10:00 صباحاً
  • استراليا تأمل بالتأهل لكأس العالم عبر مشاركتها في كأس القارات

سيدني - أثر فوز ليفربول الانجليزي على ميلان الايطالي في نهائي دوري أبطال أوروبا الشهر الماضي على مقدرات المنتخب الاسترالي المشارك في بطولة العالم للقارات التي تنطلق في 15 حزيران/يونيو الجاري وتستمر حتى 29 من الشهر ذاته في ألمانيا.

   فلقد خسر الاستراليون جهود نجمهم المتألق لاعب فريق ليفربول هاري كويل بسبب اصابته في تلك المباراة تحديدا.. وكأن المدرب فرانك فارينا ليس لديه ما يكفيه من مشاكل.

ولا يزال المدرب يعاني من مشكلة طرد قائد المنتخب الاسترالي كرياج مور من فريق بوروسيا دورتموند بعد حضوره إلى أحد التدريبات وهو مخمور.. وإن كان هذا لا يتفق مع صفات اللاعب.

كما أن المدرب قرر السماح للاعبيه المحترفين في إيطاليا ماركو بريشانو وفينس جريلا بالبقاء في إيطاليا ومشاركة فريقهما بارما في مباراتي تحديد الفريق الهابط لدوري الدرجة الثانية أمام فريق بولونيا في 14 و18 الجاري.

وقال فارينا: "لقد رأيت أنه من الانسب للمنتخب الذي يستعد لكأس القارات وتصفيات كأس العالم تركهما لناديهما لان ذلك يصب أيضا في مصحلتهما الخاصة ولذا لم أقم باختيارهما".

وأضاف "من المؤسف أن يغيبا عن هذه الدورة لكن ذلك سيمنح الفرصة للاعبين آخرين لاظهار قدراتهم".

على أي حال في مقدور فارينا استدعاء عدد من اللاعبين الاخرين البارزين أمثال مور ومارك فيدوكا وتيم كاهيل وجوسيب سكوكو ومارك شوارتزر للمشاركة في بطولة كأس القارات حيث تستهل استراليا مسيرتها فيها بملاقاة المنتخب الالماني صاحب الارض والضيافة في 15 الجاري في فرانكفورت.

ويأمل الاستراليون بأن تكون المشاركة في كأس القارات فألا حسنا عليهم بالعودة إلى ألمانيا العام المقبل للمشاركة في نهائيات كأس العالم.

واعترف المتحدث الرسمي باسم الاتحاد الاسترالي لكرة القدم بأن تاريخ استراليا مع نهائيات كأس العالم عنوانه "الفرص الضائعة وتحطيم القلوب".

وشاركت استراليا في نهائيات كأس العالم مرة واحدة في عام 1974 في ألمانيا الغربية قبل أن تتوحد الالمانيتين حيث خسرت أمام ألمانيا الغربية صفر/3 وألمانيا الشرقية صفر/2 وتعادلت مع شيلي بدون أهداف.

ومنذ ذلك الحين حاول الاستراليون التأهل للنهائيات مجددا لكنهم لم يتمكنوا من تحقيق هدفهم حتى الان. ووصلت استراليا في غالبية المرات إلى المباراة الفاصلة للتأهل لكنها خسرت أمام أوروغواي في عام 2001 وإيران في عام 1997 والارجنتين في عام 1993 واسرائيل في عام 1989 واسكتلندا في عام 1985.

وتسير استراليا على الطريق الصحيح للوصول إلى نهائيات كأس العالم هذه المرة إذ عليها مواجهة منتخب جزر سولومون ذهابا وإيابا وفي حال فوزها بمجموع المباراتين ستلعب مباراة فاصلة مع المنتخب الحاصل على المركز الخامس في تصفيات أميركا الجنوبية في تشرين الثاني/نوفمبر المقبل.

والمشاركة في كأس القارات هي الاولى للمنتخب الاسترالي بعد أن تولي الاتحاد الجديد مهامه وأدخل تعديلات مهمة على مسابقة الدورى هناك.

ويرأس الاتحاد الاسترالي لكرة القدم فرانك لوي وهو ثاني أغنى رجل في البلاد.. وهو أعلن أن عام 2005 سيكون مصيريا بالنسبة لكرة القدم الاسترالية.

التعليق