باريس سان جرمان يقيل خليلوديتش ويعين فورنييه

تم نشره في الخميس 10 شباط / فبراير 2005. 10:00 صباحاً
  • باريس سان جرمان يقيل خليلوديتش ويعين فورنييه

    باريس - اعلن نادي باريس سان جرمان الفرنسي امس الاربعاء انه عين لوران فورنييه مدربا جديدا لفريقه خلفا للبوسني وحيد خليلوديتش الذي اقيل من منصبه أول أمس الثلاثاء، وسبق لفورنييه (40 عاما) والذي كان يشرف على الفريق الرديف للنادي منذ شباط/فبراير عام 2003 ان لعب في صفوف باريس سان جرمان مرتين من 1991 الى 1994 والى 1995 وقاده الى احراز بطولة الدوري مرة واحدة والكأس المحلية مرتين وكأس الرابطة مرة واحدة.


    كما دافع فورنييه عن الوان ليون (1980-1988) وسانت اتيان (1988-1990) ومرسيليا (1990-1995) وبوردو (1994-1995) وباستيا (1998-1999)، وكان فورنييه دافع عن صفوف المنتخب الفرنسي، واشرف فورنييه لاعب وسط منتخب فرنسا السابق (3 مباريات) لفترة وجيزة على فريق باستيا لمدة 7 اشهر من 1998 حتى 1999.


   وأعلن نادي باريس سان جرمان في ساعة متأخرة من مساء أول أمس الثلاثاء أنه أقال مديره الفني البوسني وحيد خليلوديتش بسبب سوء النتائج في سلسلة المباريات التي خاضها الفريق في الفترة الماضية والتي أدت لتراجع الفريق في جدول الدور الفرنسي حتى أصبح على حافة الدخول في منطقة المهددين بالهبوط للدرجة الثانية، وكان المدرب البوسني قد ترك فريق رين قبل بداية الموسم الماضي وتعاقد مع باريس سان جرمان بعقد لمدة أربع سنوات لكنه لم يقض منها مع الفريق سوى 20 شهرا فقط.


   وأوضح النادي في بيان أصدره: أنهت إدارة نادي باريس سان جرمان علاقتها بالمدرب وحيد خلليوديتش.. سيعقد النادي مؤتمرا صحفيا عقب تدريب الفريق يوم الاربعاء.


 وكان آخر صفعة تلقاها الفريق في مسيرته بالدوري الفرنسي هي الهزيمة على ملعبه (0-2) أمام لنس مما أثار احتجاجات شديدة من مشجعي النادي الغاضبين بعد أن حصل الفريق على أربع نقاط فقط من آخر ست مباريات خاضها في المسابقة وضاع أمل الفريق تماما في المنافسة على اللقب أو احتلال مركز متقدم، وبات أمل الفريق الوحيد في الموسم الحالي هو المنافسة على لقب كأس فرنسا لحفظ ماء الوجه.


 وكان خليلوديتش (52 عاما) قد قاد الفريق إلى احتلال المركز الثاني في الدوري الموسم الماضي وحجز مكانا له في دوري أبطال أوروبا ولكنه عانى كثيرا مع الفريق في الموسم الحالي وكان السبب في بقائه مع الفريق حتى الوقت الحالي هو إخلاص وولاء مساعده جرايل، وكان المدرب لاعبا مميزا ومهاجما من طراز فريد في صفوف المنتخب اليوغسلافي السابق كما سبق وأن لعب لناديي نانت وباريس سان جرمان الفرنسيين وعندما اتجه للتدريب حقق نجاحا كبيرا مع فريقي ليل ورين الفرنسيين قبل الانتقال لتدريب سان جرمان.

التعليق