استراليا تتغلب على العراق وديا

تم نشره في الأحد 27 آذار / مارس 2005. 10:00 صباحاً
  • استراليا تتغلب على العراق وديا

سيدني - نجحت استراليا في تحويل هزيمتها بهدف إلى  فوز 2-1 على المنتخب العراقي على الاستاد الاولمبي أمس السبت في أول مباراة  تقام بين المنتخبين منذ ثلاثين عاما بمناسبة يوم الفيفا (الاتحاد الدولي لكرة القدم) وبحضور 30 ألف متفرج.


وسجل ماركو بريشكيانو (23) واحمد الريش (73) هدفي استراليا، ومحمد ناصر (12) هدف العراق.


وبالرغم من ان ترتيب استراليا العالمي وراء العراق بأربعة عشر مركزا إلا أن استراليا كانت المرشحة للفوز على العراق الذي لعب بتسعة لاعبين جرى ضمهم لأول مرة للمنتخب.


وبدأت المباراة التي قادها الحكم النيوزيلندي بيتر أوليري بسيطرة استرالية واضحة في الدقائق العشر استطاع خلالها الحارس العراقي سرمد رشيد ابعاد خطر 3 كرات وحال دون دخولها شباكه سددها تيم كاهيل وبريت ايمرتون وسكوكو.


وفاجأ المنتخب العراقي مضيفه بهدف مبكر بعدما رفع المدافع كاظم احمد كرة من المنطقة الخلفية انطلق اليها محمد ناصر وهرب من مدافعين اثنين ورفعها من فوق الحارس المتقدم فاستقرت في الزاوية اليسرى (12).


وما لبث ان استعاد اصحاب الارض زمام المبادرة على الفور وسيطروا مجددا على المجريات فاثمرت سيطرتهم هدف التعادل من ركلة حرة نفذها ماركو بريشكيانو من فوق الحائط البشري وتصدى لها الحارس سرمد رشيد بقبضتيه لكنه لم يحسن ابعادها فدخلت شباكه وهو يتحمل المسؤولية كاملة (23).


وحاصر المنتخب الاسترالي العراقيين في منطقتهم، وكاد بريشكيانو يضيف الهدف الثاني بقذيفة اطلقها بيمناها من حافة المنطقة مرت بجانب القائم الايسر (36)، واخفق تيم كاهيل في السيطرة على كرة وهو في موقع انفراد مفوتا فرصة ثمينة لتقدم استراليا (45).


واستهل المنتخب العراقي الشوط الثاني بسيطرة شبه مطلقة وتسديدة خطرة من قدم مهدي كريم انحرفت قليلا عن القائم الايمن (47)، واهدر محمد ناصر فرصة هدف ثان عندما كرر سيناريو الهدف الاول اثر تمريرة من هوار محمد انفرد على اثرها بالحارس وسددها زاحفة فكادت تلامس اسفل القائم الايمن (52).


واهدر هوار محمد فرصة هدف اكيد بعدما انفرد بالحارس الاسترالي مارك شفارتسر وسدد بين يديه (65)، وسارت الرياح بما لا تشتهي سفن المنتخب العراقي المسيطر ميدانيا حين سجل الاحتياطي احمد الريش الهدف الثاني لاستراليا من اول لمسة للكرة بعدما تلقى كرة في الجهة اليمنى دخل بها المنطقة وانفرد وسدد على يمين سرمد رشيد مانحا التقدم للمنتخب المضيف (73).


وفوت المنتخب الاسترالي فرصة هدف ثالث في الوقت بدل الضائع عندما سقطت الكرة من يدي سرمد رشيد وتابعها مهاجم برأسه فجطت على الشبكة من الاعلى تماما قبل صافرة النهاية.


ويقابل المنتخب الاسترالي الذي يستعد لبطولة كأس القارات التي تقام في المانيا المنتخب الاندونيسي في بيرث يوم الثلاثاء.

التعليق