تنس حول العالم : الارجنتين تتقدم على فرنسا في بطولة العالم

تم نشره في الثلاثاء 17 أيار / مايو 2005. 10:00 صباحاً
  • تنس حول العالم : الارجنتين تتقدم على فرنسا في بطولة العالم

مدن - استهل لاعب التنس الارجنتيني جاستون جاوديو مسيرته في بطولة العالم للفرق في دوسلدورف بألمانيا بالفوز على الفرنسي أرنو كليمنت 6-4 و6-4 امس الاثنين في أولى مباريات الفريقين الارجنتيني والفرنسي في إطار منافسات المجموعة الحمراء بالدور الاول للبطولة البالغ مجموع جوائزها 1.85 مليون يورو.

ونجح الارجنتيني الاخر جيررمو كوريا في التغلب على الفرنسي الاخر ميشيل ليودرا 6-1 و6-4 ليتقدم المنتخب الارجنتيني على نظيره الفرنسي 2-صفر في ثاني أيام البطولة.

وتأتي هذه البطولة كمرحلة أخيرة للاستعداد بالنسبة لجاوديو الذي سيبدأ الاسبوع المقبل الدفاع عن لقبه في بطولة فرنسا المفتوحة (رولان غاروس) ثاني بطولات "غراند سلام" الاربع الكبرى في الموسم الحالي التي تنطلق في 23 أيار-مايو الحالي.

وكان جاوديو قد أحرز لقب رولان غاروس الموسم الماضي بالفوز في المباراة النهائية للبطولة على مواطنه جييرمو كوريا في مباراة من خمس مجموعات.

وأكد جاوديو أنه على الرغم من خوضه للبطولات على الملاعب الرملية على مدار الاسابيع الستة الماضية إلا أن الفوز بمباراة الامس يمثل نقطة مهمة في استعداداته للدفاع عن لقبه في رولان غاروس.

والفوز هو الثلاثون مقابل تسع هزائم لجاوديو على الملاعب الرملية في الموسم الحالي الذي أحرز فيه ثلاثة ألقاب على الملاعب الرملية.

وقال جاوديو "إن ذلك هو ما فعلته أيضا في الاستعداد لرولان غاروس في الموسم الماضي .. ولن أكون مجهدا قبل خوض بطولة رولان غاروس .. سيكون الدفاع عن لقبي أمرا صعبا لان هناك 128 لاعبا يشاركون في البطولة ويريدون تجريدي من اللقب".

وأضاف "لا أقدم أفضل أداء عندي في الوقت الحالي ولكن نفس الشيء حدث العام الماضي .. أتمنى أن ألعب في الاسبوع المقبل بمستو أفضل".

وفاز كليمان ولودرا على الارجنتينيين جويرمو كاناس وخوان اجناسيو شيلا 6-1 و6-4 في لقاء الزوجي.

يشارك في البطولة ثمانية فرق قسمت على مجموعتين. ويصعد الفريق الذي يحتل المركز الاول في كل مجموعة الى المباراة النهائية التي ستقام يوم الاحد المقبل.

ميلتسر في الدور الثاني لبطولة سان بولتن

 تأهل النمساوي يورجن ميلتسر الى الدور الثاني في بطولة سان بولتن لتنس الرجال بعد فوزه على مواطنه ماركو ميرنيج امس الاثنين.

ففي الدور الاول للبطولة المقامة حاليا في النمسا فاز ميلتسر المصنف الرابع على ميرنيج بمجموعتين متتاليتين بنتيجة 6-3 و6-1.

وتأهل الى الدور الثاني ايضا الاسباني جويرمو جارسيا لوبيز بعد فوزه على الفرنسي جان رينيه ليسنار 6-3 و7-5.

وضمن جيل مولر لاعب لوكسمبورج الظهور في احدى مباريات الدور الثاني اثر فوزه على الاسباني البرت مونتانيس الذي انسحب بينما كانت النتيجة 6-2 لصالح مولر.

الروسية بانوفا للدور الثاني في بطولة اسطنبول

 صعدت الروسية تاتيانا بانوفا الى الدور الثاني في بطولة اسطنبول لتنس السيدات اثر فوزها على الامريكية جيل كرايباس امس الاثنين.

وتغلبت بانوفا على كرايباس بمجموعتين مقابل مجموعة واحدة بنتيجة 6-4 و5-7 و6-4 في الدور الاول للبطولة المقامة حاليا في تركيا.

وصعدت الى الدور الثاني ايضا الامريكية جنيفر هوبكينز بعد تغلبها على السلوفينية مايا ماتيفزيتش 4-6 و6-صفر و6-1.

كما فازت الاسبانية مارتا ماريرو على اليابانية شيهو هيساماتسو 6-صفر و6-2.

دافينبورت تحتفظ بصدارة التصنيف العالمي

 احتفظت لاعبة التنس الامريكية ليندساي دافينبورت بصدارة التصنيف العالمي للمحترفات الصادر امس الاثنين متفوقة على الروسية ماريا شارابوفا التي فشلت في انتزاع الصدارة بعد خروجها من الدور قبل النهائي لبطولة روما للاساتذة التي اختتمت أمس الاول الاحد وفازت بلقبها الفرنسية إيميلي موريسمو.

وظلت موريسمو في المركز الثالث بالتصنيف بينما تقدمت السويسرية باتي شنايدر التي أطاحت بشارابوفا من قبل نهائي بطولة روما لتدخل ضمن أفضل عشر مصنفات على العالم حيث احتلت المركز العاشر في التصنيف.

واحتلت دافينبورت صدارة التصنيف برصيد 5169 نقطة مقابل 5014 نقطة لشارابوفا و4477 نقطة لموريسمو و3991 نقطة للامريكية سيرينا وليامز و3807 نقطة للروسية إيلينا ديمينيتيفا.

وفي المراكز من السادس إلى العاشر على الترتيب جاءت كل من الروسية أنستازيا ميسكينا (3371 نقطة) ومواطنتها سفيتلانا كوزنيتسوفا (3212 نقطة) والاسترالية أليسيا موليك (2258 نقطة) والروسية ناديا بتروفا (2258 نقطة) والسويسرية شنايدر(2160 نقطة).

فيدرر حذر

 يعرف المصنف الاول على العالم السويسري روجيه فيدرر أن الارقام والانجازات لا تعني شيئا عندما يصل الامر إلى البطولة الكبرى الوحيدة التي لم يحرز لقبها حتى الان وهي بطولة فرنسا المفتوحة للتنس التي ستنطلق يوم الاثنين المقبل.

حيث قال فيدرر بعد حصوله على لقب بطولة هامبورج لتنس الاساتذة أمس الاول الاحد للمرة الثالثة خلال السنوات الاربع الاخيرة" مازال اللقب بعيدا عني حيث تفصلني عنه ساعات ونقاط عديدة.لا أستطيع التفكير في أن يكون هدفي هو إحراز اللقب (بفرنساالمفتوحة) لان السنوات الثلاثة الماضية لي هناك كانت مخيبة للامال".

وأضاف فيدرر "مازالت ويمبلدون هي البطولة الاهم بالنسبة لي ولكنني سأبذل قصارى جهدي لافوز باللقب يوم ما هناك (بباريس)".

ويضم سجل نتائج فيدرر 57 فوزا مقابل هزيمتين خلال الثمانية أشهر الماضية. و41 فوزا وهزيمتين خلال عام 2005 وحده.

وحقق فيدرر رقما قياسيا في الفوز في 19 نهائي متتال. وأحرز ستة ألقاب خلال موسم 2005 ليصل رصيده الاجمالي من البطولات إلى 28 . وكانت أولى الهزيمتين اللتين لقيهما فيدرر بهذا الموسم في الدور قبل النهائي من بطولة أستراليا المفتوحة أمام الروسي مارات سافين (حامل اللقب الان) في شهر كانون الثاني- يناير الماضي. أما الاخرى فكانت أمام الفرنسي ريشار جاسكيه في دور الثمانية من بطولة مونت كارلو لتنس الاساتذة في الشهر الماضي.

وكان بوسع فيدرر تجنب كلتا الهزيمتين لانه في كل مباراة كان يصل إلى نقطة حاسمة ولكنه كان يهدرها.

وبالامس الاول ثأر فيدرر من جاسكيه بالتغلب عليه 6-3 و7-5 و7-6(7-4) في نهائي بطولة هامبورج ليفوز باللقب دون خسارة مجموعة واحدة طوال البطولة.

وكان ذلك الثأر هو الثاني بالنسبة لفيدرر خلال الاسبوع نفسه حيث تغلب في وقت سابق منه على التشيكي توماس بيرديتش الذي سبق وأخرج فيدرر من منافسات دورة الالعاب الاوليمبية السابقة بأثينا في شهر آب-أغسطس الماضي.

وقال فيدرر "كان بيرديتش جيدا. لقد كان اليوم صعبا لان هزيمة مونت كارلو كانت انكسارا كبيرا. إنك دائما تسعى إلى الفوز على اللاعبين الذين هزموك .. إن الفوز باللقب دون خسارة مجموعة واحدة يعزز إيماني بأنني قد أؤدي على نحو أفضل في رولان غاروس".

كانت أفضل النتائج التي حققها فيدرر في رولان غاروس (فرنسا المفتوحة) هي بلوغ دور الثمانية عام 2001 بينما خرج من الدور الاول عامي 2002 و2003 وخرج من الدور الثالث عام 2004 على يد البرازيلي جوستافو كويرتين الذي أحرز لقب البطولة الفرنسية ثلاث مرات.

وينوي فيدرر التوجه إلى العاصمة الفرنسية باريس في منتص فهذا الاسبوع ليستعد للبطولة مع مدربه الاسترالي توني روش الذي يدربه في مناسبات معدودة.

ويواجه فيدرر مهمة شاقة في باريس حيث سيتوجب عليه أن يثبت من خلال سبع مباريات بالبطولة أنه قادر على الفوز باللقب وذلك في ظل مواجهة قوية من أمثال الاسباني الصاعد رافاييل نادال (الفائز بلقبي بطولتي روما ومونت كارلو لتنس الاساتذة )والارجنتينيين جييرمو كوريا وجاستون جاوديو حامل اللقب.

وكان فيدرر قد تغلب على كوريا في هامبورج مما رفع من روحه المعنوية ولكنه في الوقت نفسه لم يؤثر على تواضعه.

وقد يساعد غياب فيدرر عن بطولة روما في ظهور النجم الشهير بمستوى أفضل في رولان جاروس حيث أنه اختزن بعض الطاقة خلال تلك الفترة.

وأضاف فيدرر "لقد سافرت كثيرا جدا. لم أمكث في منزلي أكثرمن أسبوعين منذ بطولة بازل (في خريف 2004). إنه جنون".

التعليق