اختتام الملتقى السنوي لقادة وقائدات الكشافة والمرشدات

تم نشره في الاثنين 21 آذار / مارس 2005. 10:00 صباحاً

عمان-  اختتم امس اللقاء السنوي لقادة وقائدات الكشافة والمرشدات الذي اقامه المجلس الاعلى للشباب بمشاركة 60 عضوا.

    مدير الشؤون الشبابية بالمجلس موسى العودات التقى المشاركين في حوار دار حول زيادة العضوية وتنمية القوى البشرية في الحركة الكشفية للمجلس لتصل الى "5000" عضو مع نهاية العام الحالي وزيادة عدد القادة والقائدات من خلال دورات التأهيل والتدريب المحلية والعربية والاهتمام بالخطط التي وضعت للفرق الكشفية وتقييمها ووضع برامج متابعة لها حيث استعرض الدورات التي ستنفذ مع مركز اعداد القيادات الشبابية وهي دورة مساعدي الوحدات الكشفية والارشادية ودورة التحدي والمغامرة للقادة ودورة الشارة الخشبية والدراسة الدولية التي ستعقد في ايلول القادم.


    واكد عليها رئيس المجلس الاعلى للشباب د. مأمون نور الدين الذي تمنى للمشاركين الافادة من هذه اللقاءات ورفع سوية العمل الكشفي.


كما تحدث منذر الزميلي رئيس مكتب القطاع الكشفي الاهلي نائب رئيس اللجنة الكشفية العربية عن الآفاق والسبل التي يمكن من خلالها تطوير الحركة الكشفية في الاردن وركز على ضرورة دمج البرامج الكشفية داخل الاستراتيجية الوطنية والتعاون بين القطاعات الكشفية في المملكة للوصول الى استراتيجية كشفية تنسجم مع الاهداف الاستراتيجية الوطنية فيما تحدث عبدالله كنعان عضو لجنة التمويل في اللجنة الكشفية العربية عن الدور التربوي للحركة الكشفية واهميتها وسبل تطوير التمويل المقدم من المنظمات الحكومية وغير الحكومية بهدف الاستثمار داخل المجتمعات العربية.

التعليق