البريميرليغ : الثأر عنوان قمة أرسنال ومانشستر يونايتد

تم نشره في الثلاثاء 1 شباط / فبراير 2005. 09:00 صباحاً
  • البريميرليغ : الثأر عنوان قمة أرسنال ومانشستر يونايتد

 


    لندن - يرفع ارسنال شعار الثأر عندما يلتقي غريمه اللدود مانشستر يونايتد على ملعب "هايبري" في شمال لندن في المرحلة الخامسة والعشرين من بطولة انجلترا لكرة القدم اليوم الثلاثاء في مباراة مرتقبة يزيد من اثارتها وسخونتها الاحداث التي رافقت مباراة الذهاب.


     وكان مانشستر ألحق بارسنال اول هزيمة (2-صفر) بعد 49 مباراة من دون خسارة شهدت تحقيق الفريق اللندني 34 فوزا و15 تعادلا عندما التقيا ذهابا على ملعب "اولدترافورد".

 ولا يزال ارسنال يشعر بمرارة الخسارة لانه اعتبر ان مانشستر يونايتد حصل على ركلة جزاء مشكوك في صحتها في اواخر المباراة سجل منها الهولندي رود فإن نيستلروي الهدف الاول قبل ان يضيف المهاجم الصاعد واين روني الثاني في الدقيقة الاخيرة.


    واثرت هذه النتيجة على معنويات ارسنال فلم يتمكن من الفوز سوى في ثلاث مباريات من اصل عشر بعدها مباشرة ما يفسر تخلفه حاليا عن تشلسي المتصدر بفارق 10 نقاط وتراجع امله في الاحتفاظ باللقب.


    وتبع المباراة مشادات كلامية بين مدرب مانشستر اليكس فيرغوسون ونظيره الفرنسي ارسين فينغر واتهم الاول لاعبي ارسنال بانهم رموا في وجهه قطعة بيتزا في النفق المؤدي الى غرف الملابس واستمر التراشق الكلامي بين المدربين طويلا وبلغ ابعادا كبيرة قبل ان يتدخل الاتحاد الانجليزي لفرض الهدنة بين الطرفين.


     والود مفقود بين الفريقين ولم تساعد الاحداث التي رافقت المباريات الاخيرة بينهما خصوصا في الموسمين الاخيرين على تهدئة الخواطر. وكانت الحادثة الاولى على ملعب "اولدترافورد" الموسم الماضي عندما اتهم لاعبو ارسنال مهاجم مانشستر رود فان نيستلروي بالسقوط عمدا والتسبب بطرد قائد ارسنال الفرنسي باتريك فييرا، ثم حصل "الشياطين الحمر" على ركلة جزاء في الوقت بدل الضائع نفذها فان نيستلروي بنفسه لكن كرته ارتدت من القائم.


     وتبع ذلك اعتداء بعض لاعبي ارسنال عليه ما استدعى وقف بعضهم وابرزهم اشلي كول والكاميروني لورين ومارتن كيون لكن ذلك لم يمنع ارسنال من احراز اللقب عن جدارة ومن دون ان يتعرض لأي خسارة طوال الموسم وهو رقم قياسي من الصعب ان يتكرر.


ونجح مانشستر في مدى اربعة ايام الموسم الماضي ايضا في التغلب على ارسنال 1-صفر وحرمه من امكانية احراز الثلاثية (الدوري والكأس ودوري ابطال اوروبا) قبل ان ينتزع منه نقطة في "هايبري" وبالتالي فان ارسنال يريد ان يضع الامور في نصابها اليوم خصوصا ان لا بديل له عن الفوز اذا ما اراد الاحتفاظ بأمل لمنافسة تشلسي على اللقب والامر ذاته ينطبق على مانشستر يونايتد لأن نقطة واحدة فقط تفصل بين الفريقين.


      وقال فيرغوسون: "ستكون الاجواء عدائية بلا شك وقد لا تطاق في بعض الاحيان، لكن لاعبي مانشستر معتادون على هذه الاجواء ودائما ما يكونون على الموعد في مثل هذه المباريات".

ووصف مدافع ارسنال الدولي سول كامبل المنافسة بين الفريقين بالشرسة والشخصية وقال "الجميع في ارسنال ينتظرون هذه المباراة بفارغ الصبر ونحن جاهزون لها".


      واضاف "ندرك تماما انه يتوجب علينا الفوز لأن التعادل لا يصب في مصلحتنا او مصلحة مانشستر واذا تمكنا من الفوز عليهم سيكون انتصارنا ألذ بكثير من اي انتصار اخر خصوصا بعد الطريقة التي خسرنا بها ذهابا". واوضح "لا شك بأن الخسارة اثرت سلبا علينا ليس لاننا خسرنا بل الطريقة التي خسرنا بها".


      في المقابل قد يستغل تشلسي المتصدر لقاء العملاقين ليبتعد عنهما عندما يحل ضيفا على بلاكبيرن بقيادة لاعب تشلسي السابق الويلزي مارك هيوز الذي استلم تدريب الفريق قبل فترة خلفا للاسكتلندي غريام سونس المنتقل الى نيوكاسل.


     واثبت تشلسي ان باستطاعته المحاربة على اكثر من جبهة فهو يتصدر الدوري المحلي بفارق كبير بلغ 10 نقاط، وبلغ المباراة النهائية لمسابقة رابطة الاندية الانجليزية المحترفة حيث يلتقي ليفربول، بالاضافة الى الدور الثاني من مسابقة دوري ابطال اوروبا حيث يلتقي برشلونة الاسباني الشهر المقبل.


     وفي المباريات الاخرى، يلعب بورتسموث مع ميدلزبره، ووست بروميتش البيون مع كريستال بالاس، وبولتون مع توتنهام، وتشارلتون مع ليفربول، وبرمنغهام مع ساوثمبتون، وفولهام مع استون فيلا، ومانشستر سيتي مع نيوكاسل، وايفرتون مع نوريتش سيتي.


برنامج المرحلة الخامسة والعشرين مع التوقيت المحلي:


الثلاثاء
:
بورتسموث - ميدلزبره 9.45
وست بروميتش البيون - كريستال بالاس 9.45
ارسنال - مانشستر يونايتد 10.00
بولتون - توتنهام 10.00
تشارلتون - ليفربول 10.00


الاربعاء:
برمنغهام - ساوثمبتون 9.45
فولهام - استون فيلا 9.45
مانشستر سيتي - نيوكاسل 9.45
بلاكبيرن - تشلسي 10.00
ايفرتون - نوريتش سيتي 10.00

 

التعليق