مركز شابات مادبا .. سعي دؤوب لتطوير مسؤولياته منذ النشأة

تم نشره في الثلاثاء 24 أيار / مايو 2005. 09:00 صباحاً

      احمد الشوابكة

 

    مادبا - اعتادت سوزان عبود (14 سنة) ان تأتي لمركز شابات مادبا وبانتظام لمزاولة انشطتها المختلفة في الجوانب الرياضية والثقافية والاجتماعية والتي تأتي في اطار الهدف العام الذي انشئت من اجله المراكز الشبابية, وتقول عبود "اتردد على مركز شابات مادبا منذ اربعة اعوام برفقة شقيقتي الكبرى, التي ساهمت وبدرجة كبيرة في انتسابي لعضوية المركز الذي فتح لي افاق جديدة للتعلم",وتضيف عبود "ساهم المركز في تطوير شخصيتي وابراز ابداعاتي المختلفة" ولعل ما جعلني اتمسك بعضوية المركز ان المركز يمثل المتنفس الوحيد للفتيات لممارسة انشطتهن المختلفة.

     ولا تتردد احلام محمد في اظهار دهشتها لما لاقته من رعاية واهتمام واضحين عندما دخلت المركز, من خلال النشاطات المختلفة, والتي أسهمت في رفع سويتها الابداعية في المجال الرياضي وخصوصاً لعبة كرة الطاولة .

وتعتبر هنادي القيسي والتي تقطن بعيداً عن مركز المدينة, حيث تخلو قريتها من المراكز الشبابية ان "ما وجدته من النشاطات في المركز وخصوصاً في الجانب الرياضي,

غير ان سمية طوالبة ترى ان "مراكز الشابات تقوم بالدور الحقيقي الملقى على عاتقها للنهوض بإبداعاتهن وصقل شخصياتهن, حيث يتم التركيز على الجانب الرياضي, الى جانب المشاركة في المعسكرات والملتقيات الشبابية .

    وتؤكد هنادي الكعابنة انها ترتاد مركز شابات مادبا- قديم النشأة- منذ السابعة من عمرها حين كانت تشجعها مشرفة المركز في ذاك الوقت ما ادى على صقل شخصيتها مبكراً, واكتسابها مهارات حياتية جديدة اضافة الى ما تركته الانشطة الشبابية المختلفة من اثار على نمو شخصيتها".

    اما عنود الطيب فقد بينت اهمية مشاركتها في المركز من خلال ما يقدمه من برامج تتلاءم وتطلعاتها المستقبلية, اضافة الى ايجاد عرى الصداقة بين المنتسبات الية, مؤكدة ان البرنامج والانشطة "ساهمت في صقل شخصيتها وابراز ابداعاتها المختلفة". وتضيف  ميلاء محمد حول اهمية البرامج التي يضطلع بها مركز شابات مادبا وتقول "ان الهدف من مشاركتي هو ايجاد فرصة حقيقية لابراز مواهبي وخصوصاً في الالعاب الرياضية, من خلال البطولات التنشيطية والمشاركة الفعالة التي يقوم بها المركز في العاب كرة الطاولة والشطرنج" ،ولا تنكر شذى المصري اهمية العمل الشبابي الذي يعمل المركز على تنميته لدى الشابات في المحافظة ككل, حيث تواظب على ارتياد المركز بشكل دائم.

     رئيسة مركز شابات مادبا امل القيسي ترى ان "الهدف الاساس من قيام المراكز الشابية بشكل عام, تنمية قدرات الجيل الشاب واظهار ابداعاتهم, وفقاً للتوجيهات الملكية السامية التي احاطت هذه الفئة كل العناية والاهتمام", وعن اهمية اقامة مركز شابات مادبا قالت ان "المركز منذ تأسيسه عام 1969 اخذ على عاتقه احتضان شابات المدينة ورعايتهن وتقديم البرامج الهادفة التي تتماشى مع تطلعاتهن المستقبلية  .

التعليق