حظر إعلانين لتكبير الثدي في سنغافورة

تم نشره في الجمعة 18 شباط / فبراير 2005. 10:00 صباحاً

    سنغافورة - ذكرت تقارير إخبارية أمس أنه تم حظر إعلانين عن تكبير الثدي في سنغافورة نظرا لانهما لا يحملان تنبيهات بأن النتائج الموعودة ليست مدعومة بالدراسات العلمية.

ويقضي قانون معدل للاعلانات بدأ سريانه في الاول من كانون الثاني (يناير) الماضي أن تحمل الاعلانات الخاصة بتكبير الثدي وعلاج تساقط الشعر مثل هذه التنبيهات.

ويجب أيضا ألا تتضمن الاعلانات صور "قبل وبعد" التي لا يمكن تأكيدها علميا.

ويجب أيضا تعديل الاعلانات قبل نشرها في الصحف مجددا.

وقالت هيئة المعايير الاعلانية في سنغافورة 'اساس' لصحيفة ستريتس تايمز إنه تجري حاليا مراجعة سبعة إعلانات أخرى حول تكبير الثدي ونمو الشعر.

وتلك الاعلانات قللت من أهمية التنبيهات ووضعتها على أطراف جانبية مطبوعة بخط صغير للغاية.

وتلقّت رابطة المستهلكين وهيئة معايير الاعلانات بسنغافورة 60 شكوى ضد المراكز التي تقوم بعمليات تكبير الثدي و102 ضد المراكز المتخصصة في نمو الشعر العام الماضي.

وقالت الهيئة إنها تأمل في أن تقنع التكلفة العالية لتعديل الاعلانات العاملين في النشاطين المشار إليهما باتباع القوانين.

 

التعليق