القضاء يرفض إلغاء أمر القبض على مسؤول ميونيخ 1860

تم نشره في الخميس 17 شباط / فبراير 2005. 10:00 صباحاً

    مدن - رفضت محكمة ميونيخ التماسا من كارل هاينز فيلدموزر المسؤول السابق بنادي ميونيخ 1860 لكرة القدم أحد أندية الدرجة الثانية بالدوري الالماني يطلب فيه إلغاء أمر القبض عليه وأمرت المحكمة أن يظل فيلدموزر في السجن.

 
وكان فيلدموزر قد اتهم بالحصول على رشوة قدرها 2.8 مليون يورو من شركة "ألباين" النمساوية مقابل كشف معلومات سرية عن المناقصة الخاصة بإنشاء استاد ميونيخ الجديد الذي تقام عليه المباراة الافتتاحية لبطولة كأس العالم 2006 وخمس مباريات أخرى في نفس البطولة التي تستضيفها ألمانيا في 12 مدينة.


وحصلت الشركة النمساوية على حق إنشاء الاستاد مقابل 280 مليون يورو (338 مليون دولار). واشترك ناديا بايرن ميونيخ وميونيخ 1860 في إنشاء الاستاد الذي أطلق عليه اسم استاد "أليانز أرينا" وسيستخدم الناديان هذا الاستاد كمقر لاقامة مبارياتهما في الدوري والكأس بألمانيا وفي مختلف البطولات.


وكان فيلدموزر قد شغل منصب المدير التنفيذي لشركة إدارة الاستاد في نفس الوقت الذي عمل فيه بنادي ميونيخ 1860 خلال الفترة التي كان فيها والده رئيسا للنادي قبل أن يستقيل عقب اكتشاف هذه الفضيحة.

التعليق