كيزمان منزعج من الجلوس على مقاعد البدلاء

تم نشره في الأحد 1 أيار / مايو 2005. 10:00 صباحاً
  • كيزمان منزعج من الجلوس على مقاعد البدلاء

 لندن - أبدى ماتيا كيزمان مهاجم تشلسي الانجليزي لكرة القدم ولعه بكرة القدم ولهذا يصف انتظاره على مقاعد البدلاء بالكابوس.. ويوضح كيزمان ايضا كيف شارك في مباراة تشلسي بالدور قبل النهائي في بطولة دوري ابطال اوروبا لكرة القدم في الدقيقة 79 من المباراة التي انتهت بتعادل الفريق مع ليفربول دون أهداف ثم حصل على انذار لارتكابه مخالفة في الدقيقة 80.

 وفي أول ظهور له في بطولة الأمم الاوروبية لكرة القدم مع منتخب بلاده يوغسلافيا لعب كيزمان دقيقتين فقط بعد اشتراكه من بين اللاعبين البدلاء في المباراة أمام النرويج ليطرد بعد ارتكابه مخالفة، وقال كيزمان في مقابلة مع رويترز أثناء التدريب مع تشلسي: حياتي هي كرة القدم، أبذل مجهودا بنسبة مئة في المئة، لا أشعر بالسعادة عندما لا العب، حياتي تكون كابوسا.

 وانضم كيزمان إلى تشلسي في تموز/يوليو من ايندهوفن الهولندي مقابل خمسة ملايين جنيه استرليني. ولكن بعد تألقه قبل بداية الموسم فقد براعته في التسجيل، وكان كيزمان هداف الدوري الهولندي برصيد 105 أهداف في 123 مباراة ولكنه تمكن من تسجيل أربعة أهداف فقط في 24 مباراة خاضها بالدوري الممتاز الانجليزي.

 ومعظم مشاركاته كانت بنهاية المباريات كلاعب بديل ونفس الوضع في بطولة دوري ابطال اوروبا التي شارك فيها في ثماني مباريات، وقال كيزمان الصربي البالغ من العر 26 عاما والذي كان والده يلعب كحارس مرمى إنه سيضطر للانتقال إذا شعر انه لن تتاح له الفرصة لكي يثبت نفسه الموسم المقبل، وقال: لا أشعر بالرضا لان شهرتي كبيرة، لقد سجلت العديد من الأهداف.

 واستطرد: لم أجد صعوبة في التأقلم مع الأوضاع بالدوري الممتاز الانجليزي ولكن لم ألعب بشكل كاف، أصبحت الأمور صعبة لاني كنت نجم فريقي من قبل وكانت هذه هي أول تجربة لي للجلوس على مقاعد البدلاء، أعلم اني يمكنني اللعب بشكل منتظم، هناك مكان في الفريق للاعبين الذين يمتازون بالسرعة مثلي.

 وتابع في اشارة إلى خوسيه مورينيو المدير الفني لفريق تشلسي: انا بحاجة فقط لان أوضح لمدربي إنه غير محق وان بامكاني تسجيل المزيد من الأهداف، إنه مدير فني رائع، العلاقة بيننا طيبة ولكن في بعض الأوقات نختلف في الرأي.

 ولكن مع وجود مدير فني متميز وسلطاته داخل الفريق مطلقة ونجاحه في قيادة تشلسي ليصبح على بعد خطوة من الفوز بالدوري لأول مرة منذ خمسين عاما فقد يجد كيزمان صعوبة في اقناعه، ويعتمد مورينيو في خطة لعبه على جناحين ومهاجم قوي الذي عادة ما يكون ديدييه دروغبا ومن ثم فان طريقته في اللعب لا تتناسب بالضرورة مع سرعة كيزمان الذي اعتاد على اللعب بطريقة 4-4-2.

 وقال كيزمان إنه لن يتخذ أي قرارات بخصوص مستقبله حتى نهاية الموسم عندما يأمل أن يضيف إلى سجله الفوز بالدوري الممتاز الانجليزي وببطولة دوري ابطال اوروبا، وربما يناقش بعد ذلك مستقبله مع الملياردير الروسي رومان ابراموفيتش مالك الفريق الذي يقول إنه يتمتع بعلاقة طيبة معه.

 وفي الوقت الحالي قال كيزمان إنه تعلم الكثير من اللعب تحت قيادة مورينيو وجنبا لجنب مع بعض من أبرز اللاعبين في اوروبا، وأضاف: تحسنت. عندما تتاح لك فرصة التدريب يوميا مع لاعبين بارزين وأمام مدافعين مثل جون تيري وريكاردو كارفاليو فهذه تجربة رائعة.

 وإذا انتقل مع عائلته وله طفلان احدهما في الثالثة من العمر والآخر يبلغ عاما فربما يفضل مكانا دافئا مثل اسبانيا او ايطاليا، وتابع مازحا: أحب انجلترا إذ هناك الكثير الذي يمكنني القيام به ولكني سئمت الأحوال الجوية إنها سيئة مثلها مثل هولندا.

التعليق