عقاقير مضادة للالتهابات تتسبب بمشاكل في القلب

تم نشره في الخميس 17 شباط / فبراير 2005. 10:00 صباحاً

 

 واشنطن - أفادت دراسة جديدة أجرتها مجموعة التأمين الطبي الخاصة الرئيسية في الولايات المتحدة "ويل بوينت" ان استخدام عقاقير "فايوكس" و"بكسترا" و"سيليبريكس" المضادة للالتهابات، يزيد من احتمال الاصابة بمشاكل في القلب.


واظهرت نتائج هذه الدراسة التي نقلت في رسالة من المدير العام لمجموعة "ويل بوينت"، صامويل نوسباوم الى وكالة الادوية الفدرالية وحصلت وكالة فرانس برس على نسخة منها ان عقار "بيكسترا" المضاد للالتهابات يزيد مخاطر الاصابة بمشاكل في القلب بنسبة 53$ و"فايوكس" بنسبة 23$ و"سيليبريكس" بنسبة 19$.


    في المقابل لم تظهر هذه الدراسة اي زيادة في احتمال الاصابة بمشاكل في القلب او اي مشاكل اخرى في الاوردة مع مضادات تقليدية للالتهابات. وتأتي هذه المعطيات من دراسة استرجاعية لوصفات طبية اعطيت لـ629245 شخصا دون عمر الاربعين من كانون الثاني/يناير 2001 الى حزيران/يونيو 2004 موجودة في ملفات "ويل بوينت" المعلوماتية.


      وقورنت هذه المجموعة التي لم يكن افرادها يتناولون اي من العقاقير الثلاثة المعنية، مع الملفات الطبية لـ7200 مريض أخذوا أحد المضادات للالتهابات الثلاثة هذه.


وكتب نوسباوم في رسالته الى وكالة الادوية الفدرالية ان "النتائج تظهر ان مضادات الالتهابات من نوع "كوكس 2" تزيد احتمالات الاصابة بانسداد في نسيج القلب العضلي ومشاكل اخرى في شرايين القلب".


وسحب عقار "فايوكس" من السوق العالمية في ايلول/سبتمبر الماضي بمبادرة من شركة "ميرك" التي تصنعه بعدما افادت دراسة جديدة ارتفاعا كبيرا في مخاطر الاصابة بمشاكل في القلب بعد اكثر من سنة على استخدامه.


وقالت شركتا "فايزر" "وميرك" انهما لم تتمكنا بعد من تحليل تقرير "ويل بوينت".
وتأتي هذه الدراسة الجديدة في وقت تبدأ فيه وكالة الادوية الفدرالية اليوم الاربعاء جلسات علنية تستمر ثلاثة ايام لتحديد ما اذا كان يجب ايضا سحب عقاري "بيكسترا" و"سيليبريكس" ايضا.

التعليق