مصر تحيي أمالها على حساب ليبيا

تم نشره في الثلاثاء 29 آذار / مارس 2005. 10:00 صباحاً
  • مصر تحيي أمالها على حساب ليبيا

تصفيات مونديال وامم افريقيا 2006

القاهرة - احتفظ المنتخب المصري بأمله الضعيف في التأهل إلى نهائيات كأس العالم لكرة القدم المقرر إقامة نهائياتها العام المقبل 2006 في ألمانيا بالتغلب على ضيفه الليبي 4-1 أمس الاول الاحد على ملعب المقاولون العرب بضاحية الجبل الاخضر شرقي القاهرة في ختام منافسات الجولة السادسة من مباريات الدور النهائي للتصفيات الافريقية المؤهلة لكأس العالم والمؤهلة الى نهائيات كأس امم افريقيا المقررة في مصر في العام ذاته.


وسجل احمد حسام "ميدو" (55) وعماد متعب (57 و79) واحمد حسن (76) اهداف مصر، وعثمان الفرجاني (51) هدف ليبيا.


ونجح الفريق المصري في تحويل تخلفه بهدف إلى فوز كبير 4-1 ليثأر من هزيمته 1-2 أمام المنتخب الليبي في لقاء الذهاب بنفس التصفيات ورفع الفريق المصري رصيده إلى عشر نقاط ليصعد إلى المركز الثالث في المجموعة الثالثة بفارق الاهداف فقط أمام المنتخب الليبي الذي تراجع للمركز الرابع.


وكانت البداية الهجومية لمصر من كرة عرضية لمحمد بركات الى متعب مرت بجوار القائم (3)، وسدد ميدو ركلة حرة مباشرة من خارج منطقة الجزاء ارتدت من القائم الايمن لمرمى مفتاح غزالة (12).


وانتظر الجمهور المصري تفوق منتخب بلاده واحراز الاهداف الا ان السيطرة الميدانية التي تحققت للفراعنة ابقت اللعب فترات طويلة في منتصف ملعب ليبيا لكنها افتقدت التركيز الهجومي في ظل يقظة مدافعي وحارس مرمى ليبيا غزالة الذي تكفل بالكرات العرضية وكانت اخطرها كرة انقذها من رأس متعب اثر عرضية من ميدو (19).


ورغم السيطرة الميدانية للمنتخب المصري الا ان الاداء شابه التسرع وعدم التركيز، وافتقد المصريون العقل المفكر لقيادة الهجمات وصنع الاهداف وتقديم الحلول للمهاجمين في مواجهة التكتل الدفاعي المنظم للمنتخب الليبي الذي لعب بطريقة 5-4-1.


في المقابل نجح المدافعون المصريون في رقابة نجم ليبيا طارق التائب وأبطلوا فعاليته وافقدوا المحاولات الليبية المرتدة الخطورة على مرمى عبد الواحد السيد الذي كان متفرجا طيلة الشوط الاول.


وجاءت البداية في الشوط الثاني كسابقتها في الاول هجومية للمصريين، واستقر بركات في الجبهة اليمنى بعد ان لعب الشوط الاول في اليسرى، ومن كرة ضالة من وائل جمعة تلقاها الفرجاني وتبادلها مع جهاد المنتصر داخل منطقة الجزاء وسدد في المرمى محرزا هدف السبق لليبيا لحظة خروج عبد الواحد السيد (51).


واجرى مدرب ليبيا محمد الخمسي تغييرا باشراك ابوبكر السيلاوي بدلا من صاحب الهدف الفرجاني، لكن رد المنتخب المصري كان سريعا وعنيفا حيث سجل أحمد حسام (ميدو) مهاجم روما الايطالي المعار إلى توتنهام الانجليزي هدف التعادل في الدقيقة 55 ثم أضاف عماد متعب مهاجم الاهلي وهداف الدوري المصري الهدف الثاني في الدقيقة 57 ونجح زميله أحمد حسن نجم خط وسط بشكتاش التركي في تسجيل الهدف الثالث للفريق في الدقيقة 77 قبل أن يختتم متعب التسجيل بالهدف الثاني له والرابع لمصر في الدقيقة 80.


جاء الشوط الاول متوسط المستوى وعابه الحرص الدفاعي للفريقين وإن ظهر المنتخب الليبي بشكل أفضل ساعده في الحفاظ على شباكه دون أن تهتز ليزيد من الضغط العصبي الواقع على لاعبي مصر.


وجاء الهدف المبكر الذي سجله المنتخب الليبي بعد سبع دقائق فقط من الشوط الثاني ليزيد من محنة الفريق المصري أمام جماهيره على ملعب المقاولون العرب.
ولكن ميدو العائد لصفوف الفريق بعد غياب طويل بسبب بعض الخلافات نجح في إعادة الامل للفريق بهدف التعادل ولم تمض سوى دقيقتين حتى نجح متعب في التقدم ليعيد الاتزان إلى الفريق المصري.


وبعد دقائق من مشاركته بديلا لميدو، أعاد أحمد حسن لاعب بشكتاش التركي إلى الاذهان ذكريات كأس الامم الافريقية 1998 ببوركينا فاسو التي توج المنتخب المصري بلقبها حيث سجل أحمد حسن هدفا مشابها لهدفه في مرمى المنتخب الجنوب أفريقي في نهائي كأس أفريقيا 1998 عندما فازت مصر في النهائي 2-صفر.


ونجح متعب في تسجيل الهدف الثاني له ليؤكد فوز المنتخب المصري 4-1 وهو الهدف الثاني له مع الفريق في التصفيات الحالية والسادس في آخر أربع مباريات خاضها مع المنتخب المصري حيث سجل أربعة أهداف في مبارياته الودية أمام كوريا الجنوبية وبلجيكا (هدفان) والسعودية.


وقال حسن شحاتة المدير الفني لمنتخب مصر ان الفوز على ليبيا ليس هدفا وان "الهدف الذي سنظل نسعى اليه هو الفوز في جميع مبارياتنا المتبقية في التصفيات."


واضاف شحاتة لرويترز "لقد كنا افضل واكثر استحواذا من المنتخب الليبي وتأخرت ترجمة السيطرة الى اهداف بسبب التسرع وتكتل الدفاع الليبي."


قاد المباراة الحكم الفرنسي ايريك باولت.


- مثل مصر: عبد الواحد السيد- محمد بركات وبشير التابعي ووائل جمعه واحمد ابومسلم (احمد عيد عبد الملك) ومحمد شوقي وحسني عبد ربه واحمد فتحي ومحمد ابوتريكة (عبد الظاهر السقا) وعماد متعب واحمد حسام ميدو (احمد حسن).


- مثل ليبيا: مفتاح غزالة- وليد عثمان واسامة الحمادي وعبد السلام ابوبكر ويونس الشيباني وناجي شوشان وعثمان الفرجاني (ابوبكر السيلاوي) واحمد سعد وطارق التائب (سليمان عبد الصادق) ونادر كاره (سالم الرواني) وجهاد المنتصر.


ميدو.. الفوز بداية تحقيق الحلم


قال احمد حسام (ميدو) مهاجم المنتخب المصري وتوتنهام الانجليزي ان الفوز الذي حققه منتخب بلاده على ليبيا باربعة  اهداف مقابل هدف واحد اعاد الثقة الى لاعبي الكرة المصرية.


واضاف ميدو لرويترز عقب المباراة ان "الفوز على ليبيا هو بداية تحقيق الحلم الذي كاد ان يضيع واصبح لزاما علينا ان نفوز في مبارياتنا القادمة."


واصبح المنتخب المصري بعد هذا الفوز يحتل المركز الثالث في المجموعة الثالثة بالتصفيات الافريقية برصيد عشر نقاط وبفارق الاهداف عن منتخب ليبيا الرابع بينما تتصدر ساحل العاج المجموعة برصيد 15 نقطة وتحتل الكاميرون المركز الثاني  برصيد 11 نقطة.


وقال ميدو "لم نشعر بالرهبة بعد ان اهتزت شباكنا في الشوط الثاني بالهدف الليبي وتميز اداؤنا بالثقة لاننا الافضل والاكثر استحواذا على الكرة."


واضاف ميدو الذي افتتح اهداف مصر باحراز هدف التعادل بعد دقيقتين من  الهدف الذي احرزته ليبيا في الدقيقة 52 "اعتقد ان الحظ لو وقف بجانبي لارتفعت نسبة اهدافي فقد حال القائم والعارضة دون هدفين احدهما في الشوط الاول والاخر في الثاني."


من جانبه قال حسن شحاتة المدير الفني ان الفوز على ليبيا "لا  يخرج عن كونه مجرد فوز في مباراة عادية."


واضاف "فوزنا على ليبيا مجرد خطوة من بين خمس خطوات وهدفنا هو التأهل لكأس العالم وهذا لن يتحقق الا بالفوز في مبارياتنا الاربعة المتبقية في التصفيات."


الجزائر تسجل فوزها الاول


احرز منصور بوتابوت هدفا قاد به المنتخب الجزائري لكرة القدم للفوز على ضيفه منتخب رواندا 1-صفر.


وتلقى بوتابوت تمريرة ارضية من زميله يزيد منصوري في الدقيقة 50 اسكنها شباك رواندا ليحافظ المنتخب الجزائري على اماله ليسكنها في شباك الخصم ويحافظ على فرصة التأهل لبطولة الامم الافريقية التي ستقام في مصر العام المقبل بعد ان تبددت اماله في التأهل لنهائيات كأس العالم 2006.


وتقدمت الجزائر بعد اول فوز لها في مباراة رسمية منذ نحو عام الى المركز المركز الرابع في المجموعة الرابعة بالتصفيات الافريقية برصيد ست نقاط متساوية مع الغابون بينما تتذيل رواندا القائمة بخمس نقاط.


وتتصدر نيجيريا المجموعة برصيد 13 نقطة وتليها انجولا برصيد 11 نقطة.


وحاول المنتخب الجزائري احراز هدف مبكر وهاجم بقوة في بداية المباراة التي حضرها 40 الف متفرج لكنه فشل في اختراق دفاع المنافس في الشوط الاول.


وواصل الفريق الجزائري هجومه في الشوط الثاني في المباراة التي اقيمت على ملعب احمد زبانة بمدينة وهران غربي العاصمة واهدر داود سفيان الذي لعب بدلا من سليم عراش فرصة لاصحاب الارض في الدقيقة 47 قبل يحرز بوتابوت هدف الفوز  للجزائريين بعد ثلاث دقائق.


الجماهير توقف مباراة مالي وتوغو


اوقفت مباراة مالي مع توغو التي كانت مقامة أمس الاول في العاصمة المالية باماكو في اطار تصفيات المجموعة الافريقية الاولى بعد ان نزل عشرات الالاف من المشجعين الى ارض الملعب بعد تقدم توغو 2-1 في الدقيقة 90.


واَتخدمت اùشرطة الغاز المسيل للدمو‎ والهراëات لتفريق الجماهير في الوقت الذي تدفق فيه المتفرجون الىùالشوارعلالمحيطة بالاستاد الذي ا×يمت علي> المباراة.
وقال شاهغ عيان "ôقعت انفجارات صغيرة كان ÷وتها كصïت قنابل الغاز المسيل للدموع. والناس قاموا باشعال النار في اطارات سيارات في الشوارع الواقعة حول الاستاد."


وقال مسعفون ان 19 شخصا على الاقل نقلوا الى المستشفى اثناء اعمال العنف في حين اصيب عشرات اخرون.


وقال احد المسعفين في مستشفى باماكو الرئيسي "افراد الصليب الاحمر  الذين كانوا ينقلون الجرحى تعرضوا هم انفسهم للهجوم."


وجن جنون الجمهور الذي بلغ عدده نحو 50 الف متفرج بعد ان سجل لاعب توغو سليمان مامام هدف الفوز في الدقيقة 90 ليجعل مالي تقبع في ذيل المجموعة الاولى برصيد نقطتين فقط.


وكان الفريق المالي متقدما 1-صفر معظم المباراة بعد ان احرز لاعب خط وسطه اسماعيل كوليبالي هدفا مبكرا ولكن توغو تعادلت بهدف سجله مصطفى ساليفو في اخر الشوط الثاني.


نتائج الجولة السادسة


- المجموقة الاول¤:

السبت: ز‏مبيا - كلكونغو 2-صفر
السنغا² - ليبيٌيا 6-1
الاحد: مالي ‏ توغو 1ے2


ïnbsp;- نلمجموعة الثانية:
السبت: بوركينا فاسو - الرأس الاخضر 1-2
جنوب افريقيا -çاوغندا ÷-1
الاحد: الكونغو الديموقراطية - غانا 1-1


- المجموعة الثالثة:
الاحد: مصر - ليبيا 4-1
الكاميرون - السودان 2-1
ساحل العاج - بنين 3-صفر


- المجموعة الرابعة:
السبت: نيجيريا - الغابون 2-صفر
الاحد: الجزائر - رواندا 1-صفر
زيمبابوي - انغولا 2-صفر


- المجموعة الخامسة:
السبت: تونس - مالاوي 7-صفر
كينيا - بوتسوانا 1-صفر
المغرب - غينيا 1-صفر

التعليق